الخارجية الأمريكية تدعو رعاياها في السعودية للحذر

الأربعاء 18 سبتمبر 201906:25 م

حثت وزارة الخارجية الأمريكية المواطنين الأمريكيين على "توخي المزيد من الحذر" لدى السفر إلى السعودية، وذلك في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني في 18 أيلول/سبتمبر الجاري، بسبب "الإرهاب والتهديد بهجمات الصواريخ وطائرات بدون طيار على أهداف مدنية"، وفق ما جاء في البيان.

ووجه بيان الخارجية الأمريكية إرشادات للمواطنين الأمريكيين، منها ضمان عدم الوجود ضمن 50 ميلاً على الأقل من الحدود السعودية مع اليمن بسبب "الإرهاب والنزاع المسلح".

وأضاف أن الجماعات الإرهابية تواصل "التخطيط لهجمات محتملة في المملكة العربية السعودية"، مضيفة أن "الإرهابيين" قد يهاجمون "دون سابق إنذار أو يستهدفون المواقع السياحية ومراكز النقل والأسواق ومراكز التسوق والمنشآت الحكومية المحلية".

وحذر البيان من استهداف "الإرهابيين لمصالح كل من الحكومة السعودية والحكومات الغربية على أراضي المملكة، والمساجد والمواقع الدينية الأخرى سنية كانت أو شيعية، وأماكن يرتادها المواطنون الأمريكيون وغيرهم من الغربيين".

ووفق ما جاء في بيان الخارجية الأمريكية، فقد "قامت جهات إقليمية فاعلة معادية للمملكة العربية السعودية بهجمات مدمرة وأحياناً مميتة ضد مجموعة متنوعة من الأهداف بما في ذلك البنية التحتية الحيوية والمنشآت العسكرية والمطارات ومنشآت الطاقة في جميع أنحاء البلاد، فضلاً عن السفن في ممرات الشحن في البحر الأحمر، والرياض، وينبع، والمناطق القريبة من جدة، والمطار المدني في أبها، والمنشآت العسكرية في الجنوب، ومنشآت للنفط والغاز".

وزارة الخارجية الأمريكية تحث الأمريكيين على "توخي المزيد من الحذر" لدى السفر إلى السعودية، وتحذرهم من التوجه إلى مناطق معينة في المملكة...

وتابع البيان أن إيران "زودت الحوثيين المتمركزين في اليمن وغيرهم من وكلائها في المنطقة، الأسلحة، بما في ذلك طائرات بدون طيار وقذائف وصواريخ"، وأضاف البيان أن "المقاتلين الحوثيين يواصلون التخطيط لشن هجمات ضد مواقع في المملكة العربية السعودية".

وشددت الخارجية الأمريكية على أن "العنف المرتبط بالجماعات التي تدعمها إيران يمثل تهديداً كبيراً، ويمكن أن يتعرض "المواطنون الأمريكيون الذين يعيشون ويعملون بالقرب من القواعد العسكرية والبنية التحتية المدنية الهامة، وخاصة في المنطقة الشرقية والمناطق القريبة من الحدود مع اليمن، لخطر متزايد من هجمات الصواريخ والطائرات بدون طيار".

"احذروا هذه المناطق"

وقالت الخارجية في بيانها إن الحكومة الأمريكية "تتمتع بقدرة محدودة على توفير خدمات الطوارئ للمواطنين الأمريكيين في بعض المواقع"، محذرة إياهم وأفراد عائلاتهم من البقاء بعيدين 50 ميلاً من الحدود السعودية اليمنية، ومن مدينتي جيزان ونجران، والقطيف في المنطقة الشرقية وضواحيها، بما في ذلك العوامية.

كما شددت على أنه "لا يُسمح لأفراد البعثة الأمريكية وعائلاتهم باستخدام المطار في أبها من دون موافقة رئيس البعثة".

وتعرض مطار أبها لهجمات متكررة بطائرات مسيرة وصواريخ أطلقت من اليمن حيث يحارب تحالف تقوده السعودية جماعة الحوثي.

ولم تصدر السلطات السعودية تعليقاً على البيان الأمريكي حتى هذه اللحظة.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard