"تخطى الحدود وكشف المستور"..دعوات لإيقاف الإعلامي السعودي داوود الشريان

الثلاثاء 26 فبراير 201905:58 م

تصدر هاشتاغ  #أوقفوا_داوود_الشريان موقع تويتر في السعودية، الثلاثاء 26 فبراير، بآلاف التغريدات المنتقدة للإعلامي بتهمة "كشف عورات المجتمع وإثارة الفتنة" بعد بث حلقات برنامجه "مع داوود الشريان" على قناة SBC السعودية.

وفي برنامجه الذي بدأ بثه مطلع الشهر الجاري، تناول الشريان "مواضيع جريئة" لم يسبق تناولها إعلامياً أو علناً في المجتمع السعودي، كقضية هروب الفتيات والأسباب العائلية وراءها مثل سوء المعاملة وزنا المحارم ومساوئ نظام الولاية وهي من القضايا الشائكة والمسكوت عنها.

تناول إعلامي "غير مألوف"

كما

">ناقش البرنامج تطبيق "أبشر" التابع لوزارة الداخلية السعودية، الذي أثار جدلاً الفترة الماضية بسبب مزاعم بأن هدفه تعقب النساء السعوديات ومنعهن من السفر، في حين استنكرت الداخلية السعودية "الحملة المغرضة والمنظمة التي تسعى للتشكيك في غايات التطبيق".

وفي حلقة ثالثة تحدث الشريان، الذي يرأس هيئة الإذاعة والتلفزيون السعودية، عن "سهولة الحصول على المخدرات في الأحياء العشوائية بالرياض كما لو كانت خبزاً” على حد وصفه وظهر ومعه حقنة مخدرة على الهواء لإثبات كلامه.

دفاع الشريان

وقبل نحو أسبوع، رد الشريان على الانتقادات الموجهة له، خلال برنامج تفاعلكم على قناة العربية، قائلاً "تناول مثل هذه الظواهر والقضايا الشائكة يهدف إلى تسليط الضوء على المشكلة بهدف حلها لا التشهير"، مشدداً على أن هذا "دوره كإعلامي"، وأن نقل "وسائل إعلام معادية للمملكة عنه يعني نجاحه".

وكشفت تقارير إعلامية أن التطرق لمثل هذه الموضوعات الجريئة وللإعلامي الشريان، الذي اعتاد إثارة الجدل، يهدف “إلى استعادة ثقة الجمهور السعودي الذي انصرف كثير منه للقنوات العربية والأجنبية".

وذكرت صحيفة عكاظ السعودية أن الشريان يعود "لضخ التفاؤل في نفوس كثيرين بقدرته على استعادة المشاهدين الذين ضبطوا موجاتهم على محطات أخرى، بعد انقطاع عن البرامج الحوارية".

تناول الشريان "مواضيع جريئة" لم يسبق تناولها إعلامياً أو علناً في المجتمع السعودي، كقضية هروب الفتيات والأسباب العائلية وراءها مثل سوء المعاملة وزنا المحارم ومساوئ نظام الولاية.
الهجوم على الشريان تزامن مع تحذيرات أطلقتها الإدارة العامة لمكافحة التطرف التابعة لرئاسة أمن الدولة السعودية ضد خطورة "ترويج صور سلبية نمطية عن المجتمع بدافع التسلية".

"خائن وجبان" vs "ناصح أمين" 

وعبر هاشتاغ #أوقفوا_داوود_الشريان تباينت المواقف تجاه الشريان لكنها كانت هجومية في معظمها، فيما اعتبرته قلة "ناصحاً أميناً" يسعى لعلاج "مساوئ المجتمع".

انتقد كثيرون الشريان و

">اتهموه بـ"الخيانة والعمالة وتنفيذ أجندات غربية" بالترويج لـ" السفور والاختلاط والتعري"
">بغرض "
">تشويه المجتمع". وتداول عدد كبير من المغردين
">هجوم الإعلامي عبد الله الفوزان على الشريان و
">طالبوا بتعيينه وزيراً للإعلام.

البعض لم

">يكتف بإيقاف الشريان بل 
">طالب بمعاقبته و"بغربلة الهرم الإعلامي"، ونادوا بإعلام "ديني"،
">منتقدين أخلاق الشريان و
">مشككين بها.

كما

">طالبه المنتقدون بتناول "المواضيع الأساسية للمواطن السعودي كغلاء المعيشة والبطالة" لا "قضايا النساء والولاية عليهن".

في المقابل،

">أوضح العديد من المغردين أن المجتمع السعودي يحتاج إلى "النقد والتصحيح" للنهوض والتقدم و
">دعم أولئك الشريان للمضي قدماً في فضح الخفايا "لصالح المواطن السعودي"، معتبرين أن "
">الحمقى" فقط من ينتقدونه.

يشار إلى أن الهجوم على الشريان تزامن مع تحذيرات أطلقتها الإدارة العامة لمكافحة التطرف التابعة لرئاسة أمن الدولة السعودية ضد خطورة "ترويج صور سلبية نمطية عن المجتمع بدافع التسلية".

وعبر

">تويتر، لفت الجهاز الأمني السعودي إلى أن مثل هذا الأمر يحدث دون "إدراك الأبعاد الخفية وراء الحملات الإعلامية المغرضة"، مشدداً على أن الواجب يحتم التوقف عن تداول هذه الصور السلبية "حتى لا يكون الشخص أداة للعدو".

الأكثر قراءة

السعودية تلفزيون البرامج التلفزيونية إعلام داوود الشريان
إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard