كيف تعاطى العالم العربي مع تشريع زواج المثليين في الولايات المتحدة؟

كيف تعاطى العالم العربي مع تشريع زواج المثليين في الولايات المتحدة؟

قررت المحكمة العليا في الولايات المتحدة الجمعة تشريع زواج مثليي الجنس في سائر أنحاء البلاد في خطوة لاقت ترحيباً من جمعيات المثليين ووصفها الرئيس الأميركي باراك أوباما بـ"النصر لأميركا". أثار هذا القرار اجواء من البهجة في الولايات المتحدة وانتشرت رايات المثليين في أماكن عدة من البلاد كما جرى تعديل الصورة الرسمية لحسابات البيت الابيض على فيسبوك وتويتر لتحمل ألوان قوس القزح التي يتخذها المثليون رمزاً لهم.

ولم يغب الحدث عن وسائل التواصل الاجتماعي في العالم العربي، فتفاوتت ردود الفعل ما بين ترحيب كبير بالقرار، وما بين التعبير عن الامتعاض منه والرفض له. ووصل الأمر بمصطفى بكري، صحافي مصري، إلى التعبير عن خوفه من أن يأتي يوم يفرض فيه الرئيس أوباما زواج المثليين على المسلمين! في ما يلي جولة سريعة على أبرز ردود فعل المغردين على الحدث.

ردود الفعل المشجعة

ردود الفعل الرافضة

ردود الفعل الفكاهية

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي