أول محجبة تدخل الكونغرس… إلهان عمر الصومالية التي تحدت الإسلاموفوبيا

أول محجبة تدخل الكونغرس… إلهان عمر الصومالية التي تحدت الإسلاموفوبيا

هي ثاني مسلمةٍ وأول محجبةٍ تدخل الكونغرس. إلهان عمر الصومالية الأصل، ضربت موعداً مع التاريخ الثلاثاء مقتلعةً فوزاً ثميناً للنساء المسلمات والمحجبات في الولايات المتحدة وسطَ مناخٍ معادٍ للمسلمين ما انفك يتزايد منذ دخول ترامب البيت الأبيض.

دوّت الموسيقى الصومالية في أرجاء معسكر إلهان الانتخابي في مينيسوتا وعلى أنغامها رقص أنصارُها في ساعات الفجر الأولى. إنه فوزٌ تاريخي، والاحتفال به مستحَقٌ. لكن من هي إلهان عمر التي تُعرف بمُختصر يجمع بين أصلها الصومالي وحجابها الإسلامي؟

تصاعُد الخطاب المعادي للمسلمين في أمريكا لم يمنعِ الناخبين من وضع ثقتهم بمسلمتَين، هما المرشحتان عن الحزب الديمقراطي رشيدة طليب فلسطينية الأصول وإلهان عمر صومالية الأصول.

إلهان عُمر (36 عاماً) لاجئةٌ صومالية فازت بمقعد في مجلس النواب عن منطقة ذات غالبيةٍ ديمقراطية في ولاية مينيسوتا، لتخلفَ النائب كيث أليسون الذي كان أولَ مسلمٍ يدخل الكونغرس.

ليلةَ الانتخابات النصفية، الثلاثاء 6 نوفمبر، تمكنت إلهان من حجز مقعدٍ لها في الكونغرس عن منطقة ذات غالبيةٍ ديمقراطية في ولاية مينيسوتا، بعد منافسةٍ خاضت غمارَها مع ستة مرشحين. إلهان أول عضوة بالكونغرس ترتدي الحجاب، وثاني امرأة مسلمة. هي ورشيدة طليب، تمثلان 84 سيدةً في مجلس النواب الجديد من بينهن 80 نائبةً ديمقراطية وهو رقمٌ قياسي. إلهان ورشيدة من بين 28 نائبةً يدخلن الكونغرس لأول مرة.

وُلدت إلهان عام 1982 في الصومال، وأمضت 4 سنواتٍ من طفولتها في مخيم للاجئين في كينيا بسبب الحرب الأهلية في الصومال عام 1991، قبل أن تطلبَ عائلتها اللجوء إلى الولايات المتحدة عام 1995، وهي أمٌ لثلاثة أبناء.

تخرجت من كلية العلوم السياسية والدراسات الدولية في جامعة "نورث داكوتا" الأمريكية عام 2011، وبدأت حياتها المهنية معلمةَ تغذية في جامعة مينيسوتا من عام 2006 حتى 2009، ثم عملت مديرة َحملة إعادة انتخاب "كاري دزييدزيتش" لمجلس الشيوخ بولاية مينيسوتا عام 2012.

عام 2016، ليلةَ فوز ترامب بالرئاسة، فازت إلهان عُمر بمقعد في برلمان ولاية مينيسوتا فكانت أولَ عضو صومالية ومسلمة.

اشتُهرت على نطاق أوسع في ديسمبر 2016، عندما أهانها سائقُ أجرة أمريكي واتهمها بأنها منتسبة إلى "داعش"، في حين كانت عمر عائدةً من البيت الأبيض حيث كانت تتلقى تدريباً حول العمل السياسي.

كتبت آنذاك على صفحتها في فيسبوك: "ركبت سيارة أجرة ثم تعرّضت لسخريةٍ وتهديداتٍ مقيتة ومعادية للإسلام وضد المرأة هي الأسوأ على الإطلاق. سائق سيارة الأجرة خاطبني بـ"داعش" وهدد بإزالة حجابي عن رأسي. لا يمكنني أن أفهمَ كيف أصبح الناس يجرؤون على إظهار كراهيتهم تجاه المسلمين".

قدّمت إلهان إثر ذلك شكوىً رسميةً ضدّ السائق، اتُهم على إثرها بـ"التمييز" واستخدام "لغةٍ مسيئة".

إلهان في وجه الاحتلال الإسرائيلي

عُرفت إلهان بانتقادها انتهاكاتِ الاحتلالِ الإسرائيلي وسبق أن وصفته في تغريدة لها بأنّه "نظامُ فصلٍ عنصري إسرائيلي"، لافتة إلى أن نقدها "بعيدٌ عن كراهية اليهود".

تُركز في إنجازاتها التشريعية على الأقليات في ولاية مينيسوتا، التي تضم ثلثَ الصوماليين الوافدين إلى الولايات المتحدة، وعددهم 25 ألفاً وفق الإحصاءات الأخيرة. خلال حملتها، طالبت إلهان بدعم "الرعاية الطبية للجميع"، وإلغاءِ هيئة الإنفاذ لشؤون الهجرةِ والديوانِ بالولايات المتحدة المسؤولةِ عن تحقيقات الأمن الداخلي وعمليات الإنفاذ والترحيل للمهاجرين، كما شددت على ضرورة التعليمِ المجاني بالجامعات، ورفعِ الحد الأدنى للأجور.

إلهان عمر عرفت الديمقراطية كذلك بمناهضة سياسة ترامب، وهي السياسة التي جعلتها تخوض غمارَ الانتخابات حين قالت في وقت سابق إن "سياسةَ التخويف" التي يتبعُها شجعتها على خوض الغمار السياسي والسعي للتغيير.

أقوال جاهزة

شارك غرددوّت الموسيقى الصومالية في أرجاء معسكر إلهان الانتخابي في مينيسوتا وعلى أنغامها رقص أنصارُها في ساعات الفجر الأولى. إنه فوزٌ تاريخي، والاحتفال به مستحَقٌ. لكن من هي إلهان عمر التي تُعرف بمُختصر يجمع بين أصلها الصومالي وحجابها الإسلامي؟

شارك غردإلهان عمر أول عضوة بالكونغرس ترتدي الحجاب، وثاني امرأة مسلمة. هي ورشيدة طليب، تمثلان 84 سيدةً في مجلس النواب الجديد من بينهن 80 نائبةً ديمقراطية وهو رقمٌ قياسي. إلهان ورشيدة من بين 28 نائبةً يدخلن الكونغرس لأول مرة.

الفوز الذي تحدى الإسلاموفوبيا

واجهت إلهان انتقاداتٍ عنصريةً بسبب "إسلامها" وحجابها، واتهمها البعض بأنها على صلةٍ مع "إرهابيين مسلمين".

تقول "عندما يسألني الناسُ عن أكبر منافسٍ لي، لا أذكر أسماءَ، بل أقول لهم إنها الإسلاموفوبيا والعنصريةُ وكراهيةُ الأجانب وكره النساء، لا يمكننا السماح لحاملي هذه الأفكار بالفوز".

وفي تصريحات سابقة لراديو "PRI" الأمريكي، قالت عمر:"ما أقوله للناس في كثير من الأحيان هو إنني لم أفز (في الانتخابات التمهيدية) لأنني صوماليةٌ. لقد فزت لأنني تقدمية... إن الناسَ في منطقتي، والآن في الكونغرس، كانوا يبحثون عن الأكثرَ تقدمية، والذين يمكن أن يمثلوا مصالحَهم بأفضل طريقة. وبأعداد كبيرة، اتخذوا القرار".

أمام حشدٍ من أنصارها، بعد إعلان فوزها، قالت إلهان : "قبل عامين اجتمع العديدُ منا لصنع التاريخ بانتخابي في مجلس مينيسوتا. وأنا أكثر من متحمسةٍ لأننا نجتمع هنا مرة أخرى لنصنع تاريخاً آخر، لأننا في طريقنا إلى واشنطن!".

شكرت إلهان ناخبيها في مينيسوتا، قائلةً عبر تغريدة في تويتر "فعلناها سوياً"، كما هنأت أيضاً رشيدة طليب على فوزها قائلةً "هنيئاً لشقيقتي على الانتصار. أتطلع للخدمة إلى جانبك".

وتداول صحافيون أجواءَ الاحتفال بفوزها، على أنغام الأغاني الصومالية، ورقصاتٍ شعبيةٍ قادمةً من العمق الأفريقي.

إلهان التي لم تكتفِ بالتنديد بالعنصرية والإسلاموفوبيا بل ذهبت بالنضال إلى مرحلةٍ أبعدَ، بالترشح لدخول المجلس التشريعي وفازت بالفعل، فوزٌ يجعلها تُقارع العنصريةَ بصوتٍ عالٍ. عملٌ كبير ينتظرها، من بينه مواجهةُ مشروعَ ترامب العنصري لبناء جدار عازل على الحدود مع المكسيك.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي