بداعي الإباحية والبذاءة .. الأردن يوقف بثّ أوّل مسلسل عربي لنتفليكس

الجمعة 14 يونيو 201903:22 م

قرر مدعي عام عمان، الخمیس 13 يونيو، وقف بث مسلسل "جن"، أول مسلسل عربي تنتجه شبكة نتفليكس وتبثه إلى أكثر من 130 مليونا، هم المشتركون فيها بـ190 دولة حول بسبب ما وصفها بـ"مقاطع إباحية".

ووفق ما نشرته وسائل إعلام أردنية، خاطب المدعي العام الهيئة الملكیة للأفلام وهيئة المرئي والمسموع، اللتين نفتا مسؤوليتيهما عن المسلسل، ثم أوعز لوحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية في مدیریة الأمن العام، الخميس أي بعد ساعاتٍ معدودة من بدء عرض المسلسل، في اتخاذ "الإجراءات الفوریة" لوقف بثه.

غضب شعبي وتحرك رسمي سريع

وسبق القرار جدل واسع بين رواد مواقع التواصل في الأردن حول المسلسل الذي اعتبره كثيرون "حافل بالمشاهد المنافية للعادات الأردنية، خاصة المشاهد الحميمة بين المراهقين ومشاهد شرب خمور".

كما اعترض ناشطون أردنيون على ما ورد فيه من "ألفاظ نابیة وسیئة ومشاهد فجة لا تلیق بالمجتمع الأردني ولا بعاداته وتقالیده وتخالف التعالیم الشرعیة وتخدش الحياء العام".



مسلسل "جن" هو أول إنتاج باللغة العربية لنتفليكس، ويروي قصة مجموعة من الطلبة كانوا في رحلة بإقليم "البتراء" السياحي، تتضح خلالها صداقاتهم وعلاقاتهم الرومانسية الناشئة، ويتعرضون لمواقف مرعبة فيستحضرون بغير قصد قوى خارقة من الجن. 

أمل الأردنيون أن يمثل أول مسلسل عربي على الشبكة العالمية "نتفليكس" خير دعاية سياحية لبلدهم، عوضاً عن ذلك أغضبتهم "الألفاظ النابية والمشاهد الإباحية" التي لا تليق بمجتمعهم ولا تعكس آدابه
أوعز مدعي عام عمان لوحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية في مدیریة الأمن العام، في وقف بث مسلسل "جن" بعد ساعاتٍ عدة من بدء عرضه بداعي "البذاءة والإباحية"

صور المسلسل الذي يقع الجزء الأول منه في خمس حلقات في 12 موقعاً قديماً وأثرياً بالأردن، أبرزها البتراء ومدينة الأنباط الوردية المنحوتة في الحجر منذ آلاف السنين ووادي رم في مدينة العقبة، وعمان القديمة، وعراق الأمير، لذا تمنى الأردنيون أن يكون خير "دعاية سياحية" لبلدهم الذي يتمتع بجمال الطبيعة والأماكن الأثرية العريقة. 

ومن المقرر أن يترجم المسلسل الفانتازي إلى 29 لغة، وهذا ما زاد مخاوف الأردنيين من أن يسيء إلى بلدهم ويروّج لواقع غير صحيح عن حياتهم.

يشارك في بطولة "جن" مجموعة من الممثلين الأردنيين الذين يقفون أمام الكاميرا للمرة الأولى، منهم سلمى ملحس في دور (ميرا)، مراهقة متمردة دمرها فقدان والدتها، وتحاول أن تتعلم كيف تحب من جديد حين تقابل كيراس (يؤدي دوره حمزة أبو عقاب)، الجنّي المكلف حراسة الجنّ المذنبين.

المسلسل من إنتاج شركة "كبريت برودكشن" ومن إخراج اللبناني مير جان بو شعيا، وشاركه في الإخراج التنفيذي الثنائي إيلان وراجيف داساني. كما شاركا في كتابة السيناريو مع المخرج الأردني أمين مطالقة، الحاصل على جائزة صن دانس عن فيلم كابتن أبو رائد.

"لا علاقة للأردن بالمسلسل"

في سياق متصل، تنصلت مديرة الإعلام والثقافة في الهيئة الملكية للأفلام ندى دوماني، من المسلسل قائلةً "الهيئة غير مسؤولة عن نصوص ومضمون الأفلام التي تصور في الأردن".

أضافت: "الهيئة لم تطلع على سيناريو مسلسل جن وليس من صلاحياتها الاطلاع على السيناريو"، مبينةً أن "دور الهيئة يقتصر على تقديم خدمات الإنتاج لصانعي الأفلام من أجل دعم السياحة، وتوفير فرص عمل".

وتصور نتفليكس حالياً المسلسل الأردني الثاني لها "مدرسة الروابي للبنات"، وهو عمل نسائي عربي متكامل من تأليف الأردنية الشابة تيما الشوملي وإخراجها بالتعاون مع الكاتبة شيرين كمال.

أما عن المسلسل العربي الثالث الذي تستعد له الشبكة العالمية فهو من وحي سلسلة روايات "ما وراء الطبيعة" للكاتب المصري الراحل أحمد خالد توفيق.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard