في العراق... اختيار الوزراء عبر موقع ألكتروني

في العراق... اختيار الوزراء عبر موقع ألكتروني

إن كنتَ مواطناً عراقياً ورأيت في نفسك الكفاءة لتصبح وزيراً، فما عليك سوى تقديم ترشحك على هذا الموقع الألكتروني.

في بادرة هي الأولى من نوعها في العراق، وربما في الدول العربية كافة، أطلق رئيس الوزراء العراقي المكلف عادل عبدالمهدي الثلاثاء موقعاً الكترونياً خاصاً يمكن الطامحين في شغل مناصب وزارية من التقدم بترشحاتهم لنيل إحدى الحقائب الوزارية في الحكومة التي ينكب على تشكيلها. وأمام المتقدمين للترشح مهلة ثلاثة أيام (من صباح الثلاثاء إلى عصر الخميس) للتسجيل وترشيح أنفسهم للوزارة التي يريدون.

وسط الصراع السياسي، يحاول عبد المهدي الفقز على التباين بين الأحزاب والكتل السياسية بإطلاق فرص مبتكرة للعثور على الوزير المناسب ووضعه في المكان المناسب.

أقوال جاهزة

شارك غردإن كنتَ مواطناً عراقياً ورأيت في نفسك الكفاءة لتصبح وزيراً، فما عليك سوى تقديم ترشحك على هذا الموقع الألكتروني.

شارك غردوسط الصراع السياسي، يحاول عبد المهدي الفقز على التباين بين الأحزاب والكتل السياسية بإطلاق فرص مبتكرة للعثور على الوزير المناسب ووضعه في المكان المناسب

عبدالمهدي كُلف قبل أسبوع تشكيل الحكومة العراقية الجديدة من قبل رئيس الدولة الجديد برهم صالح، وعليه التقدم بتشكيلته الوزارية في 1 تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل مثلما ينص الدستور.

ويجب على المتقدمين أن يسجلوا معلوماتهم الشخصية، ويفصحوا عن توجهاتهم السياسية وما اذا كانوا ينتمون إلى أي كتلة أو حزب، وذلك حسب ما تنص عليه التعليمات الموضحة في الموقع. كذلك على المترشح أن يقدم تصوّره "لأهم المشاكل التي يواجهها القطاع المستهدف أو الوزارة (التي تقدم إليها) والحلول العملية المقترحة للتنفيذ".

وعليه كذلك أن يقدم رؤيته "لمواصفات وسلوكيات القائد الناجح وكيفية إدارة الفرق بطريقة فعالة، مع أمثلة حقيقية".

ومن بين الأسئلة التي يطرحها الموقع على المترشح، سؤال عن أهم المؤهلات القيادية والتخصصية التي يتمتع بها "والتي تميزه من غيره لاستحقاق المنصب".

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي