الملك سلمان يأمر بحبس أمير شاب... ما القصة؟

الملك سلمان يأمر بحبس أمير شاب... ما القصة؟

ألقت شرطة الرياض القبض على أمير سعودي شاب، بناءً على أمر ملكي من خادم الحرمين الشريفين سلمان بن عبد العزيز، بعد ظهور الأمير في مقطع فيديو يعتدي بالضرب على عدد من المقيمين والوافدين.

المتهم هو الأمير سعود بن عبد العزيز بن مساعد بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود، الذي اقترن اسمه بعدد من الجرائم وصلت إلى حد اتهامه بالقتل في العام 2008، وقد ظهر مع آخرين وهو يهدد الرجل اليمني بمسدس وقد أحدث به إصابات بالغة جعلته ينزف، إضافة إلى تهديده عدد من الفتيات وإهانتهن.

الأمير الذي لم يتول أي مناصب رسمية داخل المملكة، من مواليد 1990، ويحمل اسم والد جده، الأمير سعود بن عبد العزيز شقيق خادم الحرمين وأكبر أبناء الملك عبد العزيز مؤسس المملكة السعودية.

INSIDE_SaudiPrinceJail1

مناشدات واسعة بالقصاص

ظهر الرجل اليمني الذي تعرض للضرب والإهانة من الأمير المتهم في مقطع مصور يناشد الملك سلمان بنصرته وحمايته وإعادة حقه، الأمر الذي لاقى تعاطفاً واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي وأشعل حالة من الغضب في الشارع السعودي.

أقوال جاهزة

شارك غردتصدر هاشتاغ #أمير_يعتدي_على_مواطنين تويتر السعودية... فكيف رد الملك سلمان؟

شارك غردمع تكرار تسجيل اعتداءات ضد بعض الوافدين في السعودية، يصبح السؤال هل المملكة بيئة صالحة لعمل الأجانب؟

وعقب المناشدة تصدر هاشتاغ #أمير_يعتدي_على_مواطنين تويتر السعودية، وأكد غالبية المغردين ثقتهم في عدل ملكهم.

وتداولوا مقطع لخادم الحرمين يؤكد على عدم وجود حصانة لأي فرد.

وتداول البعض مشاهد لاعتداءات مماثلة من أمراء ضد مواطنين.

وقد تناقل الكثيرون صورة الأمير المتهم وهو مكبل الإيدي، فيما ووصف البعض قرار القبض عليه بأنه رسالة لكل الخارجين عن القانون، واعتبر البعض الآخر السجن ليس كافياً وطالبوا بقصاص "عادل".

ظروف قاسية

رغم أن هذه ليست المرة الأولى التي يتخذ فيها الملك سلمان أوامر عقابية حازمة ضد أمراء العائلة المالكة، إذ نفذ حكم الإعدام في الأمير تركي بن سعود، لقتله أحد أصدقائه في مشاجرة عام 2016، قبل تنفيذ حكم الجلد ضد أمير آخر لم تعلن تهمته.

إلا أن هذه الحادثة أثارت النقاش حول الظروف الصعبة التي يعيشها الأجانب في المملكة، بسبب نظام الكفالة وما يفرضه من قيود على العامل الأجنبي مهما كانت وظيفته، خاصةً بعد فرض الكثير من الضرائب الجديدة عليهم.

ومع تكرار تسجيل اعتداءات ضد بعض الوافدين، يصبح السؤال هل المملكة بيئة صالحة لعمل الأجانب؟

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيداً عن التجاذبات السياسية القائمة.

كلمات مفتاحية
السعودية

التعليقات

المقال التالي