صفحة المحرر

زينة شهلا

صحافية سورية في دمشق

13 مقال للكاتب

"لا تستسلموا، تذكروا حقيقتكم وأحاسيسكم"... بصوت مكادي نحاس الذي ملأ فضاء المقهى

"لا تستسلموا، تذكروا حقيقتكم وأحاسيسكم"... بصوت مكادي نحاس الذي ملأ فضاء المقهى

نحن منكسرون من الداخل ومن الخارج، والفن هو الذي يعيد إلينا الألق ويخاطبنا في كل لحظة...

علمتنا الحرب نمطاً اقتصادياً جديداً لم نكن نعرفه من قبل... تجارب مبتكرة لنساء سوريات

علمتنا الحرب نمطاً اقتصادياً جديداً لم نكن نعرفه من قبل... تجارب مبتكرة لنساء سوريات

عن الجانب الآخر للحرب والنزوح، وعن نزعة الأمل والإبداع التي غيّرت القيم الاجتماعية وخلفت أنماطاً اقتصادية جديدة واستقلالية أكبر للنساء

"إنه الخوف. الخوف الذي طبع حياتنا كأننا نقف على حافة وادٍ عميق"... الحياة والحرب بعيون شباب من سوريا

"إنه الخوف. الخوف الذي طبع حياتنا كأننا نقف على حافة وادٍ عميق"... الحياة والحرب بعيون شباب من سوريا

الحرب في سوريا ليست فقط بالأسلحة، والدمار، والموت، وقوافل الجنود المتحاربين في أنحاء البلاد، بل هي أيضاً بخلافات حفرت عميقاً في أرواح السوريين. فرّقتهم في…

برنامج مسابقات "الحصن" يعود من ذاكرة الثمانينات إلى "قلعة" سعودية

برنامج مسابقات "الحصن" يعود من ذاكرة الثمانينات إلى "قلعة" سعودية

"أهلاً ومرحباً بكم في حلقة جديدة من برنامجكم الجماهيري الحصن" عبارة كانت تُسمع كل يوم جمعة قبل عرض برنامج المسابقات الياباني "قلعة تاكيشي" الياباني في الثمانينات، سيسمعها شباب وأطفال الألفية العرب من جديد بعد يقارب خمساً وعشرين سنة...

إعادة النظر للإنسان السوري على طريقة رشا رزق...

إعادة النظر للإنسان السوري على طريقة رشا رزق...

من غناء شارات مسلسلات الأطفال، للاختصاص في الغناء الأوبرالي، ثم للتأليف الموسيقي، وصولاً للترشح لأهم جائزة عالمية في مجال الغناء، الغرامي...

وهكذا تعيد الطبلة إيقاع الحياة في مخيمات للسوريين في لبنان...

وهكذا تعيد الطبلة إيقاع الحياة في مخيمات للسوريين في لبنان...

على مدار 3 أيام أسبوعياً، وسط مخيم لا يعتبر تعليم الموسيقى والغناء من أولوياته، تمتلئ قاعات البناء الصغير الألحان وتنهدات الطلاب المتعبين والسعداء بعد يوم تدريب طويل في مدرستهم الموسيقية....