نتنياهو في "دولة إسلامية" قريباً… تُرى ما هي؟ 

نتنياهو في "دولة إسلامية" قريباً… تُرى ما هي؟ 

أعلنت وسائل إعلامٍ عبريةٌ نقلاً عن مصادر "موثوقة" من داخل إسرائيل، عن اتصالات متقدمة تجري بين تل أبيب و"دولة إسلامية" لم تسمّها لترتيب زيارة رسمية لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إليها قريباً.

ونقلت صحيفةُ يديعوت أحرونوت عن حاخام يهودي أمريكي زار عدةَ دول خليجية قوله إن دول الخليج "تتسابق" بشأن من سيقيم العلاقاتِ مع تل أبيب أولاً.

ووفق ما نقلته الإذاعة الإسرائيلية فإن هذه الدولة لا تقيم علاقاتٍ دبلوماسيةً مع إسرائيل، لكن الاتصالات قطعت شوطاً كبيراً وأصبحت الزيارة "وشيكة".

وألمح نتنياهو في عدة مناسبات إلى علاقات أكثر دفئاً مع دول خليجية. وقال للكنيست الإسرائيلي، أكتوبر الماضي: "هناك تقاربٌ بين إسرائيل ودول عربية أخرى أكثر من أي وقت مضى" مبرراً بأن سبب ذلك هو "التهديد النووي الذي تشكله إيران".

ونقلت صحيفة يديعوت أحرونوت يوم 19 نوفمبر الجاري عن الحاخام اليهودي الأميركي مارك شناير قوله إن هناك دولاً خليجية "أبدت استعداداً للانفتاح وإقامة علاقات مع إسرائيل قبل التوصل إلى حلّ للقضية الفلسطينية".

أقوال جاهزة

شارك غردنقلت صحيفة يديعوت أحرونوت عن حاخام يهودي أمريكي زار عدة دول خليجية قوله إن دول الخليج "تتسابق" بشأن من سيقيم العلاقات مع تل أبيب أولاً. أي دولة ستستقبل نتنياهو قريباً؟

شارك غردرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يتوقع مفاجآتٍ إضافية في العلاقات مع بعض الدول العربية..  كان قد اتفق مع سلطان عمان قابوس بن سعيد على استخدام طائرات تقلع من إسرائيل للمجال الجوي للسلطنة في طريقها إلى الهند

ونقلت الصحيفة العبرية عن الحاخام الذي يترأس مؤسسة التفاهم بين الديانتين اليهودية والإسلامية تأكيده إنه زار حديثاً عدداً من هذه الدول (الخليجية) ولمس بنفسه التحوّل في مواقفها وتقربها وانفتاحها على إسرائيل.

تابع شناير أن قادة عدد من هذه الدول أكدوا له "استعدادهم بل تطلعهم لتحقيق تعاون بين ما دعاه بالثراء الخليجي والتقدم العلمي الإسرائيلي في مجال التكنولوجيا"، بهدف تحقيق انطلاقة وتطور وازدهار وتحويل المنطقة إلى "الأكثر نجاحاً في العالم"، بحسب تعبيره.

ويعتقد الحاخام المقرب من صناع القرار في إسرائيل أن دولة البحرين ستكون أول دولة خليجية تقيم علاقاتٍ دبلوماسيةً مع إسرائيل، تليها باقي الدول الخليجية، "لا سيما أن هذه الدول تشارك إسرائيل اعتبار إيران عدواً يهدد مصيرها"، بحسب قوله.

أضاف شناير الذي زار مراراً خلال السنوات الـ15 الماضية السعودية وعمان والبحرين وقطر والإمارات، في حديثه مع يديعوت أحرونوت أنه يتوقع إقامة العلاقات الدبلوماسية بين إسرائيل وست دول خليجية قبل نهاية العام المقبل.

ولفت الحاخام للصحيفة أن دول الخليج "تتسابق" بشأن من سيقيم العلاقات مع تل أبيب أولاً، بحسب قوله، مضيفاً أن المصالح الاقتصادية لعبت دوراً مهماً في هذه العملية.

وداعاً فلسطين

وأشار الحاخام إلى أن الدول الخليجية تراجعت عن شروطها السابقة بشأن حل القضية الفلسطينية قبل إقامة العلاقات مع إسرائيل، مضيفاً أن دول الخليج ترى حالياً أن العودة إلى طاولة المفاوضات مع الدولة العبرية تكفي لإقامة علاقات مع تل أبيب.

ويوم 19 نوفمبر الجاري قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه يتوقع "مفاجآت إضافية في العلاقات مع بعض الدول العربية"، بحسب ما نشره موقع هيئة البث الإسرائيلية (مكان).

أضاف نتنياهو أنه اتفق مع سلطان عمان قابوس بن سعيد على استخدام طائرات تقلع من إسرائيل للمجال الجوي للسلطنة في طريقها إلى الهند.

ويوم 26 أكتوبر الماضي كشف مكتب نتنياهو أنه قام بزيارة غير معلنة لسلطنة عمان بحث خلالها مبادرات السلام في الشرق الأوسط. ورافق نتنياهو إلى مسقط، مسؤولون كبار من بينهم رئيس الموساد ومستشار رئيس الوزراء للأمن القومي.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي