نجوم رياضة دعموا "أبو قحط" وفنانات صوتن لـ"مرزوقة"... معركة جندرية شرسة على تويتر

الثلاثاء 19 مايو 202005:10 م

"ريمونتادا، كلاسيكو، حرب على النسوية، حرب عالمية ثالثة، حرب البسوس"... انتشرت هذه التوصيفات ربطاً بمنافسة محتدمة جمعت حساب "أبو قحط" على تويتر المهتم بأخبار الرياضة وحساب "مرزوقة" التي تتابع أخبار الفن في إطار مسابقة كان قد بدأها حساب "منصور" لاختيار "أجمل صورة من التقاطك" مع جوائز مالية.

في كل عام، ينظم حساب منصور السعودي مسابقة تشجيعية للسعوديين لأفضل صورة، لكن "معركة" هذا العام كانت لافتة بين داعمي صورة صاحب حساب أبو قحط، وغالبيتهم من الذكور، وبين داعمي صورة صاحبة حساب مرزوقة، وغالبيتهم من النساء.

شارك "أبو قحط" صورة إبريق "دلة" قهوة تحيطه نيران خارجة من حطب في وسط صحراء بالسعودية، فيما نشرت "مرزوقة" صورة "مرآة"، لكنها استُبعدت لاحقاً من المسابقة بعدما تبيّن أن الصورة "ليست من التقاطها" لتعود وتستبدلها بصورة لساعة الغروب.

ودخل لاعب كرة القدم الإسباني فابريغاس على الخط داعماً "أبو قحط" ومثله فعل اللاعب المصري محمد صلاح الذي وصف الأخير بـ"فخر العرب الحقيقي"، والفنان المصري محمد الهنيدي الذي علق قائلاً: "ريمونتادا، وأنا هلتزم بالتصويت فقط عشان محدش يزعل"، وتجنباً من "الوقوع في فخ التمييز الجندري" غرد أيضاً: "حعمل لايك لمرزوقة تضامناً مع كل البنات اللي بعتولي".

وكان لمشاهير سنابشات ويوتيوب أثر في رفع حدة المنافسة بين "أبو قحط" و"مرزوقة"، فضلاً عن شخصيات عالمية في عالم الرياضة مثل المصارعين، إضافة إلى أندية رياضية عالمية، مثل "مانشستر سيتي" و "جوفنتوس" الذي نشر على حسابه باللغة العربية على تويتر: "هيا بنا يا جمهور الكرة نريد ريمونتادا".

في المقلب الآخر، تدخلت زوجة فابريغاس، دانييلا سمعان، داعمةً "مرزوقة"، وكذلك فعلت الفنانة هيفاء وهبي والمذيعة المصرية رضوى الشربيني وكثيرات غيرهما، لتتحول المسابقة إلى حرب جندرية، انتهت بفوز "مرزوقة" وبنقاشات وافرة بشأن قدرة النساء على الفوز.

"ريمونتادا، كلاسيكو، حرب نسوية"... توصيفات انتشرت ربطاً بمنافسة جمعت حسابي "أبو قحط" و"مرزوقة" لاختيار "أجمل صورة"، فابريغاس والفيفا ومحمد رمضان وهيفاء وهبي ومشاهير كثر غيرهم شاركوا في "المعركة"

"كل عام وكيدكن عظيم" كانت واحدة من تغريدات المناصرة لفوز صورة صاحبة حساب "مرزوقة"، ورداً على حرب الرجل والمرأة التي انتهت إليها المسابقة.

وشملت تلك التغريدات المناصرة لـ"مرزوقة" نشر صور زعيمات ونساء في مراكز قيادية وسياسية وحقوقية وفنية مثل صور الملكة إليزابيث وملكة الأردن رانيا العبد الله وأوبرا وينفري، وصور لثائرات في السودان ومصر، وغيرهما من الدول العربية.

ولم يسلم الرؤساء من المنافسة، فاتجه المشاركون فيها إلى وضع صور زعماء ومسؤولين في دول غربية وعربية كأسلوب فكاهي يظهر دعمهم لمن يؤيدونه، مثل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وملك السعودية سلمان بن عبد العزيز.

كذلك انتهزت داعمات "مرزوقة" حدة اشتعال المسابقة لنشر رسائل مطلبية تتصل بحقوق منقوصة تخص المرأة السعودية، واستعراض نماذج من الانتهاكات التي شملت تلك الحقوق.

"يا جماعة اجتمع الشرق والغرب والإنس والجن على هزيمة النساء ولم يقدروا إلا ربّ العالمين"... منافسة "مرزوقة" و"أبو قحط" على "أجمل صورة" تتحول إلى مواجهة بين الرجال والنساء

"النساء للنساء" كما جاء في واحدة من التغريدات التي شاركت شعارات نسوية سعودية مطلبية، منها أنه "حان الوقت أن تكون السيادة للمرأة".

يبدو أن تلك الرسائل "أغاظت" مناهضي الحركة النسوية، وترجم ذلك الغيظ بإنشاء حملة #تجريم_الفكر_النسوي_مطلب" وانهالت تغريدات فسّرت النسوية بأنها تعني: "الإلحاد، السحاق، والرذيلة".

"يا جماعة اجتمع الشرق والغرب والإنس والجن على هزيمتهن ولم يقدروا إلا ربّ العالمين"، هذا بعض مما نشر بعد وصول الإعجاب بصورة "مرزوقة" إلى الرقم مليون، وقد تلت ذلك حالة من الاستسلام وإعلان هزيمة مناصري "أبو قحط".

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard