تبحثون عن تجديد الخطاب الديني؟ هؤلاء أبرز وجوهه اليوم

الاثنين 31 يوليو 201702:12 م
تنتشر في هذه الآونة عبارة "تجديد الخطاب الديني"، ولا يجد علماء الأزهر فكاكاً من كتب التراث الممتلئة بمسوغات تكفير الآخر، واعتبار المرأة عورة حتى صوتها، ورفض النظريات العلمية إذا خالفت قولاً أو تأويلاً يعود لمئات السنين، بينما هناك خارج الحدود كثيرون شقوا طريقهم نحو خطاب جديد بالفعل، بعد أن أفنوا سنوات طويلة في التفكير خارج الصندوق. ومن بين أصحاب الخطابات الجديدة 3 هم الأبرز حالياً، لا يزالون أحياء قادرين على النقاش، لكنهم فضلوا الابتعاد عن المهاترات والعمل في صمت، مكتفين بمخاطبة الناس مباشرة عبر الفضائيات المستقلة وموقع "يوتيوب" على الإنترنت. من مفكر سوري يعتبر أن العلمانية شرط للإسلام، إلى عالم سعودي يعتبر أن الجنة للجميع... المزيد من التفاصيل على هذا الرابط.
إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard