دبي تطلق خدمة الإفتاء الذكي

الأربعاء 30 أكتوبر 201906:09 م

للمرة الأولى في العالم، أطلقت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، في 29 تشرين الأول/أكتوبر، منصة الإفتاء الافتراضي المعتمد على تقنية الذكاء الاصطناعي، باللغتين العربية والإنكليزية، ليستفيد منها أي شخص في العالم.

وأوضحت الدائرة الإماراتية أن المنصة لن تلغي الحاجة إلى المفتين الحاليين بل ستضاف إلى مسؤولياتهم مهمة تغذية المنصة.

وإلى الآن، أطلقت المرحلة الأولى التي تتضمن مواضيع خاصة بالصلاة عبر قنوات الدائرة الخاصة، منها موقعها الإلكتروني وتطبيق الدائرة الذكي، باللغتين العربية والإنكليزية.

واتساب ومزيد من اللغات قريباً

من المقرر أن تتضمن المرحلة الثانية، لدى إطلاقها، توفير خدمات المنصة عبر واتساب، على أن تضاف إليها مواضيع متعلقة بالإفتاء كالصيام والصلاة والطهارة وغيرها.

وكانت مراحل إنشاء الإفتاء في الدائرة قد مرت بعدة مراحل هي: مرحلة الإفتاء الشفهي المباشر، ومرحلة الإفتاء المكتوب، ومرحلة الإفتاء المسموع، ومرحلة الإفتاء المرئي، ومرحلة الإفتاء الإلكتروني، انتهاءً بمرحلة الإفتاء الافتراضي.

المرحلة الأولى شملت الإجابة عن أكثر من 4 آلاف سؤال في نحو 200 موضوع عن الصلاة... للمرة الأولى في العالم، دبي تطلق منصة تتيح خدمة "الإفتاء الافتراضي" 

وأشار المدير التنفيذي للعمل الخيري في الدائرة أحمد المهيري  إلى أن "المنصة الجديدة عبارة عن نظام ذكي على مدار الساعة، يعيد صوغ آلية تقديم الفتاوى الشرعية من خلال تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، وهذا ما يسهم في توفير عدة قنوات مبتكرة تسهل الإجابة عن الاستفسارات، وتقديمها بشكل تفاعلي مبتكر يتيح وصول المستفيدين إلى الفتاوى من جميع أنحاء العالم".

وأفاد بأن المرحلة الأولى من "الإفتاء الافتراضي" شملت الإجابة عن أكثر من 4 آلاف سؤال في نحو 200 موضوع متعلق بالصلاة.

أما مدير المنصة ورئيس قسم المشاريع الخيرية في الدائرة عبد الله العوضي فقال: "المرحلة المقبلة للمنصة تتضمن إضافة لغات غير الإنكليزية والعربية. علاوةً على وسائل جديدة في الحصول على الإجابات أو الفتاوى، لا سيما وسيلة الصوت في طرح السؤال والحصول على الإجابة".

استراتيجية دبي

بحسب وكالة أنباء الإمارات (وام)، فإن إطلاق المنصة يأتي "تحقيقاً لأهداف ومحاور إستراتيجية دبي للذكاء الاصطناعي الرامية إلى تحويل مدينة دبي إلى تجربة مُنظّمة وسهلة وفعالة وسعيدة للمواطنين والزوار" و"خدمةً للجالية الإسلامية في مختلف أنحاء العالم، وتوسيع قاعدة المستفيدين من هذه المبادرة المبتكرة".

الجدير بالذكر أن تدشين برنامج الإفتاء الافتراضي تزامن مع الاحتفال بمرور 50 عاماً على تأسيس دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي.

وكان رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في الإمارات محمد مطر الكعبي قد أعلن، في نيسان/أبريل من العام الماضي، أن الهيئة تدرس تطبيق مشاريع ابتكارية في إدارة الإفتاء، بينها استخدام الذكاء الاصطناعي في الإفتاء.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard