خمس علامات تدلّ على حاجتكم إلى شراء هاتف جديد

خمس علامات تدلّ على حاجتكم إلى شراء هاتف جديد

هل حان وقت شراء هاتف جديد والاستغناء عن هاتفي القديم؟ هذا السؤال الذي كثيراً ما نطرحه على أنفسنا ولا نستطيع الإجابة عنه بسهولة، إذ نشعر أحياناً بأن المظهر الخارجي لهاتفنا لا يزال جذاباً، وأننا نملك كلّ التطبيقات التي نحتاج إليها. ولكن لماذا ينصح معظم التقنيين باستبدال هاتفنا بآخر جديد كل سنتين تقريباً؟

إن المظهر الخارجي لهاتفنا ليس عاملاً كافياً للجواب عن السؤال، بل هناك مجموعة علامات تكنولوجية قد تفرض علينا شراء هاتف جديد.

اعلان


ضعف عمر البطارية

تملك بطارية الهاتف عدداً محدوداً من دورات الشحن، وبعد ذلك نحتاج إلى استبدالها. لأن البطارية بعد 500 دورة تقريباً، تكون قد استهلكت نحو 80% من طاقتها الأصلية. وقد يظهر ضعفها من خلال عدد ساعات الاستخدام.

أقوال جاهزة

شارك غردعلامات انتهاء صلاحية الهاتف

شارك غردهل حان وقت شراء هاتف جديد؟

البطء في السرعة

مع مرور الوقت، ستشعرون أن الولوج إلى تطبيقات هاتفكم يأخذ الكثير من الوقت. وهذا ما يسمى بمرحلة عملية الشيخوخة للإلكترونيات: الغبار المتراكم تحت السرير من ملفات ذاكرة التخزين المؤقت، برنامج جديد يتطلب المزيد من الذاكرة حتى نتمكن من تحميله... عند حدوث ذلك، تأكدوا أن لديكم الكثير من المساحة الحرة، وذلك بحذف التطبيقات غير الضرورية، ونقل التخزين الخاص بكم إلى سحابة. يمكنكم أيضاً إغلاق الخلفيات المتحركة التي يمكن أن تستنزف طاقة المعالج.

ذاكرة التخزين

على الرغم من الجهود التي تبذلونها لإبقاء مساحة تخزين زائدة على الهاتف الخاص بكم، فإنكم لا تعجزون عن العثور على مساحة كافية. وقد يواجه هذه المشكلة حٓمٓلٓة الهواتف التي تتضمن ذاكرة تخزين سعتها 8GB أو 16GB.

وظائف مفقودة

مع كل إصدار جديد من نظامي التشغيل iOS أو أندرويد، يضيف المصممون ميزات جديدة لا تعمل على الهواتف القديمة. لذا لا تستطيعون استخدام تلك الميزات في النسخات الجديدة من التطبيقات التي تعتمدون عليها في حياتكم اليومية.

جودة الصور والفيديو منخفضة

مع مرور الوقت، تتأثر جودة الصور التي تلتقطونها باستخدام كاميرا هاتفكم، علمًا أن أي خدشٍ في عدسة الكاميرا يترك أثره على صوركم. تبدو الصور التي تلتقطونها وكأنها Vintage، حتى لو كنتم لم تستخدموا أي فلتر Filter، كما أن الصور الملتقطة من الهواتف الأخرى المتقدمة لا تبدو في هاتفكم بالجمال نفسه الذي تبدو عليه عادةً.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

كلمات مفتاحية
تكنولوجيا

التعليقات

المقال التالي