أيها الإيرانيون اكتفوا بوجبة طعام واحدة كالصّينيين!.. الوزير الإيراني ينصح شعبَه

الأربعاء 12 يونيو 201907:27 م

تصريحات وزير الطاقة الإيراني "رضا أَردَكانيان" لوكالة "إيلنا" الإيرانية للأنباء حول ارتفاع استهلاك الطاقة في إيران، والتأكيد على أن سبب تأثير العقوبات الأمريكية على بلاده هو النمط السيء للاستهلاك لدى الشعب، أثارت انتقادات واسعة في الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي في إيران.

وأثار الوزير غضبَ الإيرانيين أكثر عندما قارن عدد وجبات الطعام في إيران بالصّين، وألقى اللومَ على المواطنين بسبب عاداتهم السيئة في الأكل. وقال لوكالة "إيلنا": إننا نأكل أكثر من متوسط ما يأكله سكّان البلدان الصناعية والمتقدمة، ونستخدم ملابس أكثر منهم، وشعورنا بالرّضا والسعادة 1 % فقط. علينا تصحيح إطاراتنا الفكرية. أدركت الدول التي فَرضت علينا العقوبات أن نقطة ضعفنا هو الاستهلاك، نحن مجتمع مستهلك، لماذا لا تخضع الصّينُ للعقوبات؟ لأنهم يكتفون بوجبة طعام واحدة لسدَ جوعهم.

وأضاف: أتيحت لنا الفرصة لمدة 40 عاماً لنفصل أنفسنا عن النفط لكننا لم نفعل ذلك؛ عرفوا نقطة ضعفنا، وبدأوا يستخدمونها لفرض الضغوط والعقوبات علينا.

أثار الوزير غضبَ الإيرانيين أكثر عندما قارن عدد وجبات الطعام في إيران بالصّين، وألقى اللومَ على المواطنين بسبب عاداتهم السيئة في الأكل.

ردود أفعال واسعة في تويتر

اعتبر الإيرانيون عبر تغريداتهم على "تويتر" أن تصريحات وزير الطاقة تعكس جهله عن الأوضاع الاقتصادية في البلاد والواقع الذي يعيشه الشعب الإيراني. كما نشروا صوراً تظهر ابن الوزير الإيراني وهو جالس أمام مائدة طعام وَصَفوها بـ"الفخمة".

وكتبوا:

- ليت الوزير قارن الوزراء الإيرانيين بالوزراء الصينيين بدلاً من مقارنة الشعبين. لا يعيش أبناء الوزراء الصينيين في خارج البلاد، وليست لديهم شاليهات في مناطق مختلفة، كما أنهم لديهم أداء أفضل من أداء وزرائنا.

- أعدُك بأنني سأتنازل حتى عن الوجبة الواحدة في اليوم مقابل إعلانَك رصيدَك المصرفيّ، ومكان إقامتك انت وزوجتك وأبنائك.

- قلتَ إننا نأكل ونلبس كثيراً. نعم أنتم الوزراء تفعلون ذلك، لكنّ الكثير من الناس يبحثون بين القمامات للحصول على لقمة أكل.

- أقترحُ على الوزير أن يكتفي هو وعائلته لمدة 6 أشهر بوجبة واحدة في اليوم لنرى ونتعلّم منهم.

-السيد أردكانيان، كيف حال أبناء الوزراء في أمريكا؟!

- أعدُك بأنني سأتنازل حتى عن الوجبة الواحدة في اليوم مقابل إعلانَك رصيدَك المصرفيّ، ومكان إقامتك انت وزوجتك وأبنائك.

-

كما نشر أحدُهم فيديو وهو يسأل امرأةً صينيةً فيه عن عدد وجبات طعام مواطني الصّين، فتردّ عليه بأنهم يأكلون 3 وجبات في اليوم كـالإيرانيين.

تصريحات من مسؤولين قد أثارت الجدل سابقاً

وهذه ليست المرّة الأولى التي يُلقى اللومُ فيها على الشعب الإيراني عند الأزمات الاقتصادية من قبَل المسؤولين؛ حيث سبق وقال المرجعُ الديني الإيراني البارز "ناصر مكارم شيرازي" في فبراير 2019 وفي أيام أزمة غلاء اللحوم في إيران بأن معظم الأطباء يقولون إن اللحم ليس غذاءً جيدًا للبشر؛ فقرّرتُ شخصياً أن استخدم الحجمَ الضروريّ منه فقط!

كما قال "أحمد علم الهدی"، خطيب صلاة الجمعة لمدينة مَشهد في أغسطس 2012، وخلال فترة تشديد العقوبات على إيران وغلاء الأسعار: "إذا لم تحصلوا على الدجاج استبدلوه بمادة غذائية أخرى! يا أهل مشهد هل نسيتم الـ"إشكَنِه"؟ (مرقة إيرانية بسيطة وهي من الأكلات المحلية لمدينة مشهد، تحتوي على الزيت والماء والبصل والبيض).


وتأتي تصريحات المسؤولين الإيرانيين في ظلّ غضبٍ شعبيّ من ثراء المسؤولين والرفاهية التي يعيشونها أمام ارتفاع نسبة الفقر في بعض المناطق الإيرانية بسبب سوء الأوضاع المعيشية والتضخّم وغلاء الأسعار.

دفاعيات الوزير عن نفسِه

وفي مقال نشره في صحيفة إيران الحكومية قام الوزيرُ بالدّفاع عن نفسِه، وقال إنه في حوارِه مع وكالة "إيلنا" لم يقصد بأنه على الإيرانيين تناول وجبة طعام واحدة، بل أراد أن يشير إلى الاستهلاك المرتفع في المجتمع الإيراني وحسب، وكانت تصريحاته من أجل التأكيد على العمل الجادّ، والقدرة على تحمّل الصعوبات عند الصينيين لتحقيق الأهداف العالية لتكون قدوةً للإيرانيين.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard