عشرات القتلى في انفجار عربة قطار في القاهرة

الأربعاء 27 شباط 201903:51 م
لقي العشرات مصرعهم وأصيب آخرون، في التاسعة والنصف من صباح اليوم الأربعاء بتوقيت القاهرة، في حادث انفجار قطار في محطة سكك حديد مصر الواقعة بميدان رمسيس بقلب القاهرة. وقال شاهد عيان لرصيف22 إن جرار مناورة دخل إلى رصيف 6 في محطة مصر بسرعة عالية مما أدى إلى اصطدامه برصيف المحطة وانفجار خزان السولار في الحال، ما أدى إلى مقتل وإصابة عشرات المصريين داخل المحطة، بالإضافة إلى تدمير الرصيف. وأكد شاهد العيان أن الحادث خلّف العديد من الجثث المتفحمة في كل مكان داخل المحطة. وارتفعت أعمدة الدخان فوق محطة مصر للقطارات، وداخل المحطة، كان الجرار المتفحم مائلاً بجوار أحد الأرصفة. وقال التلفزيون المصري الرسمي إن 25 شخصاً على الأقل قُتلوا وأُصيب 50، لكن شاهد العيان أكد لرصيف22 أن العدد يزيد على ذلك بكثير. وتقدم الدكتور هشام عرفات، وزير النقل المصري، باستقالته، الأربعاء بعد انفجار القطار وصرح المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء، بأن رئيس الوزراء قبل الاستقالة. ونقلت وسائل إعلام مصرية عن مصادر مسؤولة في سكك حديد مصر، قولها إن السبب في تصادم جرار القطار رقم 2302 برصيف محطة مصر، هو أنه كان يسير دون سائق، مضيفة أن قوات الأمن تحفظت على السائق، الذى كان مقرراً أن يقود هذا القطار لمعرفة سبب تركه الجرار يتحرك دون وجوده. وبعد فترة من الحادث حضرت العشرات من سيارات الإسعاف لنقل المصابين لمستشفى السكة الحديدية القريبة من المنطقة. ونشر مستخدمون على موقع تويتر لقطات مصورة تظهر لحظة الانفجار. ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصادر أمنية تأكيدها أنه لا توجد أي إشارة على أن الحادث متعمد.

الرئيس المصري وحكومته يعلقان

من جانبها نقلت وسائل إعلام مصرية عن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قوله إنه يتوجه "بخالص التعازى لأسر ضحايا الحادث، متمنياً للمصابين خالص الشفاء". https://twitter.com/ONliveEgypt/status/1100723237355442176 وقال السيسى، قبيل انطلاق المؤتمر الصحافى مع نظيره الألبانى بقصر الاتحادية: "أصدرت توجيهاتي للحكومة بالتوجه الفوري لموقع الحادث ومحاسبة المتسببين فيه، بعد إجراء التحقيقات اللازم، ورعاية المصابين". كما توجه إلى مكان الحادث تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء المصري، يرافقه وزراء التضامن الاجتماعي، والنقل، ومحافظ القاهرة.
قال شاهد عيان لرصيف22 إن جرار مناورة دخل إلى رصيف 6 في محطة مصر بسرعة عالية مما أدى إلى اصطدامه برصيف المحطة وانفجار خزان السولار في الحال، ما أدى إلى مقتل وإصابة عشرات المصريين داخل المحطة، بالإضافة إلى تدمير الرصيف.
وقال رئيس الوزراء لوسائل الإعلام المصرية إنه "يطالب بفتح تحقيق فوري في الحادث، لكشف ملابساته بأسرع وقت ممكن، وتحديد المتسبب في وقوعه، مشدداً على أن أي إهمال أو تقصير سيواجه بحساب عسير، فُهناك أرواح لاقت حتفها، وأخرى تعرضت للإصابة".

غضب على وسائل التواصل الاجتماعي

وتسبب الحادث في غضب على وسائل التواصل الاجتماعي بين المصريين، وغرد مستخدم: "معانا فلوس نبني أطول برج في العاصمة الإدارية الجديدة، ومش معانا فلوس نصلح سكك القطار". https://twitter.com/karemelsamka/status/1100722173998698497 وغرد مستخدم آخر: "كل الطرق في مصر تؤدي إلى الموت". https://twitter.com/Mrphy11/status/1100723942329864192 واعتبر مستخدم أن الحادث أسوأ من أي فيلم رعب يمكن مشاهدته، مضيفاً أن كل شيء في مصر أصبح يؤدي إلى الهلاك. وبحزن قال مستخدم: "هتصلي في جامع هتموت، هتصلي في كنيسة هتموت، هتركب عربية هتموت، هتركب قطر هتموت، هتشجع كورة هتموت، هتقف تحمى بلدك علي الحدود هتموت، هتنزل الشارع هتموت، هتقعد في البيت هتموت، بص أول ما تتولد في البلد دى متكتبش شهادة ميلاد، أكتب شهادة وفاة ومتعشمش نفسك بأكتر من كده". https://twitter.com/mezoElX/status/1100721857127464961 ولدى مصر واحدة من أقدم وأكبر شبكات السكك الحديدية في المنطقة وتشيع بها حوادث القطارات التي تخلف قتلى ومصابين، ويشكو المصريون من أن الحكومات المتعاقبة لم تطبق معايير سلامة أساسية بشبكة السكك الحديدية. وتبادل نشطاء مقطع فيديو يظهر قيام شاب بإنقاذ مواطنين من الحرق باستخدام عبوة مياه، عقب إصابتهم في الانفجار. https://www.youtube.com/watch?time_continue=35&v=Hb9ED8MUizs
إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard