الحياة تعود لمعبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن بعد غلقه ثلاث سنوات

الحياة تعود لمعبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن بعد غلقه ثلاث سنوات

عادت الحياة مجدداً الاثنين 15 أكتوبر لمعبر "نصيب-جابر" الحدودي بين الأردن وسوريا، الذي يعدّ شرياناً حيوياً لحركة التجارة بين عمّان ودمشق ومنهما إلى بلدان المنطقة.

ونقلت وسائلُ إعلام تليفزيونية عدّة مشاهد حيّةً تظهر عبور عددٍ من المركبات من الحدود الأردنية إلى الأراضي السورية في أول مظاهرِ عودةِ النشاط إلى المعبر المغلق منذ ثلاث سنوات.

وبعد أن فُتحَت البوابةُ الحدودية السوداء من الجانب الأردني من الحدود، ظهر العديد من رجال الأمنِ والجمارك قربَ البوابة، بينما اصطفت السياراتُ الأردنية في طابور استعداداً لدخول الجانب السوري.

لكن كان لافتاً عدمَ حضور أيٍّ من المسؤولين الأردنيين أو السوريين مراسمَ الافتتاح.

كان المعبر قد أُغلق عام 2015، حين سيطرَ عليه مسلحون، ما تسبّب بقطع طريق عبورٍ رئيسي لمئات الشاحنات يومياً، كانت تنقل البضائعَ بين تركيا والخليج وبين لبنان والخليج.

وفي الرابعَ عشرَ من أكتوبر أعلن وزيرُ الداخلية السوري محمد الشعار، والمتحدثة باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات أن اللجنةَ الفنية السورية الأردنية اجتمعت في مركز جابر على الجانب الأردني من الحدود، وجرى الاتفاق على الترتيبات والإجراءات الخاصة لإعادة فتح المعبر بين البلدين اعتباراً من اليوم الاثنين.

ويعد ممر "جابر-نصيب" بين سوريا والأردن، المعبرَ الرئيسي بين 19 معبراً برياً سورياً، ويصفه خبراءُ بأنه المعبرُ الأهم في الشرق الأوسط.

تنسيق سوري أردني... وشروط

كانت وزارة النقل الأردنية قد أعلنت، سبتمبرَ الماضي أن المعبرَ سيفتتحُ رسمياً في العاشر من أكتوبر الجاري، مؤكدة أنها أنهت الاستعدادات اللوجستية لذلك، واستكملت كافةَ الإجراءاتِ والتحضيرات لتشغيله وعودةِ تنشيطِ حركة نقل البضائع وعبورِ الترانزيت والشحن والمواطنين بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية، قبل أن يتغيّرَ الموعد لأسبابٍ فنيةٍ ويصبح الاثنين 15 أكتوبر.

لم يكن افتتاح المعبر خطوةً بسيطةً، حيث احتاج دراسةً مطولةً من الجانبين السوري والأردني للوقوف على الأوضاع في المراكز الجمركية، وتوفير بنيةٍ تحتيةٍ ومعاييرَ لوجستية، لذلك اجتمعت اللجانُ الفنية المعنية لهذه الغاية عدةَ مرات.

وكانت الحكومةُ السورية قد أعلنت في وقتٍ سابق قيامها بأعمال الترميمِ في المعبر وإصلاحِ الطرقاتِ المؤدية إليه من مدينة درعا، لإعادة تشغيله بهدف استئنافِ حركة النقل البري وتيسيرِ نقل الركاب والبضائع بين البلدين.

وبحسب الاتفاق الذي تمَّ بين سوريا والأردن تُستأنف حركةُ النقل البريّ للركاب والبضائع بين البلدين يومياً من الساعة الثامنة صباحاً، حتى الرابعة عصراً بالتوقيت المحلي.

وطلب الجانبُ السوري من نظيره الأردني إرسالَ مندوبٍ من قبلهم للمشاركة في التفتيش بسبب عدم وجودِ جهاز كشفٍ بالأشعة في معبر نصيب السوري.

ووفق الاتفاق بإمكان مواطني البلدين العبور إلى سوريا، لكن القدومَ للأردن له شروط:"الشخص القادم (من سوريا) يحتاج إلى موافقةٍ أمنيّة مسبقة، وفي حال العبور يحتاج إلى إبراز إقامةٍ أو تأشيرة سارية المفعول للبلاد التي ينوي السفر إليها"، أما بالنسبة لسائقي الشاحنات والمركبات العمومية فإنهم "يخضعون للإجراءات الحدودية فقط".

أقوال جاهزة

شارك غردبعد إغلاقه 3 سنوات، إعادة افتتاح معبر "نصيب- جابر" الحدودي بين سوريا والأردن، الشريان الحيوي لنقل البضائعَ بين تركيا والخليج وبين لبنان والخليج. لكن ماهي الشروط التي فرضها على عبور المواطنين؟

شارك غردإعادة افتتاح المعبر تُظهر أن الأمورَ بدأت تعود إلى طبيعتها في سوريا بعد سنواتٍ من حربٍ تسببت بتشريد الملايين وقتل مئات الآلاف من السوريين

ويقول مراقبون إن إعادة افتتاح المعبر تُظهر أن الأمورَ بدأت تعود إلى طبيعتها في سوريا بعد سنواتٍ من حربٍ تسببت بتشريد الملايين وقتل مئات الآلاف من السوريين.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

كلمات مفتاحية
الأردن سوريا

التعليقات

المقال التالي