السيسي: "الجيش المصري سيتحرك لحماية أمن الخليج"... كيف سيتحرك وبأي اتجاه؟

السيسي: "الجيش المصري سيتحرك لحماية أمن الخليج"... كيف سيتحرك وبأي اتجاه؟

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إن مصرَ لن تقبلَ أن يتعرضَ أمن الخليج للخطر، مضيفاً أن الجيش المصري سيتحرك لحماية أشقائه، لكن دون أن يوضح ماهيةَ الخطر الذي يمكن أن يتعرض له الخليج.

ونقلت صحيفة اليوم السابع المصرية الخاصة عن السيسي قوله إن القواتِ المسلحةَ ستتحرك في حال "تعرض أمن الخليج لأي خطرٍ أو تهديد مباشر".

تابعت الصحيفة المعروفة بقربها من النظام نقلاً عن السيسي "إننا بجانب أشقائنا في الخليج قلباً وقالباً، وإذا تعرض أمن الخليج للخطر وتهديد مباشر، فإن شعب مصر قبل قيادته لن يقبل بذلك وسوف تتحرك قواته لحماية أشقائه".

وأضاف السيسي "على شعوبنا العربية أن تبقى مدركةً ولديها وعي حقيقي لما تمر به المنطقة وتتكاتف معها وتكون ظهيراً لحكامها وسنداً لهم".

وبحسب الباحث السياسي بمعهد البحوث والدراسات العربية محمد السيد فإن السيسي قد يقصد أمراً من اثنين إما التهديدات الإيرانية للمنطقة، أو أية تطورات يمكن أن تتسبب فيها قضيةُ مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، والتي بحسب الباحث "يمكن أن تستغلها دولٌ معينة لضرب استقرار السعودية".

"تطورات قضية خاشقجي بشكل شبه يومي تثبت أن الأمر أكبر من مجرد حادث قتل لصحافي، وهناك تخوفات في السعودية ولدى حلفائها من أن بعض الدول ترغب في استغلال الأمر لتنفيذ مخططات بشأن المملكة، خصوصاً أن الاهتمام بالقضية غير مسبوق" يقول الباحث لرصيف22.

ورداً على سؤال بشأن مقتل خاشقجي قال السيسي إن السعودية "دولة كبيرة ولا أحد يستطيع هزَّ استقرارها"، مضيفاً: "نحن مطمئنون على الإدارة الحكيمة والرشيدة للمملكة بقيادة العاهل السعودي الملك سلمان".

تابع السيسي قائلاً: "الإعلام قام بدور سلبي فيما يتعلق بقضية مقتل جمال خاشقجي، ونحن بحاجة للتوقف وانتظار أن تعلن الجهات المعنية المسؤولة والجهات القضائية نتيجة التحقيقات حول هذه القضية".

ومن وجهة نظر الباحث السياسي محمد حامد، تأتي تصريحات السيسي في وقتٍ تتصارع السعودية وإيران على الحفاظ على مصالحهما في المنطقة، خصوصاً في ظل العقوبات الأمريكية على إيران.

يضيف حامد لرصيف22 أن التصريحات تعبر عن عمق العلاقات المصرية مع الدول الخليجية خصوصاً السعودية والإمارات، معتبراً أن التصريح رسالةٌ من القاهرة للخليج مفادها أن مصر "تعلم حجم التآمر" الذي يتعرض له الخليج الفترةَ الأخيرة، على حد قول حامد.

يضيف الباحث لرصيف22 أن الهدف من ضغط بعض الدول الكبرى على الخليج، الفترةَ الأخيرة هو "ابتزازه واستغلاله بهدف إفقاره وتمكين إيران ووكلائها في المنطقة من الخليج العربي، فأرادت القاهرة أن تقول إنها وشعبها هم درعٌ وسيف دول الخليج في مواجهة العدو" على حد تعبير الباحث.

أقوال جاهزة

شارك غردالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: "إننا بجانب أشقائنا في الخليج قلباً وقالباً، وإذا تعرض أمن الخليج للخطر وتهديد مباشر، فإن شعب مصر قبل قيادته لن يقبل بذلك وسوف تتحرك قواته لحماية أشقائه".

شارك غرد"السيسي يمر بظروف صعبة داخل مصر تهدد حكمه شخصياً، أبرزها المشاكل الاقتصادية الطاحنة، فكيف يدعي أنه قادر على حماية أمن الخليج؟" يتساءل باحث مصري في حديثه مع رصيف22

غزل للسعودية

لكن باحثاً آخر رفض ذكر اسمه له رؤيةٌ أخرى إذ يقول إن تصريح السيسي "مجرد غزلٍ للسعودية التي دعمت نظام حكمه منذ عزل الرئيس المصري الأسبق المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين محمد مرسي" ويستبعد الباحث أن يكون لدى الجيش المصري القدرةَ على الدخول في حرب لمصلحة دول أخرى بسبب عدم نجاحه في الانتصار على بعض الجماعات الإرهابية داخل مصر والتي قتلت المئات من رجال الجيش والشرطة حسب قوله.

"هو مجرد كلام، وكما نقول في مصر الكلام ليس عليه جمارك"، السيسي يمر بظروف صعبة داخل مصر تهدد حكمه شخصياً، أبرزها المشاكل الاقتصادية الطاحنة، فكيف يدعي أنه قادر على حماية أمن الخليج؟ يتساءل الباحث.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن السيسي وجه حديثه إلى الأردن ولبنان والسعودية والإمارات والكويت قائلاً "نحتاج إلى أن نكون مع بعض أكثر وأن تكون الشعوب سنداً لأمن واستقرار بلادها".

الدولُ الخمس من بين ثمانٍ تشاركُ في تدريبات عسكرية بدأت في مصر في الثالث من نوفمبر الحالي في خطوة يمكن أن تتطورَ لخلق ناتو عربي (تحالف عسكري إقليمي ) لمواجهة نفوذ إيران.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

كلمات مفتاحية
مصر

التعليقات

المقال التالي