بين تسلية الجمهور ونشر الجهل... مشاهير العرب في زمن الكورونا

الأربعاء 18 مارس 202005:57 م

لم تؤثر أزمة تفشي فيروس كوفيد-19 المستجد على العامة وحدهم، وإنما أربكت حسابات نجوم الفن والمشاهير في العالم كله. فألغيت فعاليات وأُجبر الكثيرون منهم على ملازمة المنزل، وهذا ما دفعهم إلى ابتكار أساليب للتسلية ودعم النفس والمتابعين.

لكن هذا أيضاً عرّض فريقاً منهم لمواقف حرجة جعلتهم موضع انتقادات الجمهور.

رقص بالكمامة والقفازات

بطريقة لافتة، قررت الراقصة التونسية نرمين صفر "تسلية" متابعيها خلال فترة الحجر المنزلي بتقديم رقصة في بث مباشر يومياً حتى انتهاء المحنة.

ظهرت صفر في مقاطع البث المتتالية، منذ 15 آذار/مارس، وهي ترقص مرتديةً كمامة وقفازين لتشجيع الأشخاص على ارتدائها.

وعقب انتقادات، خرجت صفر موضحةً أنها هي الأخرى تشعر بالقلق وتتضرع إلى الله لإنهاء تلك المحنة إلا أنها تسعى إلى نشر البهجة وحب الحياة والتفاؤل بين الناس.

إليسا: ما بدي تقرب ليّ

التوعية ضد كورونا لدى الفنانة اللبنانية إليسا كانت مميزة إذ استغلت لحن أغنيتها "كرهني" لإطلاق التعليمات الوقائية بشكل يسهل تداوله وفهمه.

وباتت كلمات الأغنية بعد التغيير كالآتي: "ما بدي تقرب ليّ، وتسلم عادي عليّ، ضلك حبني عن بُعد واتخيل إنّا مع بعض".

وهي من أكثر الفنانين العرب تشجيعاً للأشخاص على البقاء في المنزل والتزام التعليمات الوقائية وتوعيتهم بشأن كورونا.

راقصة تونسية "تتبرع" برقصة يومية لتسلية متابعيها حتى انتهاء الحجر المنزلي، وسيرين عبد النور تؤنس جمهورها بممارسة هوايتها المفضلة: الطبخ… كيف يعيش مشاهير العرب أزمة #كورونا؟

عودة إلى المهنة الأصلية 

ودفعت الأزمة المطرب المصري أحمد جمال إلى العودة إلى مهنته الأصلية، الصيدلة، فبثّ مقطع فيديو يحثّ فيه الجمهور على ارتداء الكمامة خارج المنزل وعدم الحرج في التقيّد بتعليمات الوقاية.

قال: "جمهوري المحترم واجب عليّ التنويه كصيدلي هذه المرة بعيداً عن الفن: مهم جداً ننفذ الكلام (التعليمات الاحترازية) وألا نخرج من المنزل إلا لضرورة قصوى لأن البقاء في المنازل أفضل لنا جميعاً".

وأضاف: "مش هوصيكم على التعقيم باستمرار وغسل اليدين بالصابون بجانب استخدام الكمامة" التي شرح طريقة ارتدائها بشكل سليم.

مغامرات ميريام وابنها

تخلت الفنانة اللبنانية ميريام فارس عن حذرها وشاركت جمهورها عدة مقاطع رفقة ابنها جايدن داخل المنزل، كاشفةً في أحدها عن وجهه للمرة الأولى.

وفي المقاطع التي تدعم حملة #خليك_بالبيت، أظهرت فارس الجانب الممتع للبقاء في المنزل باستعراض عدد من مغامراتها مع طفلها في الأشغال اليدوية وفنون القص واللصق وغيرها من أعمال الابتكار.

كذلك حثت متابعيها على التبرع للصليب الأحمر اللبناني للاستمرار في "إنقاذ المزيد من الأرواح". 

سيرين وفنون الطبخ

على طريقتها الخاصة، قررت الفنانة اللبنانية سيرين عبد النور "تسلية" جمهورها بممارسة هوايتها المفضلة "الطهو" خلال فترة الحجر المنزلي.

وفي عدة مقاطع مصورة، قدمت عبد النور وصفة منقوشة الزعتر الشهية من مرحلة العجن حتى الحشو وخبزها. وبادلتهم في الأثناء الأحاديث الودودة.

وشاركها زوجها في هذه تجربة، مازحاً: "صار لنا 12 يوم بالبيت نازلة فينا عجين عجين"، لترد هي ضاحكةً: "ما تجرصني إدام (تحرجني أمام) العالم".

وكانت قد شاركت جمهورها مقطعاً طريفاً لتعقيمها قبل بدء التصوير قائلة: "لا تضحكوا عليّ".

يسرا والدعم بـ"الإيمان والوقاية"

وبثت النجمة المصرية يسرا مقطعاً توعوياً حثت فيه الجميع على التزام الحجر الصحي وإتباع التعليمات الرسمية والطبية، معتبرةً أن تلك "محنة يمكن تخطيها بالإيمان والوقاية".

وفي محاولة لتخفيف الفزع قالت: "أنا بطلب نساعد ونطمن بعض عشان نعدي المرحلة الصعبة دي. طول عمرنا بنواجه صعوبات أكبر كثيراً وبتمر بالوحدة والحب والإيمان. لا شيء يمكن أن يهزمنا طالما نحن يد واحدة، وأهم حاجة الوقاية والالتزام بالتعليمات".

كوارث المشاهير في زمن كورونا… راغب علامة متهم بـ"النفاق والازدواجية" ومي الخرسيتي وفاطمة المؤمن متهمتان  بـ"نشر الجهل" وفوز الفهد بـ"استغلال الموقف"

انتقادات وهجوم

على الجانب الآخر، وقع عدد من المشاهير العرب في مواقف حرجة وتعرض بعضهم للهجوم والانتقاد على وقع أزمة "كورونا".

من هؤلاء الفنان اللبناني راغب علامة الذي اعتذر عن مقابلة تلفزيونية كان مقرراً أن يوجّه خلالها النصح للجميع بالبقاء في المنزل، ليتبين أنه كان يتنزه على الكورنيش، وفق ما كشفته الإعلامية اللبنانية ندى أندراوس عزيز التي اتهمت علامة بـ"عدم المسؤولية".

ولم ينكر علامة هذا الأمر، لذا عاب الكثيرون عليه التناقض بين أفعاله وكلامه، وتمنوا لو كان "قدوة حسنة" لمتابعيه. علماً أن علامة ظهر في مقطع مصور قبل ذلك وهو يطهو معلقاً على الوضع الراهن: "كورونا ما فيه ضهره (خروج). اتسلى أحلى ما نطلع من البيت".

ورد لاحقاً بالقول: "بعض الأشخاص يريدون إقناعنا بأنه بسبب الكورونا ممنوع نتنفس ولا نطل من الشباك ولا نمارس رياضتنا بالهواء الطّلق! صحيح الاحتياط واجب خصوصاً في الأماكن المغلقة غير المضمونة لكن مش كرمال بعض الآراء السخيفة ندفن أنفسنا تحت الأرض! اللي استحوا ماتوا!".

كذلك تعرضت الفاشينيستا الكويتية فاطمة المؤمن للسخرية والانتقاد الشديد من قبل الجمهور عقب توجيهها نصيحة "غير منطقية" بشأن الوقاية من كورونا.

قالت المؤمن في فيديو: "دايماً دايماً شربوا مي (مياه) لأن الفيروس وايد خطير إذا دش بالصدر، لكن إذا شربتوا مي وراح بطنكم، فالبطن فيها أشياء تشيل الفيروس".

ورأى متابعون أنه من الخطير أن تنصح المؤمن في ظل أزمة ترعب العالم، معتبرين أن كلامها غير مسؤول.

وتعرضت الفاشينيستا الكويتية فوز الفهد أيضاً للهجوم بعد اتهامها بـ"استغلال الموقف"، حين أعلنت "عروضاً وحسومات" في صالون التجميل الخاص بها.

وبرغم تأكيدها أن كل شيء في المكان معقم، قال المغردون إنها تخالف الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الكويت لمواجهة الفيروس، منها غلق الصالونات.

أما الإعلامية مي الخرسيتي فأغضبت المصريين بمقطع فيديو هاجمت فيه الذعر من كورونا، محرضةً على عدم التزام الحجر المنزلي أو استخدام أدوات العناية بالنظافة الشخصية، ومعتبرة أن كورونا "مؤامرة أمريكية" وأن مناعة المصري أقوى من الفيروس.

وقالت في المقطع: "اللعنة عليكم يا أولاد بلدي. هجرتم القرآن وتفتنون بهذا (ملوحةً بجواز سفرها الأمريكي) الذي أمر بإرعاب العالم. أنا زعلانة عليكم ومنكم، عيب إحنا أذكى من كدا".

وفيما حذّر الكثيرون من خطورة اتباع الأشخاص نصائحها "الكارثية"، تقدم المحامي المصري المثير للجدل سمير صبري ببلاغ ضدها للنائب العام متهماً إياها بـ"نشر أخبار كاذبة والتهكم على المصريين".

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard