صفحة المحرر

عمّار المأمون

صحافي سوري مساهم في عدد من الصحف والمجلات العربية، حاصل على ماجستير في الإعلام وليسانس نقد ودراسات مسرحية.

33 مقال للكاتب

لأنه صمم العالم مادياً وثقافياً لخدمته، وضع المعايير الجسدية "المثالية" مطابقة لشكله

لأنه صمم العالم مادياً وثقافياً لخدمته، وضع المعايير الجسدية "المثالية" مطابقة لشكله

المعايير التي تحكم عالمنا، وضعها ذكور، أي أن المقاييس نابعة من رغبات "ذكور بيض"، بوصفها ضامناً لسطوتهم؛ وتنفي المخالف أو تعيد إنتاجه بما يحافظ على النظام القائم

الأحاجي والألغاز: من يفتح "أقفالها" ويكشف ألاعيبها؟

الأحاجي والألغاز: من يفتح "أقفالها" ويكشف ألاعيبها؟

قد تبقى لغزاً عصياً لآلاف السنوات، تُغير أسماء ما نعرف، وتخفي وراءها ما يَظهر بوصفها العتبة الأخيرة قبل الانفجار أو الموت: ال

جهاز المناعة: كيف تحول الجسد إلى خط دفاع وطنيّ

جهاز المناعة: كيف تحول الجسد إلى خط دفاع وطنيّ

كيف تحولت المناعة إلى أداة سلطوية، في ظل التطور الطبي النانويّ والتعديل الجينيّ وزراعة الأعضاء، الذي أعيد من خلاله تكوين مفاهيم "الطبيعيّ"، بوصفه صناعياً وتكنولوجياً

القوائم: وهم حريتنا الفرديّة مقابل القوى التي تتحكم بنا دون أن ندري

القوائم: وهم حريتنا الفرديّة مقابل القوى التي تتحكم بنا دون أن ندري

القوائم: كيف تخلق الإحساس لدينا بالسيادة الذاتية على أنفسنا، عبر منحنا وهم الاختيار

المدينة: فضاء للصيد ورياضة النجاة

المدينة: فضاء للصيد ورياضة النجاة

عن "الأفخاخ" التي وضعتها الحكومات في مساحات العيش، لمواجهة "التهديد" الذي قد يشكّله أي فرد، ما جعل "المدينة" مساحة للصيد، ونحن فيها فرائس محتملة.

النكات السيّئة: علامات على خلل العالم

النكات السيّئة: علامات على خلل العالم

الكثيرون منا أُحرجوا، بعد أن قالوا نكتة ظنّوا أنها مضحكة، ولاحظوا بعدها الصمت الغريب، والأعين المركّزة عليهم باستهزاء أو استغراب، ليأتي أحدهم ويكسر الصمت بقوله "لم أفهمها؟"