ما بين العقوبات القاسية وتلك الكوميدية، هكذا يعاقب المدربون لاعبيهم

ما بين العقوبات القاسية وتلك الكوميدية، هكذا يعاقب المدربون لاعبيهم

عندما يخطئ المدربون، يقوم مسؤولو الأندية بمعاقبتهم من خلال فسخ التعاقد معهم. ولكن من الصعب، أو من المستحيل، أن يستخدم المدربون هذا الأسلوب مع لاعبيهم، إلا في حالات نادرة. ماذا يحصل عندما يتجاهل اللاعبون تعليمات مدربيهم؟ وماذا يفعل المدرب عندما يقف أمام طريق مسدود مع لاعب لديه خرج عن الصف، وبات غير مرغوب فيه؟ هل تنزل إدارات الأندية تحت رغبة المدرب وتطيح باللاعب، وهل لنجومية اللاعب دور في تلك المواقف؟

ما بين استقلال القطار والتدريب بالكاراج، مورينيو يبدع في عقاب الشياطين

ثلاث هزائم متتالية لفريق مانشستر يونايتد الإنكليزي أمام جاره مانشستر سيتي في الدوري الإنكليزي، والسقوط مجدداً، ولكن هذه المرة أمام فينورد الهولندي في الدوري الأوروبي. وخسارة ثالثة أمام واتفورد بالدوري المحلي، بثلاثة أهداف لهدف. أشعلت هذه الهزائم غضب المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، وجعلته يتخذ قراراً عفوياً بمعاقبة لاعبيه خلال رحلة عودتهم إلى مانشستر بمنعهم من ركوب الطائرة الخاصة التي كانت ستقلهم إلى مقر إقامتهم، واجبارهم على ركوب القطار. لم يكتف بذلك، بل عاقب لاعبي الشياطين الحمر بالتدريب في كاراج سيارات، قبل مباراتهم في كأس رابطة الأندية المحترفة ضد نورثامبتون تاون.

الحرمان من العودة للمنزل أحدث طرق ميهايلوفيتش

لم يجد سينيسا ميهايلوفيتش، المدير الفني السابق لفريق ميلان الإيطالي، طريقة لمعاقبة لاعبيه أفضل من منعهم من العودة إلى منازلهم وإبعادهم عن الناس، عبر إعداد معسكر مغلق لمدة سبعة أيام، بعد الهزيمة التى تعرض لها ميلان أمام أتلانتا، بهدفين مقابل هدف واحد، ضمن منافسات الجولة الـ31 من الدوري الإيطالي المنصرم.

القميص الودري أحدث صيحات العقوبة بالملاعب الأوروبية

0010535981

الكثير من المدربين يقومون بحسم جزء من مستحقات لاعبيهم عند تكاسلهم في التدريبات، وتراجع مستواهم. لكن أحدث أساليب العقاب التي شهدتها ملاعب كرة القدم، كانت من نصيب الدوري الاسكتلندي، إذ أجبر مدرب نادي بارتيك ثيسل اللعب جاري فرايزر، على ارتداء رداء نسائي وردي خلال تدريبات الفريق، كنوع من العقاب، بسبب كسله في التدريبات وتراجع مستواه. ما قام به مدرب الفريق جعل اللاعب يخوض التدريبات بكثير من الجدية، ولكنه لم يستطع تمالك دموعه، حين نظر زملاؤه في الفريق إليه.

أقوال جاهزة

شارك غردأغرب العقوبات التي يستخدمها المدربون لتلقين لاعبيهم درساً

شارك غردارتداء فستان نسائي وردي خلال التدريبات، أو ركوب القطار عوضاً عن الطائرة… عندما يبدع المدربون في عقوباتهم

الفائز يجلد الخاسر

قرر المدير الفني الأوروغواني جوستافو ماتوساس ابتكار طريقة جديدة تجعل لاعبي فريق الهلال يخوضون التدريبات بجدية، مثلها مثل المباريات الرسمية المصيرية. ماتوساس ابتكر طريقة كوميدية لمعاقبة الفريق الخاسر في المناورة التدريبية، فأمر لاعبي الفريق الخاسر بالوقوف على خط المرمى، وأمر لاعبي الفريق الفائز بتصويب الكرات نحوهم. فجاء العقاب بصورة أقرب للكوميديا منه إلى الجد واللوم.

الوزن الزائد عقوبته التدريب مع الفريق الرديف

PepGuardiola

أصدر الإسباني بيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنكليزي، فرماناً عقب توليه مهمة تدريب الفريق السماوي، ينص على حرمان اللاعبين أصحاب الوزن الزائد من التدريب والمشاركة مع الفريق الأول، والانتقال للتدريب مع الفريق الرديف. الفيلسوف يعتمد في طريقة لعبه على تحرك لاعبيه المستمر من دون كرة، لاستنزاف الخصم واستهلاكه، والانقضاض عليه في أي وقت. ولتحقيق ذلك يحتاج للياقة بدنية عالية، ما دفعه لوضع حد للوزن بين لاعبيه.

التبرع للنادي

فرض ثورستن فينك، المدير الفني لفريق هامبورغ، غرامات مالية على لاعبيه في حال تلقيهم أهدافاً من ركلات ثابتة، لوضع حد للظاهرة التي لاحقت الفريق في موسم 2012/2013. وتذهب هذه الأموال إلى صندوق النادي، ويمكن للاعبين استرجاع تلك النقود مرة أخرى، في حال تسجيلهم هدفاً في المباراة التالية. وكانت شباك هامبورغ استقبلت 48 هدفاً، منها 20 من ضربات ثابتة، قبل الفرمان الذي أصدره ثورستن فينك. وسبق لفينك أن طبق هذه الخطة بنجاح خلال إشرافه على ريد بول سالزبورغ النمساوي بين عامي 2006 و2008.

الأشغال الشاقة عقوبة المتخاذلين داخل الملعب

استوحى رادومير كوريتار، المدير الفني لفريق بانيك أوسترافا التشيكي، من عقوبة المحكوم عليهم بالأشغال الشاقة في بعض السجون، والتي تقضي بأن يخرج هؤلاء المجرمون للعمل الشاق من خلال تكسير الصخور أو عمل صيانة للأماكن التي تحتاج لذلك. استخدم هذه العقوبة لإجبار لاعبيه على بذل قصارى جهدهم داخل الملعب للتخلص من شبح مسلسل الهزائم المتتالي الذي لازمهم. واضطر اللاعبون لحمل أدوات العمال، مثل المجارف وخراطيم المياه والمناشير في الصباح الباكر من كل يوم، ليعملوا على تحسين وترميم النادي. وعلق كوريتار على هذه العقوبة: "اللاعب المتخاذل سيعرف ما ينتظره في حال استمر أداؤه على هذا المنوال". وتلقى بعض لاعبي الفريق الأمر بشكل ضاحك، وآخرون تذمروا من الوضع، وفي مقدمهم المدافع البرازيلي ديجان كارلوس، الذي اشتكى من آلام في ذراعيه.

النهوض المبكر

في مباراة نارية بالدوري الفرنسي موسم 2013/2014، فرّط فريق ليل الفرنسي، بانتصار كان في المتناول، بعدما تراجع أداء لاعبيه أمام نظيره سوشو، في الدقائق العشر الأخيرة من المباراة. ظل فريق ليل متقدماً بثلاثة أهداف دون رد طيلة 71 دقيقة من المباراة، قبل أن يتراجع أداؤه ويقلب سوشو الطاولة فتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي بثلاثة أهداف لكليهما. رودي غارسيا، المدير الفني لفريق ليل، أصدر فرماناً حينها قضى بأن يتدرب الفريق في ساعات مبكرة من كل صباح. المدافع الدولي الكاميروني أوريليان شادجو، قال إنه لم يتعوّد هذا الإجراء الصارم منذ التحاقه بفريق ليل صيف 2007، مشيراً إلى أن زملاءه اعتبروا ما أقدم عليه المدرب غارسيا عقوبة قاسية.

الساحر يجرد حارسه من شارة القيادة

تسبب خطأ عصام الحضري، حارس مرمى المنتخب الوطني والأهلي المصري، في المباراة التي جمعت الأهلي بنظيره اتحاد العاصمة الجزائري في دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم عام 2005، بتجريده من شارة القيادة. فقرر البرتغالي مانويل خوزيه، المدير الفني التاريخي للشياطين الحمر، بإصدار قرار قضى بتجريد حارسه الدولي من شارة القيادة، بعدما استقبلت شباكه هدفين، في المباراة التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لكليهما. خوزيه رأى أن أداء الحضري تراخى أمام الفريق الجزائري وكان ذلك هو  السبب الرئيسي في التعادل.

كلمات مفتاحية
رياضة كرة القدم

التعليقات

المقال التالي