صفحة المحرر

هيفاء زعيتر

صحافية لبنانية. عملت في صحيفة السفير، ثم مراسلة لقناة الجديد اللبنانية، وقناة فرانس24 الناطقة باللغة العربية.

176 مقال للكاتب

"لولاهم لكان وعد بلفور حبراً على ورق"... عن خيّالة "آنزاك" ومجزرتهم المنسيّة بحق الفلسطينيين

"لولاهم لكان وعد بلفور حبراً على ورق"... عن خيّالة "آنزاك" ومجزرتهم المنسيّة بحق الفلسطينيين

ما ارتكبه الأستراليون والنيوزيلنديون يوم العاشر من ديسمبر عام 1918 في قرية صرفند، بعد مقتل الجندي النيوزيلندي، بقي غائباً عن صفحات تاريخهم التي احتفت بـ"بطولات" الخيّالة

"فُتحت أبواب جهنّم"... عن المحاذير الأخلاقيّة والطبيّة للعبث بجيناتنا بعد تجربة الصين الصادمة

"فُتحت أبواب جهنّم"... عن المحاذير الأخلاقيّة والطبيّة للعبث بجيناتنا بعد تجربة الصين الصادمة

باهي العالم الصيني بما فعله بأول رضيعتين معدّلتين جينياً، لم يستدع التساؤلات فقط لكونه لم يقدّم أية أدلة تثبت إجراءه للعملية، بل لكونه صبّ في صلب النقاش الذي بدأ منذ فترة حول أمان التعديل الجيني وأخلاقيّته من عدمهما...  

قصة تركيا والاتحاد الأوروبي... "اللهاث" وراء الأحلام المؤجّلة و"المستحيلة"

قصة تركيا والاتحاد الأوروبي... "اللهاث" وراء الأحلام المؤجّلة و"المستحيلة"

قبل ثلاثة عشر عاماً، حين بدأت تركيا مفاوضات الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، بدت وكأنها تكتب فصلاً جديداً في تاريخ علاقاتها مع الغرب الذي ورثت عن السلطنة العثمانيّة إرث الصراعات معه والشكوك تجاهه...لكن التأرجح بقي سمة العلاقة

"التعذيب لا يحتمل الارتجال"... قراءة في سيكولوجيا الجلاد باعتباره شخصاً متزِّناً ذا مؤهلات

"التعذيب لا يحتمل الارتجال"... قراءة في سيكولوجيا الجلاد باعتباره شخصاً متزِّناً ذا مؤهلات

قد يكون أكثر راحة الاعتقاد بأن من يقومون بأفعال مروّعة مختلفون عنا، ولكن...

مراجعة لدور شركات الاستشارات الأجنبيّة… السلاح الفعّال لـ"تلميع" صورة الأنظمة القمعية

مراجعة لدور شركات الاستشارات الأجنبيّة… السلاح الفعّال لـ"تلميع" صورة الأنظمة القمعية

ماكنزي، أس سي أل، مونيتور دلويت، كويلر، غلوفر بارك غروب... تقبض أموالاً طائلة وتمارس نفوذها دون تبعات أو محاسبة بحجة أن "الاستشارات غير ملزِمة"

حين تصدّت البرلمانات العربية والإسلامية لمحاولة إضاعة "وقتها الثمين" في جنيف

حين تصدّت البرلمانات العربية والإسلامية لمحاولة إضاعة "وقتها الثمين" في جنيف

"مضيعة للوقت الثمين"/ "قضيّة غير ملحة عدا كونها جدليّة"/ "محاولة تمويه لتمرير قرارات أخرى خطيرة"... بعض الردود على وجود بند للنقاش حول "مشروع القرار المتعلق بحقوق المثليين"