سرديات التسعينات

الاثنين 4 أبريل 201603:27 م

محاولة لاستعادة ذاكرتنا، تلك التي محتها صور الحروب والمجازر التي نشهدها في هذه المرحلة. ذكرياتنا التي غطّت عليها المعلومات الكثيرة والمتشعبة المتطايرة من شاشاتنا الصغيرة، لتشغلنا عن أحاسيس ومشاعر وصور ودموع ونكهات وقبلات وروائح زوّدتنا بها حقبة التسعينات، وصنعت منا ما نحن عليه.

لنضع الملفات الساخنة جانباً، ونتشارك معاً في ذكريات الماضي المنعشة من خلال نظرة حنونة إلى مذاق التسعينات في منطقتنا، ذلك المذاق البريء الذي لم يكن يعرف الطائفية، ولا العنصرية، ولا التمييز بأشكاله السائدة اليوم.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard