صاحب "اشتهاء" و"توترات القبطي" يخبرنا عن كتبه وشخصياته المفضلة

الثلاثاء 6 أغسطس 201905:45 م

تندرج المادة ضمن "كتبي وكتّابي وكاتباتي" زاوية نلتقي فيها كلّ أسبوع مع روائي/ة أو مترجم/ة ليجيب عن أسئلةٍ ثابتة نتعرّف من خلالها أكثر على رواياته المفضّلة والكتّاب الذين أثّروا فيه، وعن علاقته هو مع نتاجه الأدبي.

في هذا الأسبوع نلتقي مع الروائي السوداني "أمير تاج السر" صاحب "اشتهاء" و"توترات القبطي"

1. إذا قُيض لك أن تقضي أمسية برفقة روائي من الزمن الحالي أو من الزمن الماضي، من تختار؟ ولماذا؟

مؤكد أختار غابرييل غارثيا ماركيز، هو الكاتب الوحيد الذي قرأت كل أعماله بالمستوى نفسه من المتعة، بمعنى أنني لم أمل من أي كتاب وضعه، أريد أن أرى يوماً من أيامه، كيف يقضيه.

2. إذا افترضنا أنه يحق لك توجيه سؤال وحيد لروائي تحبه، من هو الكاتب؟ وما هو السؤال؟

التركي أورهان باموق، وسأسأله: هل قرأت لكتاب عرب مترجمين للتركية؟

3. ما هي الروايات التي تعتبر أنك لولا قراءتها لما كانت صنعتك الروائية ما هي عليه اليوم؟

لا أعرف حقيقة لكن حين كتبت أولى رواياتي "كرمكول" وأنا طالب في مصر، كنت متشبعاً برواية: "طرف من خبر الآخرة" للراحل العظيم عبد الحكيم قاسم، أظن أجواءها شحنتي بشحنات إيجابية. حقيقة هي من أهم ما قرأت.

4. إذا سُمح لك أن تختار شخصية روائية واحدة لتقضي برفقتها يوماً كاملاً في مدينتك، من تكون هذه الشخصية؟ ولماذا اخترتها؟ وإلى أين ستصطحبها؟

شخصية غريغوري في رواية "ألعاب العمر المتقدم" للويس لانديرو، أصطحبه لأي مقهى ونتحدث كثيراً عن الخيال وصياغاته.

أمير تاج السر لرصيف 22: "وأنا طالب في الإعدادي حاولت أن أكتب رواية مثل "أرض النفاق" ليوسف السباعي. وكنت منبهراً بمحاولتي الطفولية".

أمير تاج السر: "من الشخصيات التي كتبتها ظلت شخصية صاحبة المقهى الغجرية، نديمة مشغول، من رواية "توترات القبطي" تلاحقني، بعد أن ماتت في النص، إنني أبكيها حتى الآن".

5. من الروائيين العرب، من هو الروائي الذي يعجبك وتظن أنه لم يقرأ بالشكل الكافي من قبل القراء العرب؟ وبأي رواية له تنصحهم؟

كثيرون، لكن أقول: عبد الحكيم قاسم، وروايته "أيام الإنسان السبعة".

6. قسم كبير من الروائيين يقولون إنهم في طفولتهم أو يفاعتهم حين اكتشفوا رغبتهم في الكتابة، حاولوا تقليد رواية ما. هل حصل الأمر نفسه معك؟ وما هي الرواية التي حاولت تقليدها؟

نعم وأنا طالب في الإعدادي حاولت أن أكتب رواية مثل "أرض النفاق" ليوسف السباعي. وكنت منبهراً بمحاولتي الطفولية.

7. حين تنهي روايتك فإنك بشكل ما تضع حداً لعلاقتك مع شخصيات الرواية، لتستطيع التفكير بشخصيات رواية أخرى. هل حصل معك أن طيف شخصية لاحقك بعد انتهاء الرواية، ولم تستطع التخلص منه بسهولة. من هي هذه الشخصية ومن أي رواية؟

شخصية صاحبة المقهى الغجرية: نديمة مشغول بعد أن ماتت في النص، إنني أبكيها حتى الآن، هي من الشخصيات المميزة في رواية "توترات القبطي".

8. من رواياتك، ما هي الرواية التي تعتقد أنها الأكثر طموحاً على صعيد البناء؟ لماذا؟

أنا راض عن كل ما كتبت، وأعتقد أنني أعتني بالبناء جيداً، لكن لنقل: "توترات القبطي"، "مهر الصياح"، و"جزء مؤلم من حكاية".

9. لجملة البداية في الرواية أثر ساحر. ما هي البداية التي تبادرت إلى ذهنك مباشرة الآن، ومن أي رواية ولمن؟

"يتذكر الكولونيل أورليانو بونديا، وهو أمام فصيل الإعدام، ذلك اليوم الذي أخذه فيه والده لرؤية الجليد"، جملة مبشرة بأحداث ستقود أحدهم للإعدام، جملة عظيمة. وطبعاً هي من رواية "مئة عام من العزلة" لماركيز.

10. ما هي آخر رواية قرأتها وأعجبتك وتحب أن تقترحها لقراء رصيف22؟

رواية "الميتات" للكاتب المكسيكي "خورخي إيبار". من ترجمة صالح علماني، وإصدار جامعة حمد بن خليفة.

أمير تاج السر روائي سوداني من مواليد 1960، يعمل طبيباً للأمراض الباطنية في قطر. كان يكتب الشعر في بداياته، ثم كتب روايته الأولى "كرمكول" عام 1987، وانقطع عن الكتابة بعدها تسع سنوات، قبل أن يعود بروايته الثانية "سماء بلون الياقوت" عام 1996. يزيد عدد رواياته عن 20 رواية، من أبرزها: "نار الزغاريد"، "مهر الصياح"، "العطر الفرنسي"، "اشتهاء"، "أرض السودان"، "منتجع الساحرات". ترجمت كتبه إلى لغات عدة منها الإنكليزية والفرنسية والإيطالية والبولندية.

صدر له مؤخراً كتاب في السيرة الذاتية بعنوان "تاكيكارديا" وهو الثالث له في هذا النوع من الكتابة بعد "قلم زينب"، و"سيرة الوجع".

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard