"قواعد الصناعة ستتغيّر"... أول مسلسل سعودي على نتفليكس خلال أيام

الأربعاء 27 مايو 202007:52 م

للمرة الأولى، تعرض شبكة "نتفليكس" الأمريكية، في 11 حزيران/ يونيو المقبل، أول مسلسل درامي سعودي بعنوان "وساوس"، قالت الشبكة إنه سيكون متوفراً لنحو 183 مليون مشترك في 190 دولة، ومترجماً إلى 20 لغة.

اكتفت الشبكة العالمية بإعلان مشوق عن المسلسل عبر حسابها في تويتر: "الكل عنده سر يخبّيه... #وساوس يُعرض 11 يونيو"، رفقة البرومو الترويجي للعمل الذي تظهر غلبة الكوادر النسائية عليه.

وتتصدر العمل الذي يشارك في بطولته النجم السعودي عبدالمحسن النمر والممثلان علي الشريف وأسامة القس، الفنانات إلهام علي وشيماء الفضل وميسون الرويلي وليلى عربي ونور العنبر وندى توحيد.

وعبر موقعها الرسمي، أوضحت شركة البث الترفيهي الرائدة عالمياً أن المسلسل الذي سيعرض في ثماني حلقات ضمن "الأعمال الأصلية لنتفليكس" من إنتاج وقصة شركة الظواهر الترفيهية السعودية. كتبت رولان حين حواره السيناريو، وأخرجته هناء العمير.

وهو جزء من المحتوى الدرامي الخليجي بشكل عام والسعودي بشكل خاص، لكنه يقدم الدراما الخليجية هذه المرة بمنظور يتناسب وأذواق المشاهدين غير الخليجيين أو العرب عبر المنصة العالمية.

"ممتع وحافل بالأحداث الغامضة"

تدور أحداث المسلسل حول عائلة تواجه شكوكاً في وفاة كبيرها (حسان) إذ يتم استرجاع ماضيه الغامض قبل أيام من الموعد المنتظر لإطلاق التطبيق الذكي الجديد لشركته، وتتكشف الحقائق تباعاً من منظور مختلف لأبطال العمل.

تتعلق الحبكة الدرامية للمسلسل بالعديد من المشكلات الاجتماعية، منها الخلافات الأسرية وصراع البقاء في عالم الأعمال وسط غموض ذكي.

"نؤمن بأن القصص الرائعة يمكن أن تأتي من أي مكان وتثير إعجاب المشاهدين أينما كانوا. يسلط مسلسل ‘وساوس‘ الضوء على بُعد جديد بإيقاع سريع مقارنة بالأعمال الدرامية الأخرى. تقدم كل حلقة لغزاً جديداً يجعل المتابع متشوقاً لمتابعة المسلسل ليكتشف جميع الأسرار في النهاية"، بهذه الكلمات علقت نهى الطيب، رئيسة الاستحواذ وترخيص المحتوى في نتفليكس على عرض المسلسل السعودي.

"مليء بالأحداث المشوقة والغامضة"... نتفليكس تعلن عن أول مسلسل سعودي عبر منصتها مع ترجمة لـ20 لغة مختلفة. آمال سعودية بأن يمثل "نقلة إلى العالمية" وحماس لمتابعته

وتابعت: "نحن سعداء بتقديم المسلسل لمشتركينا في 190 بلداً، حيث سيحصلون على محتوى من المنطقة العربية ممتع وحافل بالأحداث المشوقة والغامضة في الوقت نفسه".

أما المخرجة العمير، فقالت: "هو تجربة جديدة تحمل أسلوباً مختلفاً في سرد الأحداث وفي الإخراج. علماً أنه التعاون الأول مع الفنان القدير عبدالمحسن النمر".

وأضافت: "بشخصياته النسائية غير التقليدية هو مشروع خاص بالنسبة إلي وقريب إلى قلبي. بالإضافة إلى أن استحواذ نتفليكس على المسلسل وعرضه لنحو 183 مليون مشترك في العالم هو في ذاته أمر يدعو إلى الفخر والسعادة. وأتمنى أن ينال المسلسل إعجاب المتابعين في السعودية والخليج والعالم العربي والعالم".

"نقلة إلى العالمية"

فور تداول الخبر، انهالت تعليقات السعوديين وأمنياتهم بأن يمثل العمل "نقلة فنية كبيرة" تحمل الدراما السعودية إلى العالمية. قال المخرج أيمن طارق جمال إن "قواعد الصناعة ستتغير".

ورأى الممثل والكاتب الكوميدي عبد المجيد الكناني أن العمير "مخرجة جديرة بالمتابعة. فرصة جميلة عمل سعودي يُعرض على منصة نتفلكس تجربة. إنه من ثماني حلقات وليس 30، وقد أرهقنا".

وأمل معلقون سعوديون أن يكون العمل "مدروساً ومتقناً. لا نودّ أن نفشل أمام العالم".

بعد انتقادات لشبكة نتفليكس العام الماضي بسبب مسايرة السعودية بحجب حلقة من برنامج ساخر، إعلان عن أول مسلسل سعودي تعرضه الشبكة خلال أيام، تتصدره ستة وجوه نسائية عززت الآمال بأن يبتعد عن نمطية "المسلسلات الخليجية التي تنشر أفكاراً ذكورية أبوية"

وتمنّت سعوديات لو أن المسلسل يقدم "رسائل نسوية بعيداً عن المسلسلات الخليجية التي تروّج للعنف ضد المرأة، وتنشر أفكاراً ذكورية أبوية وقصصاً متكررة".

وأعرب معلقون عن امتعاضهم من "دفع فلوس لمشاهدة مسلسلات عربية وقصص مسروقة وحوارات ركيكة"، مقترحين خفض اشتراكات المنصة العالمية إذا زادت المسلسلات العربية المعروضة على شاشتها.

نتفليكس والسعودية

ومطلع العام الجاري، عُرضت ستة أفلام سعودية قصيرة على نتفليكس تحت عنوان "ست نوافذ في الصحراء" كتبها وأنتجها صناع سينما سعوديون، تحت مظلة شركة تلفاز 11.

وتنوع محتوى هذه الأفلام بين استعراض "الصراع بين الفن والتشدد الديني، والواقع الاجتماعي السعودي، ووضع المرأة السعودية العاملة، والتعايش بين المجتمع والسلطة باختلاف طبقاتها". ولقيت صدى طيباً لدى جمهور المنصة العالمية.

وكانت نتفليكس قد تعرضت للانتقاد الشديد مطلع العام الماضي إثر حجبها عن مستخدميها في السعودية حلقة كوميدية من برنامج ساخر (الحلقة الثانية من برنامج "باتريوت آكت" الذي يقدّمه الكوميدي الأميركي حسن منهاج) انتقدت السلطة السعودية. وجاء ذلك بناءً على طلب من هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية. لأن الحلقة انتقدت ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والحملة العسكرية التي تقودها السعودية في اليمن، بالإضافة إلى الكشف عن كيفية سيطرة المال السعودي على حصص العديد من الشركات الناشئة في وادي السيليكون.

واعتُبر حجب الحلقة عن الجمهور السعودي "تضييقاً جديداً على حرية التعبير على منصّات البثّ الإلكترونية"، وسعياً من الشركة العالمية لـ"مراعاة مصالحها الاقتصادية" مع المملكة.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard