روبوت يتحول إلى سيارة مثل شخصيات Transformers

روبوت يتحول إلى سيارة مثل شخصيات Transformers

يتسابق المهندسون وعلماء الروبوت في اليابان على بناء روبوت عملاق ومتحول قادر على المشي منتصباً، وعلى أن يبدل هيئته إلى سيارة حقيقية، مثل شخصيات سلسلة ترانسفورمرز Transfomers الشهيرة. ومن المرتقب أن يوضع هذا الروبوت الذي يحمل اسم "جي-دايت رايد" J- deite في الخدمة في العام 2016، بحسب ما كشفت شركتا "برايف روبوتيكس" Brave Robotics و"أسراتيك" Asratec Corp التابعة لمشغل الاتصالات "سوفت بانك" SoftBank.

يبلغ طول الروبوت 1.3 متر، لكنه سيصل في نهاية المطاف إلى 5 أمتار، ليصبح بحجم السيارة العادية. ويتوقع تحقيق هذا في العام 2020. وعُرض النموذج الأولي من هذا الابتكار في 23 أكتوبر من العام الماضي في طوكيو بمعرض المحتوى الرقمي السنوي. وأكدت الشركتان أن الأمر لا يستغرق أكثر من 10 ثوان للتحول من روبوت بشري الشكل إلى سيارة.

ويقول إيشيدا Ishida، المطور الأساسي من شركة برايف روبوتيكس: "الهدف من مشروع جي-دايت هو بناء روبوت عملاق، يمشي ويركض ويتحول إلى سيارة". إنها فكرة قد تبدو مألوفة جداً للكثيرين، لا سيما لعشاق فيلم ترانسفورمرز Transfomers الذي عرض للمشاهدين الروبوتات الضخمة المتحولة إلى سيارات سريعة، وحديثة.

بوسع "جي-دايت رايد" أن يمشي بسرعة 10 كيلومترات في الساعة بشكله البشري، وبسرعة 60 كيلومتراً عند تحوله إلى سيارة تمتد على 3.8 أمتار. وتتسع هذه المركبة التي تزن 700 كلغ لراكبين ويمكن قيادتها من الداخل أو التحكم بها عن بعد. وعلى متنها كاميرا Wi-Fi يمكن وصلها بالأجهزة اللوحية. يدعى نظام التشغيل الخاص بالروبوت V-Sido، وهو مطوّر من قبل وتارو يوشيزاكي Wataru Yoshizaki من شركة Asratec للسماح للأشخاص بالتحكم في الروبوتات التي هي على شكل إنسان.

خطوة جديدة ضمن ثورة الروبوتات التي باتت على الأبواب.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي