عمليات التجميل والبحث عن الشباب الدائم بالأرقام

الخميس 28 يونيو 201803:00 م
"شفتي سميرة كيف صارت، مدري شو عاملة بوجها، زغراني كتير بتقولي بنت 16"، فتردّ جارتها: "إيه طبيعي ما راحت نفخت وجهها، ودقت إبر لتخبي عمرها". قد يعتبر البعض أن ما سبق هو حديث صالونات بامتياز، لكن لا يسعنا تجاهله. فموضة البوتوكس وشد الوجه والجفون، باتت رائجة، حتى أن المصارف أدركت أهمية هذه الظاهرة، وسعت سابقاً إلى توفير قروض خاصة لأولئك الذين يفتقرون إلى الإمكانات المادية، ويريدون محاربة التجاعيد، والوقوف في وجه التقدم في العمر. فتيات في العشرين من عمرهم، رجال خمسينيون، نساء يبدون في العقد الأخير، كثيرون هم من يبحثون عن جرعة الشباب التي تبدو أزلية، أو عن تغيير في الشكل... هذا ما تظهره الأرقام.
إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard