محمد بن سلمان يتحدث عن مقتل خاشقجي لأول مرة ويسمّيه "حادثاً مؤلماً جداً وبشعاً"

محمد بن سلمان يتحدث عن مقتل خاشقجي لأول مرة ويسمّيه "حادثاً مؤلماً جداً وبشعاً"

في أول تعليق رسمي وعلني له على جريمة اغتيال جمال خاشقجي، قال ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، مساء الأربعاء، إن "حادث خاشقجي مؤلم جداً وبشع وغير مبرر".

وقال ولي العهد في كلمته في مؤتمر "دافوس الصحراء" المنعقد حالياً في الرياض، وإلى يمينه رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري "كان حادثاً بشرياً" في إشارة إلى اغتيال خاشقجي.

واتهم بن سلمان جهات لم يسمِها بمحاولة استغلال قتل خاشقجي قائلاً: "هناك الكثير يحاول لإحداث شرخ بين السعودية وتركيا… لكنهم لن يستطيعوا فعل ذلك، ما دام هناك ملك اسمه سلمان وولي عهد اسمه محمد بن سلمان ورئيس في تركيا اسمه أردوغان" وسط تصفيق حار من الحاضرين، ومن بينهم الحريري.

وذكر ولي العهد أن "السعودية وتركيا ستتخذان الخطوات اللازمة لمعاقبة مرتكبي جريمة خاشقجي"، واعداً بأن "العدالة سوف تظهر".

وتأتي كلمة بن سلمان بعد ساعات قليلة من اتصاله بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وهذا الاتصال هو الأول بين الرجلين منذ اغتيال خاشقجي.

وقالت الرئاسة التركية عن الاتصال الهاتفي "أردوغان تحدث مع ولي العهد السعودي بناء على طلبه (ولي العهد) لمناقشة قضية خاشقجي". وذكرت أن الجانبين بحثا "تفاصيل الجريمة واتفقا على بذل الجهود لتوضيح جميع تفاصيلها".

أقوال جاهزة

شارك غردفي أول تعليق رسمي وعلني له على جريمة اغتيال جمال خاشقجي، قال ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، مساء الأربعاء، إن "حادث خاشقجي مؤلم جداً وبشع وغير مبرر".

شارك غردبن سلمان: لن يستطيعوا إحداث شرخ بين السعودية وتركيا ما دام هناك الملك سلمان وولي العهد بن سلمان والرئيس أردوغان.

وتتزامن كلمة بن سلمان العلنية عن جريمة قتل خاشقجي بعد 21 يوماً من حدوثها واتصاله بأردوغان، مع تصريح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي قال لصحيفة وول ستريت جورنال في وقت متأخر من ليل الثلاثاء إن محمد بن سلمان هو "من يدير الأمور في السعودية بشكل أكبر في هذه المرحلة، وإن كان هناك متورط في مقتل خاشقجي فسيكون هو" في إشارة إلى ولي العهد السعودي.

وقال ترامب إنه مقتنع بأن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز لم يكن على علم مسبق بعملية قتل خاشقجي.

ونقلت الصحفية عن الرئيس الأمريكي أنه تحدث مع محمد بن سلمان وسأله عدة مرات حول الموضوع و"بطرق مختلفة"، وقال "كان سؤالي الأول الذي وجهته له هو: هل كنت على علم مسبق بأي تخطيط مسبق لمقتله؟"، فأجاب بالنفي.

في الأثناء، وصلت مديرة وكالةِ الاستخباراتِ المركزية الأمريكية "سي آي إيه"، جينا هاسبل، إلى واشنطن قادمة من تركيا بعدما عقدت الثلاثاء محادثات مع الجهات الاستخباراتية التركية بشأن التحقيقات المتعلقة بمقتل خاشقجي، في تنسيقٍ عالي المستوى بين جهازي استخبارات البلدين. وترجح أوساط إعلامية أمريكية أن تكون هاسبل قد قدمت تقريراً لترامب عما توصلت إليه في إسطنبول. ربما هذا ما يفسر لهجة ترامب الحازمة والمتهمة لولي العهد.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي