ضجة بسبب مقابلة "مُفبركة" مع النجمة درو باريمور في مجلة مصر للطيران... ما مدى صحتها؟

ضجة بسبب مقابلة "مُفبركة" مع النجمة درو باريمور في مجلة مصر للطيران... ما مدى صحتها؟

أثارت مقابلة منسوبة إلى النجمة الأمريكية درو باريمور، نشرتها مجلة "حورس" التابعة لشركة مصر للطيران، ضجة على شبكات التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية.

وساهم في إشعال الجدل ما احتوته المقابلة من أسئلة وتفاصيل "غريبة" أثارت تساؤلات حول مدى صحتها، ففيما نفى مُتحدث باسم المُمثلة إجراءها مقابلة مع مصر للطيران، أكدت الشركة صحتها، وقالت الصحافية عايدة تكلا إنها أجرت الحوار لمصلحة المجلة.

هنالك 12 مليون مُقابلة صحافية أجرتها باريمور منذ بداية مسيرتها المهنية في العام 1982 "لهذا نحن نعلم كيف تتحدث إلى الصحافة"، يقول موقع "BuzzFeed" الأمريكي.

"يبدو أنك فجرت أزمة دولية"... كيف ظهرت القصة "السريالية"؟

عندما كان آدم بارون، وهو صحافي وباحث أمريكي مُهتم بالأوضاع في اليمن، على متن إحدى رحلات خطوط "مصر للطيران"  الثلاثاء الماضي، جذبته صور للنجمة الأمريكية في مجلة "حورس".

وعندما أمعن النظر في ما كُتب بجانب الصور وجد شيئًا "سرياليًا"، حسب تعبيره، دفعه إلى التقاط صور للمقابلة ونشرها في حسابه في تويتر.

"رغم عدم استقرار علاقاتها طوال حياتها، ورغم العديد من حالات الزواج غير الناجحة، ورغم النجومية التي هيمنت على حياتها لعدة سنوات، قررت ممثلة هوليوود الشهيرة درو باريمور أخيرًا أن تأخذ أجازة مفتوحة لتلعب دورًا أكثر أهمية، وهو دور الأم"، هكذا جاءت مُقدمة المقابلة.

تفاصيل وأسئلة أخرى، أحدها عن إصابة الممثلة بالسمنة، طرحتها عايدة تكلا، عضو لجنة تحكيم جوائز مهرجان جولدن جلوب، جعلت البعض يعتقد أنها "اختلقت" حوارها مع باريمور.

وفي جانب الحوار، كتبت "تكلا": "من المعروف أن باريمور كان لديها أكثر من 17 علاقة وخطبة وزواجًا، ويعتقد علماء النفس أن سلوكها يعد طبيعيًا نتيجة افتقادها دور الرجل القدوة في حياتها بعد انفصال والديها عندما كان عمرها 9 سنوات فقط".

أقوال جاهزة

شارك غردأسئلة وتفاصيل "غريبة" أثارت تساؤلات حول مدى صحة المقابلة، ففيما نفى مُتحدث باسم المُمثلة إجراءها مقابلة مع مصر للطيران، أكدت الشركة صحتها، وقالت الصحافية عايدة تكلا إنها أجرت الحوار لمصلحة المجلة.

سريعًا، انتشرت صور آدم بارون في فضاء تويتر ليصل صدى انتشارها إلى الأراضي الأمريكية.

وفي نسخته الأمريكية، نقل موقع هاف بوست عن مُتحدث باسم باريمور قوله إن المقابلة "مُفبركة". وذكر أنها "لم تقم بهذا الحوار وأنه على تواصل مع فريق العلاقات العامة بشركة مصر للطيران في هذا الشأن".

"لقد كنت في اجتماعات طوال اليوم لكن يبدو أنك تسببت في أزمة دولية"، يقول بارون إن هذا ما قالته والدته له عندما لاحظت الضجة التي أثارتها صوره لمقابلة باريمور في مجلة "حورس".

الصحافي الأمريكي نفسه أبدى دهشته من انتشار الحديث عن المقابلة، بينما لا تلقى أوضاع اليمن وأزماته الإنسانية  قدرًا مماثلًا من الاهتمام الكثيف.

مصر للطيران: "حوار صحافي مُحترف"

تقيم عائدة تكلا في الولايات المتحدة، وسبق أن ترأست رابطة الصحافة الأجنبية في هوليوود، وتكتب لصحف مصرية وصحف صادرة في الإمارات.

ومع تزايد التساؤلات والضجة حول المقابلة، ردت شركة مصر للطيران على سؤال لأحد الصحافيين، قائلة: "إنه حوار صحافي محترف، أجرته الدكتورة عايدة تكلا رئيسة رابطة الصحافة الأجنبية في هوليوود".

ونفت عايدة تكلا ما أثير حول فبركتها للحوار، قائلة إن فريق العاملين مع الممثلة الأمريكية اعترض فقط على طريقة صياغة مقدمة المقابلة.

ويبدو أن الضجة دفعت "تكلا" للتغريد مجددًا في حسابها على تويتر، وذلك للمرة الأولى منذ تغريدتها الوحيدة في 24 يناير 2017.

وقالت: "هذا لا ينفي حقيقة أن المقابلة مع درو باريمور التي تمت في نيويورك هي حقيقية وبعيدة عن الزيف... وبالنسبة لدرو، أجرينا مقابلة معها عدة مرات، رأيتها تنمو أمام عيني وهي ساحرة وموهوبة”.

الدكتورة عايدة تكلا عميدة جمعية الكتاب والنقاد الأجانب بهوليود والتي اختصت مجلة نصف الدنيا بالاعتماد في جمعية المراسلين الأجانب بهوليود ثم اضافت مجلة حورس كمجلة معتمدة في الجمعية منذ قرابة الثلاث سنوات وذلك بناء علي طلب مني .قامت الدكتورة عايدة بالتعليق في توتير وقالت انها تتعامل في مصر مع مجلتي حورس ونصف الدنيا وان حوار دوربري مور تم في اللقاء الصحفي الذي اجرته الممثلة في نيويورك مع أعضاء الجمعية ورغم هذا التوضيح وجدنا من يدعي ان اكونت توتير مزيف ولأنه من محاسن الصدف ان تكون الدكتورة عايدة في القاهرةفي هذا التوقيت بعد مشاركتها في مهرجان الجونة لذا كان تسجيل هذا الفيديو ليرد علي كل التشكيك الغير صحيح بالمرة

Publiée par Amal Fawzy sur Mercredi 3 octobre 2018

كما أدلى مصدر مسؤول بالشركة بتصريحات لبضع صحف مصرية، قال فيها إنه تم التقاط صور لباريمور وهي تقرأ مجلة "حورس" أثناء إجراء الحوار.

لكن يبدو أن صورة باريمور تم التلاعب بها عبر برنامج الفوتوشوب لتصبح مناسبة أيضًا للنشر في مجلة "نصف الدنيا" النسائية، التابعة لمؤسسة الأهرام، والتي تضمنت حوارًا مماثلًا أجرته نفس الكاتبة.

وقالت أمل فوزي، رئيس تحرير مجلة "حورس" لموقع "إعلام دوت أورج"، إنه تم التواصل مع طاقم باريمور، وإنهم يطلقون وصف "فبركة" على الحوار، عدا اعتراضهم على كيفية كتابة مقدمته.

وأضافت أن "تكلا" اسم معروف، وتكتب لمجلة "نصف الدنيا" منذ 30 عامًا، وأنها عضو في جمعية النقاد المصريين منذ 60 عامًا. وذكرت "فوزي" أن مجلة "حورس" لن تغامر بصدقيتها بسبب حوار، حسب ما أورده موقع "إعلام دوت أورج".

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

كلمات مفتاحية
الطيران مصر

التعليقات

المقال التالي