بعد فيسبوك… تويتر يعلّق حسابات مصرية وإماراتية وسعودية أبرزها حساب القحطاني

الجمعة 20 سبتمبر 201903:19 م

أعلن موقع التواصل الاجتماعي تويتر، في 20 أيلول/سبتمبر، التعليق الدائم لبضعة آلاف من الحسابات، من مصر والسعودية والإمارات، التي استخدمت في إطار "حملات تأثير منظمة"، أبرزها حساب مستشار الديوان الملكي السعودي السابق سعود القحطاني.

وأوضح تويتر أن تعليق الحسابات يأتي في إطار حملاته وتحقيقاته المكافحة لـ"التلاعب في منصاته في جميع أنحاء العالم".

لماذا علق حساب القحطاني؟

وأفاد "تويتر" بأنه علق حساب سعود القحطاني على منصته بشكل دائم بسبب "انتهاكاته سياسات التلاعب في منصتنا"، من دون تفاصيل إضافية.

والقحطاني متهم رئيسي بالمشاركة في جريمة قتل الصحافي المعارض جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول مطلع تشرين الأول/أكتوبر من العام الماضي.

وكان القحطاني يدير المركز الإعلامي للديوان الملكي السعودي، كما قاد جيوشاً إلكترونية مهمتها الدفاع عن سياسات الرياض ومهاجمة خصومها بضراوة. وهو ما فعله عبر حسابه الشخصي، الذي استغله كثيراً في الهجوم على قطر تحديداً منذ بداية الأزمة الخليجية في حزيران/يونيو 2017.

وتوقف حساب القحطاني عن التغريد في 22 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، في حين أعاد تغريدة واحدة في اليوم التالي. وفي27 آب/ أغسطس، تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي معلومات "غير مؤكدة" عن تعرض القحطاني لـ"اغتيال أو تصفية" عبر "تسميمه بالسيانيد" وهي مادة كيميائية قاتلة وسريعة التأثير.

مئات الحسابات من مصر والإمارات

بالإضافة إلى حساب القحطاني، قال تويتر إنه أزال "شبكة مكونة من 267 حساباً انطلقت من الإمارات ومصر"، مشيراً إلى تثبته من أن هذه الحسابات "كانت مترابطة في أهدافها وتكتيكاتها: حملة معلوماتية متعددة الأوجه تستهدف قطر أساساً، ودولاً أخرى مثل إيران. كما كثرت رسائلها الداعمة للحكومة السعودية".

وبين أن محققيه وجدوا دليلاً على أن هذه الحسابات "تم إنشاؤها وإدارتها بواسطة DotDev، وهي شركة تكنولوجيا خاصة تعمل في الإمارات ومصر"، لافتاً إلى تعليق جميع حسابات DotDev على تويتر بشكل دائم.

بعد فيسبوك وإنستغرام، علّق تويتر بشكل دائم آلاف الحسابات المصرية والإماراتية والسعودية التي تدير حملات مشبوهة… أبرزها حساب المستشار السعودي السابق سعود القحطاني

علاوةً على ما سبق، علق تويتر مجموعة منفصلة من 4258 حساباً تعمل بشكل أساسي من الإمارات، وموجهة على نحو رئيسي إلى قطر واليمن. 

وأكد أن هذه المجموعة "غالباً ما اعتمدت على حسابات زائفة للتغريد حول القضايا الإقليمية، أهمها الحرب الدائرة في اليمن وجماعة الحوثي".

حسابات حكومية سعودية

عدا الحسابات المصرية والإماراتية، علق تويتر 6 حسابات مرتبطة بجهاز الإعلام الحكومي في السعودية بسبب "مشاركتها في جهود منسقة (منظمة) لتضخيم الرسائل التي تمتدح الحكومة السعودية بعدما قدمت هذه الحسابات نفسها على أنها ‘منافذ صحافية مستقلة‘ في حين غردت برسائل مؤيدة للحكومة السعودية".

وأشار تويتر إلى تعليق مجموعة من الحسابات السعودية الأخرى بسبب انتهاكات متعددة، بينها البريد العشوائي السياسي، لافتاً إلى أنه سيكشف عن الجهات الفاعلة في الدولة التي تقف خلف هذه الحسابات حال اكتشافها.

جاءت خطوة تويتر بعدما أعلنت شركة فيسبوك، مطلع آب/أغسطس الماضي، إزالة مئات الحسابات والصفحات من موقعي فيسبوك وانستغرام، وتفكيك "شبكتين زائفتين"، إحداهما على صلة بالحكومة السعودية.

وبحسب فيسبوك، فإن خطوتها جاءت "بعد تحقيق ومراجعة بالتعاون مع شركات أمن سيبراني" وضمن حملتها على "النشاط الزائف المنظم"، مشيرةً إلى أن الحملتين "منفصلتان" لكنهما عمدتا إلى إنشاء شبكة حسابات "لتضليل الآخرين حول من هم وماذا يفعلون".

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard