اللغة العربية روح اللغة التركية والفارسية عطرها

اللغة العربية روح اللغة التركية والفارسية عطرها

تستقبل تركيا ذات الطبيعة الساحرة والإرث الحضاري والتاريخي، سنوياً، ملايين السياح العرب والأجانب. وتستضيف نحو 3 ملايين لاجئ سوري، وآلاف اللاجئين العرب من مختلف الجنسيات.

وبما أن اللغة التركية هي اللغة الرسمية الوحيدة في البلاد، فإن تعلمها يعد أولى خطوات اندماج العرب في المجتمع التركي. وقد يُصدم المواطن العربي، حين يبدأ بتعلم اللغة التركية، بالكم الكبير من المفردات العربية في اللغة التركية. ويكتشف تدريجياً أن العديد من الكلمات، التي يستخدمها في لغته العامية المحكية، هي كلمات تركية الأصل.

نستعرض أهم أسباب التأثير المتبادل بين اللغتين التركية والعربية، على مر التاريخ، ولمحة عن أهم الكلمات العربية التي يستخدمها الأتراك في لغتهم، والكلمات التركية التي نستخدمها في حياتنا اليومية من دون أن ندري أنها كذلك.

كلمات تركية ذات أصل عربي

يقول صادق أتاغول، أستاذ الدراسات الإسلامية في جامعة غازي عنتاب التركية، إن اللغة التركية تأثرت على مر التاريخ بشكل كبير باللغتين العربية والفارسية، حتى بلغت نسبة المصطلحات العربية المستخدمة فيها قرابة الـ70%. والسبب في ذلك يعود للتقارب الجغرافي والتأثير الحضاري للدول الناطقة بهاتين اللغتين على القبائل التركية.

ويضيف: "بعد استقرار القبائل التركية في منطقة الأناضول، التي تمثل الشق الأسيوي من تركيا اليوم، كانوا محاطين بشعوب متقدمة عليهم مدنياً، هم العرب والفرس والروم البيزنطيون، وتأثرت القبائل التركية بتقدمهم، واقتبست من حضاراتهم. فأخذ الأتراك من الفرس أساليب الشعر والأدب، واقتبسوا من اللغة العربية كل ما له علاقة بالثقافة والتاريخ والدين.

ومع دخول الأتراك في الدين الإسلامي عام 950، ازدادت رغبتهم بتطعيم لغتهم بالعربية، ليسهل عليهم فهم الثقافة الإسلامية، وتعلم القرآن الكريم، ما أدى لدخول كم كبير من الكلمات والمصطلحات العربية إلى اللغة التركية. وحتى ذلك الوقت كانت اللغة التركية لغة شفوية وغير مكتوبة. وحين أراد الأتراك كتابة لغتهم، اقتبسوا من اللغة العربية حروفها، فكانت لغتهم عبارة عن كلمات تركية، مكتوبة بالعربية. وعرفت هذه اللغة، باللغة العثمانية، نظراً لاعتبارها اللغة الرسمية للدولة العثمانية. واستمرت العثمانية لغة رسمية للبلاد من القرن 15 حتى القرن العشرين.

اللغة التركية الحديثة

يوضح أتاغول أنه بعد قيام الجمهورية التركية عام 1923، أسس مصطفى كمال أتاتورك مجمع اللغة التركية، الذي كانت مهمته تحويل اللغة العثمانية إلى التركية الحديثة. فحذف المعنيون الكلمات ذات الأصول العربية والفارسية، واستبدلوها بكلمات تركية وفرنسية وإنجليزية. وغيروا أحرف الكتابة من العربية إلى الأحرف اللاتينية.

لم تنجح المحاولات السابقة بتطهير اللغة التركية من اللغة العربية، وما زالت الكلمات العربية تشغل نحو 30% من اللغة التركية الحديثة.

ويرى أتاغول أن ما جرى للغة التركية القديمة، هو محاولة لتدميرها وإضعافها. ويقول: "اللغة التركية الحديثة هي لغة ضعيفة من دون روح، سحبوا من اللغة روحها وعطرها، فاللغة العربية كانت بمثابة الروح للغة التركية واللغة الفارسية كانت بمثابة العطر والأثر".

ومن الكلمات العربية الأصل التي دخلت إلى اللغة التركية:

Arabic-language6

كلمة مرحبا Merhaba وكلمة سلام Selam وكلمات أخرى مثل كتاب Kitap، قلم Kalem ، روح Ruh، علم ilim، حقوق Hukuk، تبسم Tebessüm، حساب Hesap، خريطة Harita، حكاية Hikaye، رؤيا Rüya، ساعة Saat، زمن Zaman، دقيقة Dakika، ثانية Saniye، خبر Haber، وقت Vakit، صباح Sabah ودائماً Daiman.

تأثُر اللغة العربية باللغة التركية

لم تحدث اللغات الأجنبية، كالتركية، تغييرات في اللغة العربية الفصحى، لكنها أثرت في اللغة العامة المحكية. فساهمت فترة الخلافة العثمانية على الدول العربية، في انتشار اللغة التركية، ودخول العديد من مصطلحاتها وكلماتها إلى العربية المحكية، في عدد من الدول العربية. ومن الكلمات التركية الأصل التي تستخدم في البلاد العربية، خصوصاً في بلاد الشام:

كلمة قولطوق المستخدمة للدلالة على كرسي الجلوس أو الكنبة، والتي يعود أصلها إلى الكلمة التركية " koltuk" أي الكنبة الصغيرة.

كلمة بُقجة التي تستخدم للدلالة على صرة من الثياب، مشتقّة من كلمة التركية "Bohça".

كلمة شنطة مأخوذة من الكلمة التركية "Çanta".

كلمة لمبة التي تعني المصباح، مأخوذة من الكلمة التركية "Lamba".

Arabic-language10

كلمة بويا تركية الأصل، مأخوذة من كلمة التركية، وتعني الصباغ "Boya".

كلمة جمرك، التي تعني الضريبة، مأخوذة من كلمة  التركية "Gümrük".

كلمة شاكوش، التي تعني المطرقة مشتقة من الكلمة التركية "Çekiç".

كلمة برواز، التي تعني إطار الصورة مأخوذة من الكلمة التركية "pervaz".

كلمة دوغري، التي تقال للدلالة على الطريق المباشر أو الشخص المستقيم، مأخوذة من الكلمة التركية "Doğru"  بالمعنى نفسه.

أقوال جاهزة

شارك غرديرى أساتذة اللغة أن اللغة التركية الحديثة هي ضعيفة من دون روح، منذ أن حذف منها 40% من المصطلحات العربية

شارك غردMerhaba, saat kaç؟ أفهمتم السؤال؟

عبارة "بركات ورسة" المنتشرة عند الباعة السوريين، خصوصاً في حلب، تركية الأصل مشتقة من عبارة "Barakat versin" وتعني الدعاء بالبركة والرزق للمشتري.

عبارة "عفارم عليك" التي تستخدم للإطراء مشتقة من الكلمة التركية "Aferin".

عبارة "قظ القرد" التي تستخدمها الأمهات للدعاء على الأبناء، مشتقة من الكلمة التركية "kızıl kurt" وتعني العلقة التي تمص الدم.

أكلة الشيش طاووق المشهورة في البلدان العربية تركية الأصل، وتعني سيخ الدجاج "Şiş Tavuk".

ومن الكلمات التركية الأصل المنتشرة في اللهجة المصرية:

كلمة دولاب أي خزانة الملابس، أو إطار السيارة مشتقة من الكلمة التركية "Dolap".

Arabic-language16

كلمة كوبري أي الجسر مأخوذة من الكلمة التركية "köprü".

كلمة أبله، التي تستخدم للدلالة على الأخت الكبيرة أو المدرّسة، مأخوذة من الكلمة التركية Abla التي تعني الأخت الكبيرة.

كلمة أوسطى، التي تعني الشخص الماهر أو سائق السيارة، مأخوذة من الكلمة التركية Usta، التي تعني الماهر الخبير.

كلمة أصلان أي الأسد، مأخوذة من "Aslan".

كلمة عربة التي تعني سيارة، مأخوذة من الكلمة التركية "Araba".

Arabic-language20

كلمة عونطة، المستخدمة للدلالة على الكسب غير الشرعي للمال أو الأشياء، مشتقة من كلمة  "avanta" وتعني مجاناً.

كلمة طابور أي الصف من الناس، مأخوذة من "Tabur" والتي تعني رتلاً عسكرياً يضم نحو 1000 جندي من المشاة.

كلمة بخشيش أو بقشيش، مأخوذة من "Bahşiş" وكذلك الألقاب المختلفة مثل البيك والباشا والأفندي والهانم.

صعوبات تعلم اللغة التركية

على الرغم من وجود أكثر من 6000 كلمة عربية في اللغة التركية، فإن العرب المقيمين في تركيا يواجهون بعض الصعوبات في تعلمها. ويعزو أستاذ اللغة التركية فخري مقداد ذلك، لحقيقة أن اللغة التركية الحديثة تعاني من ضعف في قواعد اللغة بشكل عام، فلا توجد قاعدة ثابتة، ولكل قاعدة عدد كبير من الشواذ. كما أن الفعل في اللغة التركية يأتي في آخر الجملة، عكس اللغة العربية التي يأتي الفعل فيها في بداية الجملة، ما يعني عدم اكتمال معنى أي جملة إلا بقراءة أو سماع الجملة كاملة. كذلك تصريف وتركيب الجمل فيها، يعتمد على إضافة وتغيير عدد كبير من اللواحق في الجملة، والتي تتسبب بإرباك للشخص الأجنبي غير الناطق للغة عند تعلمها، وذلك لطول الكلمات التركية، وصعوبة نطقها إثر إضافة تلك الملحقات.

كلمات عربية بمعانٍ تركية

ريم الحاج عبدو، طالبة سورية في كلية الهندسة الزراعية في جامعة غازي عنتاب، تشير إلى أن تباين معاني العديد من الكلمات التركية العربية الأصل بين اللغتين العربية والتركية، يسبب إشكالاً كبيراً لمتعلمي اللغة التركية من العرب. تقول:" يستخدم الأتراك كلمة "Hamarat" لوصف المرأة الماهرة. هذه الكلمة، وإن كانت لا تبدو عربية الأصل، مشتقة من الكلمة العربية مهارات. وكلمة "teselli" عربية الأصل وتعني التسلي، لكنها في اللغة التركية تعني المواساة. كذلك كلمة "Iltifat" العربية الأصل، التي تعني الالتفات، تعني في اللغة التركية الإطراء والمجاملة. وغيرها الكثير من الكلمات".

تؤكد حاج عبدو، الحاصلة على شهادة التومر في اللغة التركية، أن الوجود السوري والعربي الكبير في العديد من المدن التركية، قد يمنع المتعلم للغة من ممارستها بالشكل الصحيح، بحكم إحاطته بالعرب، وعدم احتياجه للتعامل مع الأتراك. وتلفت إلى أنه من الضروري لمن يرغب في تعلم اللغة التركية بشكل صحيح، أن يتعلم قواعد اللغة، ومشاهدة البرامج التركية والتحدث بشكل مستمر مع الأتراك لتطبيق ما تعلمه.

TURKISH-ARABIC-LANG

صفحات وبرامج تطبيقية لتعلم التركية

يلفت المهندس سعيد محلي، السوري الجنسية، إلى أنه تمكن من تعلم اللغة التركية بشكل ذاتي وبزمن قصير، من دون الاضطرار للتسجيل في معاهد خاصة لتعليم اللغة، وحرمته ظروف عمله من إيجاد الوقت الكافي لذلك. فكانت التطبيقات الإلكترونية، وصفحات فيسبوك هي الحل البديل.

ومن الصفحات والبرامج التطبيقية الهامة في تعلم اللغة التركية:

صفحة تعلم اللغة التركية للراغبين فيها

وهي صفحة على فيسبوك يقوم من خلالها معلم تركي الأصل، يتحدث اللغة العربية، بمساعدة المتابعين على تعلم اللغة التركية المحكية، من خلال مجموعة من الجمل والأمثال الشعبية، والحوارات الضرورية للاستخدام في الحياة اليومية، بأسلوب كوميدي وبسيط. فتتميز الصفحة عن غيرها بما تقدمه للمتابع من مصطلحات محكية، مفيدة، مختلفة عما يتعلمه الطالب في الكتب.

صفحة تعلم اللغة التركية

تساهم صفحة تعلم اللغة التركية في تطوير المهارات اللغوية المختلفة للمتابعين، من خلال نشاطاتها المتنوعة. فتقدم شرحاً مبسطاً لقواعد اللغة التركية، مرفقاً بأهم الكلمات والمفردات التركية، ومثيلاتها في العربية. إضافة لنشاطات الترجمة والمحادثات والحوارات، التي يقدمها موقع الصفحة بشكل مجاني على الانترنت.

ومن البرامج التطبيقية الفعالة والمفيدة في تعليم اللغة التركية:

تطبيق busuu

يعتبر من أفضل تطبيقات تعلم اللغة التركية، لما يقدمه للمتعلم من مستويات تعليمية مختلفة، تتدرج من المستوى المبتدىء إلى المستوى المتوسط فالمتقدم. فيتعلم المستخدم الكلمات والجمل البسيطة من خلال بطاقات فلاش، تنتهي باختبارات بسيطة، تؤهل المستخدم للانتقال إلى مستويات أخرى وبشكل تدريجي. ويتيح التطبيق الاستماع لمحادثات تركية متنوعة، والتدرب على الكتابة والقراءة، من خلال اختبارات الكتابة المختلفة. وهو تطبيق مجاني إلا في بعض المستويات المتقدمة، ويمكن تحميله على أجهزة الأندرويد والآيفون وغيرها.

تطبيق Babbel

يتيح التطبيق تعلم 13 لغة غير اللغة التركية، ويتميز بتعليم اللغات بأسلوب طرح الأفكار البسيط والمترابط. فيتعلم المستخدم من خلاله أساسيات اللغة التركية، من قواعد وكلمات، تبدأ بتعلم الأحرف والأرقام، وأسماء الخضراوات، والألوان والأشكال، وغيرها من المواضيع الأساسية. لينتقل بعدها لمستويات أكثر تقدماً، تتيح للمتعلم تطوير مهاراته اللغوية بأساليب بصرية وسمعية. وهو تطبيق مجاني يمكن تحميله على أجهزة الأندرويد والآيفون.

تطبيق Merhaba umut

تطبيق مرحباً بالأمل أصدرته شركة ""Turkcell توركسل التركية لمساعدة اللاجئين والسياح العرب على تعلم أهم الكلمات والجمل الضرورية التركية، لتسيير أمورهم في تركيا.

ويتميز باحتوائه على قاموس يوفر الترجمة الفورية للكلمات من اللغة العربية إلى اللغة التركية، كما يحتوي على أيقونة تعلم اللغة التركية التي تساعد المستخدم في تعلم الأحرف والكلمات، والجمل القصيرة الضرورية، عن المواصلات والتعارف، والإقامة والتاريخ والألوان، وغيرها من الأساسيات. التطبيق مجاني، يمكن تحميله على أجهزة الأندرويد والآيفون.

كاتبة سورية تقيم حالياً في تركيا

كلمات مفتاحية
تركيا

التعليقات

المقال التالي