صفحة المحرر

فرح السعدي

صحافية أردنية حاصلة على بكالوريوس إعلام من الجامعة الأمريكية في دبي وعلى شهادة في الإنتاج الرقمي ورواية القصص، وشريكة مؤسسة لموقع "بدنا نحكي فن".

42 مقال للكاتب

جنينٌ مصريٌ للبيع… "للجادين فقط"

جنينٌ مصريٌ للبيع… "للجادين فقط"

لطالما عُرفت مشاعر الأمومة بأنها الأكثر عُنفاً لما تحمله معها من حبٍ جارف لكائنٍ تحمله الأم في داخلها، ويختلط نبضه بنبضها. ولكن هذا المفهوم، غَيَرته مواطنة مصرية تُدعى "هَنَا محمد" بإعلانها عرض "جنينها" للبيع قبل أسبوعين من ولادته.

"كيفَ للسوري أن يزورَ أي بلدٍ عربيّ؟" حصارٌ سوريٌ في مهرجان الجونة السينمائي

"كيفَ للسوري أن يزورَ أي بلدٍ عربيّ؟" حصارٌ سوريٌ في مهرجان الجونة السينمائي

بينما نعتبر الأفلام أحياناً مهرباً من الواقع، إلا أنها تكون في أحيان أخرى مجرد مرآة تعكسُ واقعاً لم ينتهِ مع انتهاء تصوير آخر مشهد في الفيلم، بل يُرافق صنّاعه أينما حلّوا.

"سيصل التسجيل إلى الصحف المصرية يا أبو جمال"... الغموض مستمرٌ في قصة "الملاك" أشرف مروان

"سيصل التسجيل إلى الصحف المصرية يا أبو جمال"... الغموض مستمرٌ في قصة "الملاك" أشرف مروان

أشرف مروان بطلٌ قوميٌ في مصر وإسرائيل على حدّ سواء لما حقَّقَه من سلامٍ بين البلدين. هكذا قدّمت "نتفليكس" الجاسوس أو الملاك بعد شرائها الفيلم الإسرائيلي "الملاك"

إنما للصبر حدود.. هُناك 20 دقيقةً للردِّ على رسالتي..

إنما للصبر حدود.. هُناك 20 دقيقةً للردِّ على رسالتي..

أُزيلت كلمةُ "الصبر" من قاموسنا اليوم، حتى أصبح نفاذُه ظاهرةً عالميةً. مُراقباتٌ وملاحقاتٌ واتسابية، فيسبوكية، تويترية... كُلُّها في سبيل معرفة "لماذا لم تردّ أو يردّ على رسالتي حتى الآن؟"

أكثرُ من غنّى للحبِ.. لا يعترفُ بهِ

أكثرُ من غنّى للحبِ.. لا يعترفُ بهِ

غنّى وائل كفوري الحُب بكُلِّ مراحله، منذ اللقاء الأول، حتى التعلق، وثم الخسارة فيما بعد أحياناً.. كان سفيراً للحُب حتى وإن كان "غلطاً"..

"عاوزة اتعشى يا تيتا حرام عليكي"... ارحموا طفولة نجمة السوشيال ميديا ساندي

"عاوزة اتعشى يا تيتا حرام عليكي"... ارحموا طفولة نجمة السوشيال ميديا ساندي

ما بين جدلهما حول الريجيم الذي لا تريد أن تتبعه ساندي، وما بين بكاء الأخيرة وصراخها مللاً من البقاء في المنزل واعتراضها على كوب شاي بلا سكر، تتمحور تلك الفيديوهات التي تنشرها جدتها بين الحين والآخر..