أصابعك قد تحمل آثار المخدرات وإن كنت لا تتعاطاها

أصابعك قد تحمل آثار المخدرات وإن كنت لا تتعاطاها

حتى وإن كنت لا تعرف المخدرات قد تحمل أصابعك بقايا مسحوق منها، فقد وجدت دراسة حديثة أن شخصاً على الأقل من كل 10 أشخاص يحمل آثار مسحوق الكوكايين أو الهيروين على يديه حتى وإن لم يتعاط المخدرات في حياته.

اختبر باحثون من جامعة "سوري" (Surrey) البريطانية بصمات لـ 50 متطوعاً قالوا إنهم لا يتعاطون المخدرات ولـ 15 آخرين تعاطوا الكوكايين أو الهيروين قبل 24 ساعة من الاختبار، لتأتي النتيجة مفاجئة.

بعد فحص أيادي الأشخاص الذين أكدوا عدم تعاطيهم المخدرات، لاحظ الباحثون وجود آثار الكوكايين على 13 % من أصابع هؤلاء وآثار الهيرويين على 1% منها.

أقوال جاهزة

شارك غرد"قد تنتقل آثار المخدرات إلى أصابعك عند السلام على أحد يتعاطاها"... الكوكايين من الملوثات الموجودة في البيئة وعلى العملات النقدية

في حين قد يظن البعض أن المتطوعين أخفوا حقيقة تعاطيهم للمخدرات وأن البصمات كشفتهم، أكدّ العلماء أن هذه الآثار التي وُجدت على أصابعهم لم تأت من تعاطي المخدرات بل من السلام على أشخاص تعاطوا المخدرات، أو عن طريق لمس أسطح ملوثة بالمخدرات منها العملات المالية التي رأت دراسة سابقة أن 11% منها قد يحمل آثار الكوكايين.

وكان مركز بريطاني لعلوم الطب الشرعي أكد في دراسة سابقة أن كل عملة ورقية في بريطانيا معرّضة للتلوث ببقايا مخدرات من الدرجة الأولى بعد أسبوعين فقط من طباعتها وتداولها.

وتمكن الباحثون، بحسب الدراسة التي نشرت في مجلة "Clinical Chemistry" العلميّة، من التأكد من الأمر عبر فحص المكونات الكيميائيّة للعرق ليعرفوا الفرق بين من تعاطى المخدرات وبين من وصلت الآثار إلى يديه بطريقة غير مباشرة، كما أنهم تأكدوا وعبر الاختبار من أن آثار الكوكايين والهيرويين ممكن أن تنتقل عبر السلام أو لمس يد شخص يتعاطى المخدرات.

كذلك كان لكمية آثار المخدرات الموجود على الأصابع دوراً في معرفة من يتعاطى المخدرات ومن انتقلت إليه بطريقة غير مباشرة، فبعد غسل اليدين استطاع الباحثون تحديد 87.5 % من متعاطي الكوكايين وجميع متعاطي الهيرويين.

وقالت ميلايني بايلي، المحاضرة في الطب الشرعي في جامعة "سوري": "صدقوا أو لا تصدقوا أن الكوكايين واحد من الملوثات الموجودة في البيئة وعلى الأوراق النقديّة".

ويحرص الباحثون على تطوير هذا النوع من الاختبارات بهدف التوعية والتحذير من عملية اتهام الأشخاص بتعاطي المخدرات، وذلك بسبب التلوث العالي في الجو الذي قد يُسبّب انتشار بقايا أنواع من المخدرات على أجساد أفراد لم يجربوها قط.

وبحسب القيمين على البحث، فإن هذه النتائج تساعد الشرطة كذلك في تحديد الفرق بين من تعاطى الهيرويين ومن تعاطى الكوكايين خلال الأريع وعشرين ساعة الأخيرة التي تسبق الاختبار، بناء على بصمة اليد.

ولفت ماهادو اسماعيل، وهو باحث رئيسي في فريق جامعة "سري"، إلى أن اختبار بصمات الأصابع سيكون المستقبل في مجال اختبار تعاطي المخدرات، فهو سريع وسهل الجمع ودقيق بما يتعلق بتحديد هوية الشخص الذي يتعاطى المخدرات.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي