تحديثات فيسبوك ستجنّب المستخدمين المحتوى المضلّل

تحديثات فيسبوك ستجنّب المستخدمين المحتوى المضلّل

بدأت شركة فيسبوك بإجراء تحسينات وتحديثات على موقعها، ومنذ بداية هذه السنة، ركزت التحديثات على المحتوى الذي يصل إلى المستخدمين عبر غرفة الأخبار News Feed على حساباتهم الخاصّة.

التحديثات التي أجرتها الشركة سابقاً في شهر فبراير كانت تهدف إلى عرض قصص حول مواضيع يحبها المستخدم من خلال الصفحات والأفراد الذين يتابعهم، أمّا تحديثات شهر ابريل فكانت من أجل تقليص مشاركة المحتوى المزعج Spam. أما بالنسبة لتحديثات شهر مارس فقد هدفت إلى منح المستخدمين سلطة على المحتوى الذي يشاركونه على صفحاتهم عبر التطبيقات المنفصلة عن فيسبوك وإلى تحسين نوعية الفيديو على الموقع.

اعلان


أعلن أمس فريق المطوّرين والمبرمجين في شركة فيسبوك عن تحديثات هذا الشهر، والتي قد تكون الأكثر عمليّة وفعالية بين التحديثات حتّى الآن. أدرك الفريق مشكلة ازدياد العناوين المضلّلة التي تقود المستخدمين إلى محتوى لا علاقة له بالعنوان المستخدم، وأطلقوا على هذه الظاهرة اسم "التشجيع على النقر" Click-Baiting. هذه المرّة، ستمنع التحديثات المحتوى الذي يترافق مع عناوين مضلّلة من الانتشار وستجنب المستخدمين من التعرّض لهذه المشاركات.

صرّح المتحدّث باسم الفريق شارحاً التحديثات القادمة "سنفعّل اثنين من التحديثات، الأول من أجل خفض "التشجيع على النقر" من خلال العناوين المضلّلة، والثاني لمساعدة المستخدمين في الوصول والاطلاع على الروابط التي تحتوي على معلومات ذات قيمة لديهم في أفضل شكل".

كيف يحدث ذلك؟

لنفترض أن الناشر شارك رابط بعنوان رئيسي يشجع المستخدمين على النقر لرؤية المزيد، دون تزويدهم بالكثير من المعلومات حول مضمون الرابط. مشاركات مثل هذه تميل إلى الحصول على الكثير من المشاهدات والزيارات، وبالتالي، فإنها تظهر في أعلى غرفة الأخبار. يقوم فريق فيسبوك باحتساب كميّة الوقت الذي يمضيه المتصفّح على الرابط. إذا كان العنوان صحيحاً، سيقضي المتصفّح وقتاً يعادل الوقت الذي يتطلّبه قراءة المقال أو مشاهدة الفيديو أو غيرها. وإن كان مضللاً، فالمتصفّح سيخرج من الرابط في غضون لحظات معدودة.

لا تقتصر عملية تقييم الرّوابط والمحتوى على ذلك فقط، بل سيقوم الفريق أيضاً بمتابعة نشاط المستخدم بعد النقر على الرابط. وكلّما ازدادت مشاركة المستخدمين للرابط وازداد النقاش حوله تزداد قيمته وفقاً للمقياس المعتمد من الفريق.

ذكر فريق فيسبوك تحديثات أخرى تتعلّق بالروابط، حيث لاحظ إقبال المستخدمين على المشاركات التي تحتوي على صورة وعنوان وبعض التفاصيل من الرابط، لهذا فإن الروابط ستظهر بهذا الشكل عوضاً عن شكلها السابق.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي