Facebook قرر مساعدتكم على نسيان حبيب سابق

Facebook قرر مساعدتكم على نسيان حبيب سابق

Facebook اليوم ليس موقعاً إلكترونياً نتصفحه وننتهي منه ونمضي إلى شأن آخر. إذ أصبح جزءاً مهماً من تفاصيلنا اليومية والشخصية، فهو منبرنا الذي نعلن عبره الكثير من آرائنا ومواقفنا، كما نعلن بداية حبّ جديد، أو نهاية علاقة، أو خطبة أو زواج أو طلاق.

لذلك قرر مطورو موقع Facebook أن يدخلوا أكثر فأكثر في البعد النفسي لتلك العلاقات التي نخوضها، ليساعد في الحلول وليس في الإعلانات فقط، ما دفعهم إلى العمل على خصائص وأدوات جديدة في الموقع تساعدكم في نهاية علاقتكم على تجاوز انعكاساتها السلبية. 

أقوال جاهزة

شارك غردفيسبوك يحاول المساعدة في التخفيف من آلام الانفصال

شارك غردانفصلتم لتوكم عن الشريك؟ فيسبوك سيحجب عنكم كل صوره وتعليقاته

مقالات أخرى

تعليق على فيسبوك قد يُدخلك السجن

لماذا لم تفعل فيسبوك خدمة Safety check في أكثر المناطق تأزماً في العالم؟

على الموقع الرسمي لأخبار Facebook، كتبت  ،Kelly Wintersوهي مديرة إنتاج الخاصية الجديدة، أن "Facebook هو مكان لنشارك فيه لحظاتنا المهمة، وهذا يتضمن، بالنسبة إلى الكثيرين، علاقاتهم العاطفية. لقد سمعنا من عدد وافر من الأشخاص، أن لديهم الكثير من الأسئلة أحياناً، عن الخيارات التي يقدمها Facebook إليهم عند نهاية علاقةٍ ما"، وهذا ما حث الفريق على إطلاق اختبار أدوات جديدة على الموقع ابتداءً من 19 نوفمبر، للمساعدة الفعلية في تخطي العلاقة السابقة.

يكون الأمر على الشكل التالي: عندما تنهون علاقتكم على Facebook، يطرح لكم الموقع مجموعة من الخيارات التي تمكنكم من عدم اللقاء الافتراضي بشريككم السابق. فيسألكم إذا كنتم تريدون حجب هذا الشخص تماماً عن صفحتكم الزرقاء، من بعدها لن تروا المزيد من الصور أو الحالات الشخصية التي يضعها الشريك السابق. ويعتمد هذا الخيار على مبدأ "بعيد عن العين بعيد عن القلب"، إذ يفترض مطورو الخدمة أن الابتعاد عن رؤية هذا الشخص حتى افتراضياً، وعدم معرفة ما يفعله وكيف يقضي أوقاته، هما جزء من نسيانه والمضي قدماً في حياتكم.

في الوقت الحالي، يعمل فريق التطوير على إطلاق تلك الخاصيات الجديدة على الهواتف الذكية، في الولايات المتحدة فقط، إلا أن Winter، مديرة المنتج، تعد بأن تمتد هذه الخدمة إلى أنحاء العالم وإلى كل مستخدمي Facebook قريباً.

بالطبع، هناك الكثير من الخيارات الأخرى المطروحة مسبقاً على الموقع نفسه، كأن تقوموا بإزالة الشخص من قائمة أصدقائكم مثلاً، لكن ذلك قد يخلق حالة من الغرابة بينكم وبين شريككم السابق، وهو الموقف والشعور الذي يحاول Facebook تجنيبكم إياه في هذه الخاصيات الجديدة.

في النهاية، لا يمكن لـFacebook أن يحلّ المشكلة تماماً، فتبقى القدرة على رؤية تعليقات وإعجابات الشريك السابق على صفحات الأصدقاء المشتركين ممكنة، ولا يمكن أيضاً لأي شيء أو أحد أن يساعد شخصاً في تخطي العلاقة القديمة من دون قرارٍ منه. إذ سيكون بإمكانكم بكل بساطة، إذا كنتم لا تريدون النسيان، أن تزوروا قصداً صفحة الشريك السابق، حينذاك لن يمنعكم أحدٌ من رؤيته.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي