5 أيام من الحلم في مرسي علم... المالديف المصرية التي لن تكسر موازنتكم

استعدوا لعطلتكم الأخيرة لهذا الموسم وربما تكون وجهتكم المفضلة في عطلات أخرى قادمة، فإن كنتم ممن يحبون حياة الشاطئ واستكشاف أعماق البحار بشعابها المرجانية وحيواناتها البحرية النادرة، أو ممن يفضلون الصحراء ومراقبة الحياة البرية وطيورها وحيواناتها التي لم تروها من قبل، أو ممن تستهويهم المناطق الأثرية، فستمنحكم مرسى علم الصغيرة المبهرة ما تحبون وأكثر.

جهزوا ملابس الغوص لتصاحبوا الدلافين وعجول البحر والسلاحف الضخمة في رحلة مذهلة تحت المياه الفيروزية قبل أن تجربوا ركوب الأمواج وتسترخوا في عشاء رومانسي على ضوء القمر، ولا تفوتوا رحلات السفاري واستكشاف الحياة البرية وتقضوا ليلة صحراوية تشاهدوا فيها النجوم والمجرة وتراقبوا الشهب، وتتعرفوا على تاريخ المدينة وعادات أهلها ومأكولاتهم ومشروباتهم اللذيذة أيضاً.

لنبدأ الرحلة

تقع مرسى علم على الساحل الغربي للبحر الأحمر، جنوب شرق مصر، وهي مركز عالمي للغوص والصيد، وتتمتع بمحميات طبيعية خلابة وشعاب مرجانية وكائنات بحرية نادرة، أضيفوا لذلك فنادق وتجهيزات سياحية ممتازة ومطاراً دولياً قرب كنوز المدينة للعالم، وتتميز بطقس معتدل معظم أيام السنة حيث تراوح بين 20 و 35 درجة مئوية.

تبعد مرسى علم عن القاهرة 700 كم تقريباً، ويمكنكم الوصول عبر مطارها الدولي وتكلفكم رحلة الذهاب والعودة المنطلقة من العاصمة 150 دولاراً، أما اختيار أتوبيسات سياحية مريحة تستغرق 8- 9 ساعات من القاهرة فتكلفته 13 دولاراً، ويمكنكم الحجز من هذا الموقع، وتنطلق معظم الرحلات ليلاً ليقضي المسافرون وقت الطريق في النوم، وسيكون السائقون متعاونين ويساعدونكم على الوصول لفنادقكم.

معظم فنادق المدينة جيدة وأسعارها منخفضة أو متوسطة، ويمكنكم الحصول على غرفة نظيفة في فندق مجهز بشكل جيد مقابل 15 دولاراً لليلة، وإن أردتم الحصول على إقامة أكثر ترفاً، فحجز غرفة بفندق 5 نجوم سيكلفكم 80 دولاراً، وسيساعدكم هذا الموقع على الاختيار بعد مشاهدة تقييمات الزوار وتعليقاتهم وصور الفنادق المختلفة، وأياً تكن خياراتكم فبرنامجنا حافل ولن تقضوا كثير من الوقت في غرفكم.

اليوم الأول

رحلتكم كانت طويلة بعض الشيء لذا سنترك لكم ساعات قليلة للاستراحة قبل أن تسحركم الشواطئ الرملية التي تكشف مياهها الشفافة عن الشعاب المرجانية المبهرة والأسماك النادرة.. استمتعوا بالسباحة واستكشاف الشعاب ومتابعة الحياة البحرية وقد تكونون محظوظين لتشاهدوا الدلافين وعجول البحر والسلاحف الضخمة، إن لم تشاهدوها فلا بأس فسوف نزور بيتها ونسبح معها لاحقاً.

يمكنكم تناول الغداء الذي سيكون غالباً من الأسماك الطازجة والشهية، قبل أن نتحرك لزيارة إحدى العائلات التي تسكن مرسى علم ومعظمهم من قبيلتي العبابدة والبشارية، سيحكون لنا عن تاريخ المدينة والتي كانت حتى وقت قريب قرية صغيرة للصيادين، إلا أن تاريخها يعود للفراعنة والرومان.

أقوال جاهزة

شارك غردسميت محمية وادي الجمال بهذا الاسم لنمو نبات تحبه الجمال بتلك المنطقة، ولذلك كانت القبائل في المنطقة تعثر على جمالها الشاردة فيها.

شارك غردبيت الدلافين أو محمية صمداي هي أكبر محمية للدلافين في العالم، ويسكنها 5000 دولفين تنام معظمها نهاراً في أحضان شعاب المحمية وتنشط ليلاً.

اشتهرت المدينة في العصر الفرعوني والروماني بمناجم الذهب والزمرد، وقد ترك المنقبون القدماء نقوشاً فرعونية محفورة في الصخور تمثل صور حيوانات وصيادين، بالإضافة إلى طريق يعتقد أنه خطط في عصر بطليموس الثاني، ومجموعة من المناجم القديمة التي تم حفرها في الجبال المحيطة منذ آلاف السنين.. إن كنتم من عشاق الآُثار والتاريخ فيمكن لدليل من سكنى المدينة الودودين مصاحبتنا لزيارة هذه الآثار لاحقا.

أما اليوم فلن نفوت شرب القهوة البدوية المميزة بنكهة الجنزبيل والمعروفة بالجبنة، والاستمتاع بعشاء لذيذ من اللحم المشوي على الزلط والمعروف بـ"السلات"، على أنغام الطنبورة وإيقاعات الكف ورقصة التربلة وهي رقصة بالسيف والدرع، وسنختتم سهرتنا بتناول الزردة أو الشاي البدوي ذي النكهة المميزة بينما نراقب ذراع المجرة وزخات الشهب إن حالفنا الحظ، ثم نعود للفندق فالغد حافل أيضاً.

اليوم الثاني

سنبدأ اليوم زيارة محمية وادي الجمال، ونستطيع هنا مشاهدة الغزلان والماعز الجبلي والطيور النادرة، ويقع بيت الدلافين في حرم المحمية التي تتمتع بحياة بحرية يثريها وجود السلاحف الخضراء، وقرش الحوت، وسمكة عروس البحر، والسلطعون، وعجول البحر.

سنزور أولا شاطئ شرم اللولي أو شاطئ حنكوراب وهو من أروع الشواطئ التي قد تزورها على الإطلاق، وصنفه زوار موقع trip advisor في العام الماضي كثالث أجمل شاطئ في الشرق الأوسط، ويتميز بمياهه الغنية بالشعاب المرجانية والحياة البحرية النادرة، وستشاهد الشجرة الشهيرة في وسط المياه.

سننتقل بعدها لزيارة القلعان ونستمتع بمشاهدة أشجار المانجروف ونخيل دوم والطيور النادرة المتوطنة والمهاجرة في لوحة بديعة تتكامل مع المياه الفيروزية، وننتقل منها لنزهة في المناطق البرية بالمحمية في جبال حماطة لنشاهد الغزلان والماعز الجبلي والنسر العقاب وصقر الغروب، ويمكننا زيارة معبد سكيت الروماني الذي يحتضنه الجبل.

سميت محمية وادي الجمال بهذا الاسم لنمو نبات تحبه الجمال بتلك المنطقة، ولذلك كانت القبائل في المنطقة تعثر على جمالها الشاردة فيها، وتقع المحمية على مساحة 7450 كم، ويمتد الجزء البري منها لمسافة 4770 كم، أما البحري فيمتد مسافة 2000 كم.. سنعود إليها لاحقاً لمزيد من المتعة.

يمكننا العودة الآن للفندق للحصول على قليل من الراحة قبل أن نتناول العشاء على الشاطئ المجهز لحفلات السهر، حيث تقدم معظم الفنادق برامج ليلية تتضمن فقرات الرقص الشرقي والكاريوكي وعروض الساحر والتنورة.

قد تزوركم إحدى سيدات القبائل لعرض المشغولات البديعة المصنوعة يدوياً كالسجاد والشنط والملابس التقليدية والحلي.. ستكون تذكاراً جيداً لرحلتكم الممتعة فاحرصوا على اقتناء بعض منها، وقد تعرض إحداهن قراءة الودع أو الفنجان وهي طريقة يشتهر بها بعض أهل الصحراء لاستكشاف الطالع أو المستقبل.

اليوم الثالث

سنبدأ رحلتنا اليوم بعد الشروق بقليل لنستقل اليخت من مرسى حماطة في طريقنا لمنطقة صمداي لزيارة بيت الدولفين، سنستمتع في الطريق برحلة رائعة وأجواء هادئة ومياه صافية وسنشاهد بوضوح الأسماك والشعاب المرجانية حتى نصل إلى منطقة الدلافين، ثم نستقل زورقاً صغيراً لأقرب نقطة لنشاهد الدلافين ونسبح معها.

بيت الدلافين أو محمية صمداي هي أكبر محمية للدلافين في العالم، ويسكنها 5000 دولفين تنام معظمها نهاراً في أحضان شعاب المحمية وتنشط ليلاً، وتبدأ مواعيد زيارة الدلافين من العاشرة صباحاً حتى الثانية من بعد الظهر. بعد نزهة ممتعة برفقة الدلافين يمكنكم الحصول على قليل من الراحة وتناول الغداء على سطح اليخت وسط الأجواء والطبيعة الساحرة والموسيقى المفضلة أيضاً.

بعد العودة للفندق والراحة قليلاً يمكننا الانطلاق من جديد لزيارة واحد من أجمل الشواطئ في مرسى علم، وهو شاطئ النيزك ويقع على بعد 14 كم جنوب المدينة، ويقال إنه تشكل بعد اصطدام نيزك بأرض هذه المنطقة، وسيكون دليلنا من سكان المدينة، فهذا المكان الساحر ليس شائعاً.

ما رأيكم بعشاء رومانسي على أضواء القمر والنجوم.. سيساعدكم طاقم الفندق على إعداده بالشكل الذي تفضلونه، وتقدم معظم الفنادق اختيارات من مطابخ متعددة كالمطبخ المصري والإيطالي والفرنسي بالإضافة للمطعم التقليدي البدوي، كما تتيح الخمور والمشروبات الكحولية إن كانت ضمن قائمتكم.

اليوم الرابع

اليوم ستكون رحلتكم برفقة فيل البحر أو عجل البحر كما يسميه البعض وهو حيوان نادر وضخم ومسالم جداً يمكنكم السباحة بالقرب منه والتقاط الصور المميزة ولكن لا داعي للمسه هو أو غيره من حيوانات وشعاب البحر، وسنشاهد السلاحف البحرية الضخمة ونسبح قربها، ولنصل لتلك المنطقة سنزور شاطئ مرسى مبارك أو أبو دباب.

كما يمكنكم ركوب الغواصة من بورتو غالب التي تبعد عن مرسى علم 70 كم تقريباً، إلى مرسى مبارك، للاستمتاع بمشاهدة السلاحف وفيل البحر والشعاب المرجانية والأسماك النادرة.

لنحظى ببعض الراحة على مقاهي بورتو غالب قبل أن نحصل على جولة بالمدينة التي تطل على مارينا مدهشة ومرسى لليخوت الفارهة، كما تضم مطاعم فخمة وسلاسل محلات ومطاعم شهيرة يمكننا الحصول على الغداء في أحد فروعها، ولا تفوتوا زيارة أحد النوادي الصحية المنتشرة بالمدينة للحصول على الاسترخاء الذي تستحقونه.

ستجدون كثيراً من المحال المغرية ولكن لا تتعجلوا شراء الهدايا من بورتو غالب فسنزور مكاناً آخر يوفر الهدايا والتذكارات القيمة بأسعار أقل، وسنقضي سهرتنا اليوم بهذه المدينة التي توفر كثيرا  من النوادي الليلية وحفلات الرقص والغناء، وقد يصادف توقيت زيارتكم حفلة لفنان شهير، فكثيراً ما تستضيفهم المدينة.

اليوم الخامس

ستنتهي رحلتنا لهذه الجنة المبهرة اليوم.. ولكن في طريقنا إلى القاهرة سنتوقف عند مدينة القصير لاقتناص جولة ممتعة أخرى، سنزور الحصن العثماني الذي بناه السلطان سليم عام 1517 ميلادياً لحماية المدينة التي كانت من أهم موانئ مصر في ذلك الوقت.

وسنزور سوق المدينة لشراء الهدايا التذكارية كأوراق البردي، والعطور، والمشغولات الفضية بأسعار جيدة، ثم نتناول شراباً سريعاً على أحد المقاهي المنتشرة على شاطئ المدينة قبل أن نأخذ طريقنا للعودة.

استعدوا لمغامرة جديدة.

كلمات مفتاحية
السياحة المغامرة

التعليقات

المقال التالي