وزير الخارجية السعودي الجديد يبدأ عهدته بتصريح عن مقتل خاشقجي

السبت 29 ديسمبر 201803:19 م

نفى وزير الخارجية السعودي الجديد إبراهيم العسّاف، الجمعة، مرور بلاده بأزمة على خلفية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول أكتوبر الماضي، مؤكداً أنها تشهد "تحولاً".

وأدى مقتل الصحافي المعارض جمال خاشقجي، أكتوبر الماضي، إلى انتقادات دولية شديدة للإدارة السعودية وتوجيه اتهامات مباشرة لولي العهد محمد بن سلمان بالضلوع في القضية، ما دفع المملكة للنفي طوال الوقت، وتبدلت روايتها عدة مرات وقالت في النهاية إن الجريمة قامت بها جماعة مارقة وإنها تقوم بالتحقيق داخلياً. تعيين العساف يأتي في رأي مراقبين بهدف تحسين صورة المملكة في الخارج بعد أن "فشل" وزير الخارجية السابق عادل الجبير في ذلك، على حد قولهم.

العساف والجبير.. عمل مشترك

وكان العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود قد أصدر، الخميس، مجموعة من الأوامر الملكية تتعلق بإعادة تشكيل مجلس الوزراء وشمل التعديل الوزاري الموسع تعيين إبراهيم العساف وزيراً للخارجية خلفاً لعادل الجبير الذي تم تعيينه وزير دولة للشؤون الخارجية رغم دفاعه المستميت عن عدم تورط ولي العهد في قضية خاشقجي طيلة الفترة الماضية.

وفي مقابلة أجرتها معه وكالة فرانس برس، أجاب العسّاف بعد ساعات من تعيينه عما إذا كان أكبر تحدياته إصلاح صورة بلاده عقب جريمة قتل خاشقجي، قائلاً إن "قضية جمال خاشقجي أحزنتنا حقاً، جميعاً...لكن في المحصّلة، نحن لا نمرّ بأزمة، نحن نشهد تحوّلاً ولن أقول إصلاحاً لأن غالبية علاقات المملكة الخارجية جيدة".

وتعليقاً على الحديث بشأن "تخفيض" رتبة الجبير في الحكومة السعودية، واقتصار منصبه على "وزير دولة للشؤون الخارجية" وهو منصب أقلّ شأناً من مرتبة وزير ويعتبره البعض نتيجة عدم قدرته على تحسين صورة المملكة والدفاع عنها بعد اغتيال خاشقجي، قال العسّاف مدافعاً عن الجبير: "هذا أبعد ما يكون عن الحقيقة"، وأردف: "لقد مثّل عادل السعودية وسيستمر في تمثيلها حول العالم. نحن نكمّل بعضنا بعضاً"، مشدداً على أن الجبير قام بدور مميز.

وعبر حسابه الرسمي في تويتر، قال الجبير وزير الخارجية المُقال، في أول تعليق له: "أرفع الشكر والتقدير والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد على الثقة الكريمة بتعييني وزير الدولة للشؤون الخارجية وعضو مجلس الوزراء".

وأضاف في تغريدة أخرى: أتطلع للعمل مع أخي وزميلي معالي الدكتور إبراهيم العساف وزير الخارجية.

في الوقت نفسه، اعتبر خالد بن سلمان، سفير المملكة لدى واشنطن وشقيق ولي العهد محمد بن سلمان، وجود العساف والجبير جنباً إلى جنب في مجلس الوزراء ومجلس الشؤون السياسية والأمنية "إضافة كبيرة لتطوير العمل الدبلوماسي والارتقاء به بما يحقق تطلعات القيادة ويخدم مصالح الوطن".

من معتقل في الرتيز إلى وزير خارجية

العساف، من مواليد عام 1949، حاصل على دكتوراه في الاقتصاد من جامعة كولورادو في الولايات المتحدة عام 1981، وماجستير في الاقتصاد من جامعة دنفر بالولايات المتحدة عام 1971، وأكمل بكالوريوس في الاقتصاد والعلوم السياسية من جامعة الملك سعود بالرياض عام 1968، تولى مناصب بارزة عديدة، من بينها المدير التنفيذي لمجالس إدارة مجموعة البنك الدولي للمملكة العربية السعودية 1989-1995 وعميد مجلس إدارة مجموعة البنك الدولي 1993-1995، ونائب محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي يوليو 1995.

وارتبط اسمه بوزارة المالية حيث عمل وزيراً لها لقرابة 20 عاماً من 1996-2016، وفي ظل عمله وزيراً للمالية شهدت المملكة قفزات كبيرة في موازنتها السنوية، فبلغت في 2011 قرابة 155 مليار دولار، حتى أعفي من منصبه كوزير للمالية بمرسوم ملكي وعُيِّن وزير دولة وعضواً في مجلس الوزراء السعودي بتاريخ 31 أكتوبر 2016.

وخلال حملة قالت المملكة إنها لمكافحة الفساد، وجد العساف نفسه معتقلاً في أفخم فنادق الرياض الريتز كارلتون، إلى جانب مئات الأمراء ورجال الأعمال والوزراء والمسؤولين البارزين بالمملكة في نوفمبر/تشرين الثاني 2017، ونقلت رويترز عن مسؤول سعودي قوله إن العساف "اتهم بالتكسب من مشروع توسعة الحرم المكي واستغلال منصبه لشراء أراض بعد الاطلاع على خطط توسعة الحرم"، لكن مسؤولين سعوديين قالوا إنه أطلق سراحه بعد تبرئته من تهم فساد ودون أن يدفع أي مبالغ للدولة.

كشفت الخارجية السعودية الجمعة عن الفرق بين مهام الوزيرين العساف والجبير، وبينت أن مهام العساف ستتلخص في تولي إدارة الخارجية بكافة أعمالها، إضافة إلى قيادة برامجها التطويرية، فيما سيتفرغ الجبير عبر منصبه المستحدث لإدارة الأعمال السياسية والدبلوماسية.
خلال حملة قالت المملكة إنها لمكافحة الفساد، وجد العساف نفسه معتقلاً في أفخم فنادق الرياض الريتز كارلتون، إلى جانب مئات الأمراء ورجال الأعمال والوزراء والمسؤولين البارزين بالمملكة في نوفمبر/تشرين الثاني 2017.
في مقابلة أجرتها معه وكالة فرانس برس، أجاب العسّاف بعد ساعات من تعيينه عما إذا كان أكبر تحدياته إصلاح صورة بلاده عقب جريمة قتل خاشقجي، قائلاً إن "قضية جمال خاشقجي أحزنتنا حقاً، جميعاً...لكن في المحصّلة، نحن لا نمرّ بأزمة، نحن نشهد تحوّلاً.

وفور تعيينه قال العساف: "أعتزّ بالثقة الملكية الغالية وأسأل الله العون والتمكين للعمل على تحقيق تطلعات القيادة بما هو منوط بوزارة الخارجية".

وعن العلاقة بين خبرته المالية وتعيينه في منصب وزير الخارجية الذي ربما يحتاج خبرة دبلوماسية، أوضح العساف أن العلاقات الاقتصادية تهيمن على الشؤون الخارجية حالياً "أقول بكل تواضع إن تجربتي ستشكل عاملاً مساعداً".

وكشفت الخارجية السعودية الجمعة عن الفرق بين مهام الوزيرين العساف والجبير، وبينت عبر إنفوجرافيك أن مهام العساف ستتلخص في تولي إدارة الخارجية بكافة أعمالها، إضافة إلى قيادة برامجها التطويرية، فيما سيتفرغ الجبير عبر منصبه المستحدث لإدارة الأعمال السياسية والدبلوماسية، سعياً للتكامل والتطوير المستمر بين الاثنين.

السعودية تبرر

وأثار التعديل الوزاري السعودي الموسع جدلاً، واعتبر محللون أنه يأتي في إطار مساعي المملكة لتحسين صورة الحكومة التي تضررت بمقتل خاشقجي، لكن الحكومة السعودية سارعت، الجمعة، لتوضيح أن قيام العاهل السعودي بإعادة تشكيل الحكومة كان متوقعاً إذ يعاد تشكيلها وتعيينها بأمر ملكي كل أربع سنوات.

وجاء في بيان صادر عن مركز التواصل الدولي التابع لوزارة الإعلام السعودية أن: إعادة تشكيل الحكومة يعكس اعتبارات إدارية روتينية وأن الخطوة تأتي في نهاية فترة ولاية الحكومة ومدتها أربع سنوات طبقاً للقانون.

أضاف البيان أن هذا الإجراء: يستهدف ضمان أن يضم مجلس الوزراء أفضل عناصر الخبرة والمعرفة للوفاء باحتياجات المملكة في السنوات الأربع القادمة وتعزيز العلاقات مع الدول الصديقة حول العالم.

واعتُبر التعديل عودة للاعتماد على الحرس القديم مع إعادة توظيف بعضهم في مناصب أخرى، خاصةً وأنه تضمن أيضاً تولي ابن أول رئيس لجهاز الاستخبارات السعودية منصب مستشار الأمن الوطني، كما تمت ترقية بعض حلفاء ولي العهد السعودي . وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية أن الملك أجرى هذه التعديلات بهدف "إحاطة الأمير محمد بالمستشارين المخضرمين"، على خلفية أزمة خاشقجي التي ألحقت ضرراً ملموساً بالتحالفات بين المملكة والعديد من شركائها الغربيين.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard