5 شخصيات عربية ضمن المائة الأكثر تأثيراً حسب مجلة “تايم"

الخميس 18 أبريل 201903:50 م

هم المائة الأكثر تأثيراً حول العالم في العام 2019 حسب تصنيف مجلة “تايم” الأمريكية، من بين هؤلاء خمس شخصيات عربية أو من أصول عربية، منها لاعب كرة القدم المصري المحترف في نادي ليفربول الإنجليزي محمد صلاح، والناشطة الحقوقية السعودية المعتقلة لجين الهذلول وحائز الأوسكار من أصول مصرية رامي مالك. تصنيف الشخصيات المائة انقسم إلى 5 فئات هي: الرواد والممثلون والقادة والرموز والعمالقة. ولم ترد أي شخصية عربية أو من أصول عربية ضمن فئة "الرواد”.

إليكم العرب الذين كانوا مؤثرين جداً في العالم حسب “تايم”.

محمد صلاح

ولد محمد صلاح أو الملك المصري كما يحلو لعشاقه أن ينادوه في قرية نجريج بمدينة بسيون محافظة الغربية (شمال مصر) في عام 1992، وحصل على شهادة متوسطة تؤهله لمهنة متواضعة.

لكن طموحه كان مختلفاً، فعشق كرة القدم منذ الصغر وانتقل من مركز شباب قريته إلى نادٍ محلّي بمحافظته وبذل جهداً استثنائياً يصعب على طفل عمره 13 عاماً تحمله. ثم انتقل عام 2010، لنادي قاهري معروف، ورغم رفض أحد الأندية البارزة ضمه، كان القدر يخبىء له الأفضل.

وعام 2012 انتقل إلى نادي بازل السويسـري ومنه إلى فريق تشيلسي، إلا أن تألقه بدأ عندما لعب في صفوف نادي روما الإيطالي موسم 2015/2016، ومن بعده في ليفربول الإنجليزي، الذي انضم له مقابل 42 مليون يورو عام 2017. واستمر تألقه حتى الآن.

ومطلع يناير/كانون الثاني الماضي، فاز صلاح بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في القارة السمراء للعام 2018 للمرة الثانية على التوالي، بعدما فاز بها عام 2017 عقب مشوار مذهل مع فريق ليفربول في الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا.

تصدر محمد صلاح قائمة العمالقة أو المؤثرين حسب تايم وإلى جانبه ظهر مارك زوكربيرغ، مؤسس فيسبوك، وتايغر وودز أسطورة الغولف.

وترى المجلة أن الجانب الإنساني لصلاح أفضل من الجانب الرياضي، وإن كانت تعتبره أحد أفضل لاعبي كرة القدم في العالم. وتشير إلى أنه استطاع بابتسامته التي لا تفارقه وأدبه الجم وتواضعه أن يكون قدوةً للعرب والمسلمين والكثير من الأطفال الذين يحلمون باحتراف هذه اللعبة.

وبينما احتفى عشاق صلاح باختياره ضمن قائمة المائة الأكثر تأثيراً في العالم، أعرب هو عن سعادته بهذا "الشرف"، قائلاً "يسعدني دائماً أن أجعل العالم مكاناً أسعد بابتسامتي".

رامي مالك

رامي مالك المولود عام 1981 في لوس أنجلوس بكاليفورنيا في الولايات المتحدة الأميركية، لأبوين مصريين هاجرا إليها في عام 1978، بدأ مسيرته الفنية عام 2004 بتمثيل دوره الأول في المسلسل التلفزيوني غلامور غيرلز.

ثم أدى دور الملك الفرعوني أخمن رع في الفيلم الكوميدي ليلة في المتحف من إنتاج عام 2006، وأكمل الدور في بقية نسخ سلسة الفيلم. تعددت أدواره بعد ذاك حتى لعب دور البطولة في فيلم Bohemian Rhapsody الذي يروي قصة المطرب العالمي فريدي ميركوري.

هذا الدور، الذي أداه رامي ببراعة أبهرت الجميع، كان نقطة تحول في حياته إذ فاز عنه بجائزة غولدن غلوب لأفضل ممثل مطلع يناير/كانون الثاني الماضي. وفي حفل الأوسكار الـ91 فاز أيضاً بأوسكار أفضل ممثل عن دوره في الفيلم نفسه.

وتوضح التايم أن سبب اختيار مالك هو هذا الدور المهم، مشيرةً إلى أن القدر ساعده في ذلك، أو ربما عائلته التي تعتبره نموذجاً للمهاجرين المجتهدين والناجحين.

ضمت قائمة الممثلين المؤثرين إلى جانب مالك، الأمريكي دوين جونسون، الشهير بـ"ذا روك"، والإنجليزية إميليا كلارك، والأمريكية ريجينا كينغ.

ولم يعلق مالك على اختياره ضمن قائمة التايم، لكن الكثير من عشاقه اعتبروا أنه يستحق أن يوضع اسمه مع اسمَي ذا روك وتايلور سويفت.

من بينها معتقلة ورياضي وأمير، خمس شخصيات عربية ضمن الشخصيات المائة الأكثر تأثيراً في العالم بحسب مجلة “تايم”. تعرفوا إليها وإلى أسباب اختيارها.

لجين الهذلول

لجين الهذلول ناشطة نسوية وحقوقية سعودية اعتقلتها السلطات السعودية في مايو/أيار 2018 لمطالبتها بحق النساء في قيادة السيارة وفي حماية المرأة من العنف الأسري.

ورغم السماح لاحقاً في يونيو/حزيران من العام نفسه بقيادة النساء للسيارات في المملكة، لم يفرج عن لجين التي تحاكم حالياً مع 10 ناشطات أخريات باتهامات قد تؤدي إلى سجنهن نحو خمس سنوات.

وتؤكد التايم أن الشعب السعودي مدين للجين وإلى من طالبن بأصوات لا تعرف الخوف بالتغيير، معتبرةً أنها "خير ممثل للمرأة السعودية".

وكتبت سارة ليا ويتسون الناشطة الحقوقية الأميركية ورئيسة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية، النبذة التي نشرتها التايم مرفقةً بصورة الهذلول ضمن قائمتها.

وعلّق وليد الهذلول شقيق لجين على تصنيفها قائلاً "مبروك للوطن"، مضيفاً في تغريدة أخرى "أعدك، لجين، أني لن أرتاح حتى تحصلي على حريتك". أما شقيقتها علياء فقالت: "لجين غيّرت الصورة النمطية للمرأة السعودية وعرفت العالم بالوجه المشرق لشباب السعودية.. شكراً لجين".

محمد بن زايد

محمد بن زايد آل نهيان (59 عاماً)، هو ولي عهد أبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبو ظبي، والابن الثالث للشيخ زايد بن سلطان آل نهيان. واختير ضمن قائمة التايم لأنه "الحاكم الفعلي" للإمارات، في حين يحكمها الشيخ خليفة بن زايد، شقيقه الأكبر، على حد قول المجلة.

وتلفت التايم في تعليقها على اختيار ولي عهد أبو ظبي إلى أنه صاحب قرار المواجهة مع الإيرانيين وجماعة الإخوان المسلمين ودولة قطر، مشددةً على أنه اتخذ قرارات محفوفة بالمخاطر بشأن إرسال القوات إلى اليمن، والمشاركة في الحصار المفروض على قطر والحملات القمعية داخلياً بزعم الإصلاح.

واعتبرت التايم أن بن زايد "ألهم بميله للمخاطرة آخرين مثل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان".

واحتفى الكثير من الإماراتيين، والإعلام الإماراتي، باختيار ولي عهد أبو ظبي لكنهم اكتفوا باعتباره أحد أكثر القادة المؤثرين في العالم وأن سبب الاختيار هو "جرأته في الإصلاح داخلياً وخارجياً"، دون التطرق لما ورد في تعليق المجلة.

ومن فئة القادة المؤثرين التي اختير بن زايد ضمنها، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أردرن ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وبابا الفاتيكان فرانسيس.

راضية المتوكل

جاءت راضية المتوكل الناشطة في مجال حقوق الإنسان في اليمن، ضمن الشخصيات المؤثرة في فئة "الرموز". وأسست المتوكل منظمة "المواطن" لحقوق الإنسان قبل 4 سنوات، بعد دخول قوات التحالف العربي بقيادة السعودية في الأزمة اليمنية.

وتواجه المتوكل المخاطر يومياً منذ تأسيس منظمتها الحقوقية التي وثقت المئات من حالات الاعتداء على المواطنين من قِبل الحوثيين وقوات التحالف وفضحت ما يجري على الأرض.

وتشير التايم في تعليقها على اختيار المتوكل إلى أنها "تستحق التقدير كواحدة من القديرات في العالم اللواتي يرفضن الصمت على انتهاكات الأنظمة والحروب". وإلى جانب المتوكل والهذلول بفئة الرموز، ورد اسم تايلور سويفت والسيدة الأولى السابقة في الولايات المتحدة ميشيل أوباما وليدي غاغا.

إظهار التعليقات
Website by WhiteBeard