أعضاء هذا النادي البحريني يمارسون طقساً واحداً فقط: الضحك بصوت عال

أعضاء هذا النادي البحريني يمارسون طقساً واحداً فقط: الضحك بصوت عال

نشتاق في كثير من الأحيان إلى لحظات نضحك فيها من القلب.

وفي البحرين، كما في كثير من البلدان في العالم، يعيش السكان صراع يومي لتأمين لقمة العيش، إضافة إلى الأوضاع الإقليمية التي تؤدي إلى عدم الشعور بالأمان.

كما أن الأوضاع السياسية والاقتصادية غير المستقرة جميعها تجعل الضحك من القلب، في الكثير من الأحيان، أمراً نادراً.  

لذا، يبحث الناس عن خفيفي الظل والكوميديين عبر وسائل التواصل الاجتماعي ويوتيوب، ويتحلق الجمهور حولهم على أمل الحصول على ضحكة هنا أو ما يفرح القلب ويسليه هناك.

ولمحاربة هذا الحزن وهذا القلق اللذين ينتشران في العالم، اكتشف الدكتور "مادان كاتاريا" تقنية "يوغا الضحك" عام 1995، في الهند، ما دفعه إلى إدخال الابتسامة في الوسائل العلاجية عبر نواد تنتشر حول العالم، وآخرها كانت البحرين.

البداية...

أسست السيدة فاطمة ربيعة، المدربة البحرينية المؤهلة في مجال يوغا الضحك، نادي الضحك في البحرين في تشرين الأول (أكتوبر) من هذا العام، وهو يتخذ من جمعية أوال النسائية في عراد شمال البحرين حالياً مقراً له...

هي تؤمن بأن الضحك "يساعد على تقوية مناعة الجسم ضد كثير من الأعراض والأمراض، وتعزيز الشفاء من الصداع والآلام والاضطرابات والأرق الليلي والإحباط". لذلك، قررت، بعد أن تعلمت هذه الطريقة ومارستها، أن تساهم في الترفيه عن البحرينيين الذين يعانون من ضغوطات يومية كثيرة.

IMG_5713 أحد المتدربين على طقوس الضحك في المركز، بعدسة أحمد الغسرة

وتقول: "جاءت فكرة نادي الضحك في البحرين بمبادرة شخصية مني، وهي مستوحاة من فكرة نادي الضحك الذي أسسه الدكتور الهندي مادان كاتاريا في العالم في 1995، حيث يوجد حول العالم حوالى 5 آلاف ناد تقريباً في 40 دولة، منها 3 آلاف في الهند وحدها، فضلاً عن لبنان والجزائر والكويت وغيرها".

IMG_5723 فاطمة ربيعة خلال جلسة ضحك في المركز، بعدسة أحمد الغسرة

عن البحرين…

سجلت دراسات كثيرة أن الاكتئاب يأتي في مقدم الأمراض النفسية، حيث حصل على أعلى نسبة انتشار تصل إلى 17% وتختلف باختلاف المجتمع فتتراوح بين 5 - 17%.

أما نسبة انتشار الاكتئاب في دول الخليج العربي، ومملكة البحرين من بينها، فهي لا تختلف كثيراً عن المعدلات العالمية، فقد أوضحت دراسات كثيرة أجريت في تلك الدول أن النسبة تتراوح بين 20 - 25% باستثناء دراسة واحدة تجاوزت تلك النسبة بقليل، بحسب تصريح أدلى به عبداللطيف حمادة مستشار الطب النفسي في مركز (مطمئنة)، لصيحفة الوطن.

فيما قال فاضل النشيط المستشار في مستشفى الطب النفسي في كلمة ألقاها خلال افتتاح مؤتمر الصحة النفسية 2016 في المنامة، أن القلق والفصام والاكتئاب أكثر الأمراض النفسية انتشاراً في البحرين التي لا يتجاور عدد سكانها المليون و425 ألفاً.

مؤكداً أن العالم يتوقع أن يكون مرض الاكتئاب في المرتبة الأولى من الأمراض الأكثر شيوعاً عام 2030، وذلك بسبب كثرة الحروب والكوارث، في كلمة ألقاها في افتتاح مؤتمر الصحة النفسية 2016 في المنامة.

الضحك من داخلكم

تقوم فكرة النادي بحسب مؤسسته على استنباط الضحك الذاتي من غير مؤثرات خارجية لإدخال الفرح والسعادة والسلام إلى قلب الإنسان.

تقوم فكرة النادي بحسب مؤسسته على استنباط الضحك الذاتي من غير مؤثرات خارجية لإدخال الفرح والسعادة والسلام إلى قلب الإنسان.

"تقوم فكرة الضحك أيضاً على إدخال كمية كبيرة من الأوكسجين إلى الجسم وتحفيز هرمون السعادة"، تقول لرصيف22.

لا يعتمد نادي الضحك على إلقاء النكات أو مشاهدة مواقف مضحكة كما يعتقد البعض، فهي تعلم التلاميذ "أن يضحك الإنسان لوحده من داخله ومن أعماقه، ويبدأ بتصنع الضحك ثم يتحول ضحكًا طبيعيّاً".

وقد أُثبت علمياً أن جسم الإنسان لا يفرق بين الضحك الطبيعي أو المصطنع، فيتفاعل معه أيّاً كان مصدره ويستفيد منه.

تقول ربيعة أنه من الممكن إسعاد الآخرين من طريق الضحك، حيث يشعر الإنسان بالتحرر من القيود الداخلية سواء كانت نفسية أو جسمية ويمارس الضحك على طبيعته.

يجتمع النادي مرة أسبوعياً، وتستغرق الحصة قرابة الساعة، ينتقل الضحك فيها بين المشتركين في ما يشبه العدوى.

تقدم ربيعة خلال الجلسات تمارين هدفها استنباط الضحك من الداخل بأشكال مختلفة، والتقنيات المستعملة هي تقنيات نفسية وجسدية لإثارة الضحك، باتباع تمارين متنوعة غايتها البحث داخل كل شخص عن الطفل الضاحك الغافي بين ضلوعه.

أقوال جاهزة

شارك غردنفتعل الضحك حتى نصدق ونضحك من قلوبنا: هذا هو شعار نادي الضحك في البحرين

شارك غرد"تقوم فكرة الضحك أيضاً على إدخال كمية كبيرة من الأوكسجين إلى الجسم وتحفيز هرمون السعادة"

شارك غردعن تمارين هدفها استنباط الضحك والبحث داخل كل شخص عن الطفل الضاحك الغافي بين ضلوعه

تستشهد ربيعة بتجارب سابقة موضحة: "حسب المختصين، فإن يوغا الضحك كما تسمى تساعد في علاج أمراض نفسية وجسمية كثيرة كتقوية جهاز المناعة، الحد من القلق، تعزيز الثقة في النفس، حماية القلب، زيادة النشاط في النهار والمساعدة في النوم ليلاً، كما يفيد مرضى التهاب الشعب الهوائية وأزمات الربو، وينمي روح المشاركة وروح العمل الجماعي، يجدد الطاقة، ينمي القدرة الإبداعية، يصفي البشرة، كما يرفع الضحك من مستوى الأداء العقلي للإنسان، كما أنّه المحفز الأكبر لإطلاق مادة الأندروفين المسكنة الألم في الجسد".

IMG_5684 فاطمة ربيعة خلال جلسة ضحم في المركز، بعدسة أحمد الغسرة

قليل من السخرية، وبعض التفاعل...

بدأ عمل النادي في البحرين منذ حوالى شهرين فقط وتناوله البعض بتعليقات مستهزئة وساخرة في مواقع التواصل الاجتماعي.

فقد قالت المغردة أمينة: "نادي الضحك يوم الجمعة يضحكون، والا أوف إجازة، صراحة اسمه يضحك، نادي الضحك، نسيت شعارهم، افتكر هوهو هاها أو حاحا". 

أما المغردة سلوى فكتبت: "شخبار نادي الضحك جهز والا لا... انا بالنسبة لي عطوني بيزات وسفروني وبتشوفون الضحك لي وين يودي باسوي. ابتسامة هوليود حق الضحك".

أما خالد المناعي فقال: "ما يحتاج تسوون #نادي_الضحك في البحرين انتو بس كثروا الإجازات وزيدوا المعاشات وبيطربكم صوت قهقهة الشعب". 

فيما قال حساب باحث خليجي على تويتر "#نادي_الضحك بدلاً من الاقتباس السلبي كان الأجدى أن يطرحوا أفكاراً أصيلة كافتتاح نادي يدعم المسرحيات الفكاهية بملامسة قضايا مجتمعية بحتة".

في المقابل، لاقت الفكرة تفاعلاً لا بأس به في جهات أخرى. .

تقول ربيعة لرصيف22: "هناك تفاعل كبير مع فكرة نادي الضحك في البحرين، انضمت مجموعة لا بأس بها إلى جلسات البرنامج وكانت انطباعاتها إيجابية"،

وأضافت: "أنا متفائلة جداً بأن مثل هذه البرامج سيكون له تأثير كبير في حياة الناس بسبب وتيرة الحياة المتصاعدة وضغوط الحياة والتوتر، فمن الضروري التخفيف من تلك التوترات التي تسبب الأمراض الصحية والنفسية وتحقيق الصحة الجيدة لجسم الإنسان وإدخال الفرح والسلام من طريق الضحك".

وبينت أن للضحك مقومات وله مراحل عدة، منها مرحلة التصفيق الفردي والثنائي والجماعي ومرحلة التنفس وتمارين مرحة تساعد في الضحك الى جانب تمارين الاسترخاء الأخيرة.

للذاكرة والصحة...

وفي تعليق عن تأثير الضحك في الجسد والصحة النفسية، قال المختص بالعلاج النفسي السايكودينامي، طوني حداد من حيفا لرصيف22: "لا يقوم الضحك بتشغيل عضلات الجسم الخارجية (الوجه، الكتفين القفص الصدري والعمود الفقري) فقط، إنما يؤثر بشكل إيجابي جداً في أعضاء داخلية كعضلة القلب، الرئتين، الدورة الدموية والمناعة. ومن ناحية ذهنية، فإن الضحك يساعد في الحفاظ على القدرات الذهنية بما في ذلك التركيز وأيضاً يساهم في الحفاظ على الذاكرة لدى أشخاص من جيل 60 وما فوق".

ويواصل حداد: "ومن ناحية اجتماعية نفسية، فالضحك يعتبر (أداة) مهمة جداً في التواصل الاجتماعي، وتوطيد العلاقات بين أفراد المجموعة وأيضاً بناء الثقة بين الأفراد. ومن ناحية نفسية، فإن الضحك يساعد في التخفيف من التوتر والضغط النفسي، ويساهم جداً في علاج حالات اضطراب القلق، وأيضاً يبث الشعور بالقوة وبذلك يؤثر إيجاباً في الثقة في النفس".

واختتم طوني حداد حديثه: "ومن ناحية نظرية نفسية، يدعي سيغموند فرويد أن الضحك هو وسيلة تساعدنا بشكل فوري على التواصل مع غرائز ورغبات مكبوتة او ممنوعة – لأسباب شخصية أو اجتماعية - والتنفيس عنها. والدليل هو أن النكات بمعظمها تحوي طابعاً ومضامين وإيحاءات جنسية. ومن جهة أخرى، تتعامل نظريات مع الضحك بأنه أنبوب يساعد النفس البشرية في التعامل مع الدوافع والرغبات العدوانية من خلال ما يسمى بـ "التسامي"، وتسخير تلك الرغبات العدوانية لأهداف توطيد علاقات اجتماعية".

نزيهة سعيد

صحافية من البحرين، تكتب في مجال السياسة، الاقتصاد، الفن والقضايا الاجتماعية. تعمل في الصحافة المكتوبة، المرئية، المسموعة والإلكترونية. وهي حائزة على "جائزة يوهان فيليب لحرية التعبير والصحافة" للعام 2014.

كلمات مفتاحية
البحرين

التعليقات

المقال التالي