السيسي يناديكم: هاتوا الفكة "عشان مصر"!

السيسي يناديكم: هاتوا الفكة "عشان مصر"!

قبل أسابيع، أثار غلاف مجلة "ذا إيكونومست" البريطانية بعنوان "خراب مصر"، غضب مؤيدي الرئيس عبد الفتاح السيسي. خصصت المجلة غلافها للحديث عن انهيار الاقتصاد المصري في عهد السيسي، وتراجع قيمة العملة المصرية، واتساع العجز في الميزانية، وارتفاع معدلات البطالة لتصل إلى نسبة 40%.

يبدو أن السيسي مصر على إثبات أنه لا يفقه شيئاً في الشؤون الاقتصادية للبلاد. هكذا، صدم مواطنيه اليوم بتصريح يطالبهم فيه بتجيير "الفكة" (القروش المعدنية) لدعم نهضة بلادهم. إذ طالب المصارف المصرية، في كلمة ألقاها اليوم، بإيجاد آلية تتيح الاستفادة من القروش لمشاريع تخدم مصر.

جاءت كلمة السيسي خلال تسليمه عقود شقق تمليك لأهالي غيط العنب في مدينة الإسكندرية. واقترح الرئيس المصري استخدام عملات الخمسين قرش والجنيه لصالح دعم مشاريع خدماتية. وقال: "هناك معاملات لنحو 20 أو 30 مليون إنسان، لو الفكة جنيه و90 قرش، ممكن يبقوا رقم (كبير)، لو سمحتم أنا عايز الفلوس دي، إزاي ناخدها أنا معرفش". وطلب من رؤساء المصارف بإرساء الآلية اللازمة لتجيير الفكة من المعاملات المصرفية لصالح مشاريع قومية.

وعرج السيسي في خطابه على حادثة غرق قارب مهاجرين غير شرعيين قبالة ساحل مدينة رشيد في محافظة البحيرة الأسبوع الماضي، وقال إن لا مبرر لسقوط هذا العدد من الضحايا. وسأل الشباب المهاجر: "سايبها وماشي ليه؟ تزعلنا وتزعل أسرتك وتزعل مصر كلها عليك ليه؟". وأضاف مطمئناً الراغبين بالهجرة: "مصر تسير على الطريق الصحيح نحو التنمية، ولذلك فإن الضغط عليها كبير، لأنها عصية على أن تتحول إلى دولة لاجئين"، بحسب تعبيره.

أقوال جاهزة

شارك غردطالب السيسي المصارف بابتكار آلية لاستخدام الفكة في مشاريع قومية... ما رأيكم بخطته؟

شارك غردسخر المغردون المصريون من رئيسهم وتوقعوا أن يأتي يوم يطالبهم فيه بسندويش الفول والعيدية وأموال الحصالة

وأكد السيسي أن رواتب الموظفين زادت 150 مليار جنيه، مضيفاً: "يجب أن يتضاعف جهد الحكومة خلال شهر أو شهرين، حجم السلع التي توفرها الدولة سيكون معتبراً، والأسعار ستتم السيطرة عليها بغض النظر عن سعر الدولار".

كلمة السيسي قوبلت فوراً بالسخرية على مواقع التواصل، وتصدر لائحة العبارات الأكثر تداولاً في مصر هاشتاغ #صبح_علي_مصر_بفكه، في استعادة لحملة أطلقها السيسي قبل أشهر تحت شعار "صبح على مصر بجنيه". وتقدم أيضاً هاشتاغ #الله_يسهلك_يا_ريس، في إشارة إلى عبارة تستخدم لإبعاد المتسولين الذين يطالبون المارة ببعض القروش.

وانصرف بعض المغردين إلى تخيل سيناريوهات طريفة، وسأل بعضهم الرئيس إن كان سيبدأ ببيع المناديل الورقية في الشواع. وتوقع آخرون أن ينزل الجيش للمّ الفكة من المارة، وحتى أموال العيدية.

وشبه مغردون آخرون السيسي بالمتسولين، وطلبوا منه البحث عن مهنة أخرى تنفعه، عوضاً عن مد اليد. في حين توقع آخرون أن يأتي يومٌ لا يزاحمهم فيه السيسي فقط على الجنيه والقرش، بل حتى على سندويش الفول، وعلى أموال الحصالات.

وانصرف البعض إلى تخيل مهن أخرى للسيسي، فعدل أحدهم صورته على شكل سائق ميكروباص، يطلب من الركاب أن يتركوله له الفكة "عشان مصر".

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي