تطبيق جديد يقرّب المسافات بين رواد الفضاء وسكان الأرض

تطبيق جديد يقرّب المسافات بين رواد الفضاء وسكان الأرض

تجاوز عدد رواد الفضاء المرسلين إلى الفضاء الخارجي للأرض الـ540 رائد ورائدة منذ بداية الاستكشافات الفضائية حتّى الآن، لذا فصعود رائدة الفضاء الإيطالية سامانثا كريستوفوريتي Samantha Cristoforetti ليس بالأمر الجديد. لكن كريستوفوريتي توجّهت نحو محطة الفضاء الدولية International Space Station، نهار الأحد، مصطحبةً معها شيئين جديدين على الفضاء: آلة لصنع قهوة الإسبريسّو الإيطالية، وتطبيق "أصدقاء في الفضاء" Friends In Space الذّي يمكنّها من التواصل مع سكان الأرض.

الموقع الجديد لا يعدّ بديلاً عن أي موقع تواصل اجتماعي آخر، وهو ليس أول وسيلة تواصل اجتماعي بين رواد الفضاء وسكان الأرض. فمعظم رواّد الفضاء يعتمدون على تويتر بالتحديد للتغريد من الفضاء ومشاركة تفاصيل رحلاتهم وعملهم، أبرزهم تي جي كريمر TJ Creamer (أوّل من غرّد من الفضاء)، كريس هادفيلد Chris Hadfield، ريد وايزمان Reid Wiseman، وغيرهم. فما الجديد في "أصدقاء في الفضاء"؟

"أصدقاء في الفضاء" يتيح لهواة عالم الفضاء فرصة لفعل ما هو أكثر من مجرد المراقبة من بعيد. فالتطبيق الذي عملت عليه شركة الاتصالات الإيطالية أكيورات Accurat، صمّم للتواصل مباشرةً مع الرّائدة كريستوفوريتي، ويمكّننا من إلقاء التحية عليها عبر إرسال كلمة "مرحباً" Hello! ببساطة متناهية من خلال كبسة زرّ واحدة. من جانبها، تستطيع كريستوفوريتي الرّد على تحيات المستخدمين بنفسها ولكن فقط إذا كانت المحطّة قريبة من إحداثياتهم.

يسمح التطبيق لمستخدميه بمعرفة موقع، مسار وتحرّكات محطة الفضاء الدولية ويصلهم بحساب كريستوفوريتي الشخصي على تويتر للاطلاع على آخر مستجداتها. في حال كانت محطة الفضاء بعيدة عن موقع أحد المستخدمين، بحيث لا يمكنه التواصل مع روّاد الفضاء فيها، يمكنه عوضاً عن ذلك أن يتواصل مع مستخدمين آخرين، مشاهدة بثّ حي من المحطّة، أو تصفّح جداول أعمال روّاد الفضاء، يومياتهم، ومهامّهم.

الموقع يقسّم رحلة المحطّة الفضائية ومهام روّاد الفضاء على متنها إلى ثلاثة أجزاء: الماضي Past، الآن Now، والمستقبل Future. سيستمر تحديث البيانات على مدى رحلة كريستوفوريتي ويستطيع المستخدمون ملاحظة التغييرات في قسم التعريف عن المحطة، من خلال بيانات تصويرية.

ولدت فكرة "أصدقاء في الفضاء" بعد محادثة أجرتها كريستوفوريتي مع مؤسّسة ومديرة التصميم في شركة أكيورات، جيورجيا لوبي Giorgia Lupi، عبر تويتر. كانت كريسوفوريتي تأمل في وقتها أن يتم تعاون بين الطرفين كطريقة لإلقاء الضوء على عملية انطلاقها في رحلتها إلى المحطة الفضائية.

تطبيق أصدقاء في الفضاء يقرّب المسافات بين رواد الفضاء وسكان الأرض

كريستوفوريتي، البالغة من العمر 37 عاماً، هي أوّل امرأة إيطالية تزور الفضاء. اختارتهاوكالة الفضاء الأوروبية عام 2009 لزيارة المحطّة الفضائية وستبقى على متنها حتّى شهر مايو من العام 2015.

المهمّة التي أرسلت من أجلها تدعى "فوتورا" Futura، وستقوم خلال إقامتها على المحطة بدراسات وأبحاث في مجالي علم الأحياء والتكنولوجيا في بيئة تنعدم فيها الجاذبية، ما سيساعد العلماء والمخترعين في أعمالهم المستقبلية.

إن أردتم إلقاء التحيّة على الرائدة كريسوفوريتي زوروا الموقع عبر حسابكم على تويتر، فيسبوك، أو غوغل.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي