أفضل الأماكن للزيارة والتسوق في مكة بعد مناسك الحج

أفضل الأماكن للزيارة والتسوق في مكة بعد مناسك الحج

يسعى ملايين المسلمين حول العالم لتأدية فريضة الحج سنوياً، وفي حين يفضل بعض الحجاج شراء الهدايا التذكارية، مثل الخواتم والمساويك لأقاربهم، ينتهز آخرون فرصة وجودهم في المملكة، لاقتناء الملابس وألعاب الأطفال والعطارة بجودة أفضل وأسعار أقل من بلدانهم.

لمكة مكانة تجارية تاريخية

مسكت مكة مع بداية القرن السادس الميلادي بزمام التجارة في بلاد العرب، وكانت قوافلها التجارية تجوب المدينة، وأطراف شبه الجزيرة العربية تحمل التجارة بين الشرق والغرب، متجهةً إلى اليمن والحبشة والشام وغيرها من الدول المجاورة.

فالمكانة المقدّسة التي تحظى بها الكعبة، منحت مكة فرصة أن تتحول من مكان يصعب العيش فيه إلى مدينة تجارية مرموقة، من خلال القوافل التجارية وأسواقها. فضلاً عن توافد الحجاج من كل بقاع العالم لتأدية مناسك الحج. وقديماً، استطاع أهالي مكة تعويض الفقر المحيط بمدينتهم، من خلال تحقيق ثروات كبيرة من التجارة. واهتموا بإنشاء علاقات مع كل من الأحباش والمصريين، مستفيدين من اقتراب بلدانهم جغرافياً من البحر الأحمر، واستخدموا سفناً تجارية تعمل لحسابهم.

يعتمد الاقتصاد في مكة حالياً على بيع السلع والمنتجات لأهل المدينة والحجاج والمعتمرين، لذا تكثر الأسواق المركزية والمراكز التجارية. ولأن فرصة زيارة المملكة قد لا تتكرر كثيراً، نقدم لكم بعض الأسواق البارزة، التي تنشط فيها حركة البيع والشراء خلال موسم الحج.

لمتوسطي الدخل أسواق مناسبة

إذا كنت تبحث عن تسوق منخفض الكلفة، توجّه إلى "سوق العتيبية" الذي يقع في شارع الحجون العام. وهو واحد من أهم الأسواق الشعبية التي تفيض بالحراك التجاري، مقاوماً عوامل جذب الأسواق الزجاجية الفاخرة والمكيفة، التي تحتضن أشهر الماركات العالمية.

ويبقى من الأسواق التي استفادت اقتصادياً من إزالة الأسواق القريبة من الحرم المكي، فتحول إلى سوق مركزي جديد بعد ربطه بالحرم المكي بنفقين جديدين مكيّفين.

وعلى مساحة مليون م2، يحتضن السوق الشعبي الغارق في الزحام أكثر من 2000 محل تجاري منتشرة على طول شوارع الأندلس والعتيبية والجزائر. يتسلل داخل السوق الشعبي أزقة ضيقة تحولت لخانات تجارية، بينما تجمع تلك المحالّ والحوانيت جلّ الأنشطة التجارية، من الملابس والعطارة والبهارات، والمطاعم والحلويات والساعات، وأدوات الخياطة ولوازم الأعراس، والذهب ومستلزمات النساء والخردوات والهدايا والأقمشة والأواني المنزلية.

للأسواق الفخمة زبائنها أيضاً

لم تعد الأسواق مقتصرة على الأزقة والشوارع بالتزامن مع التطوير الذي شهدته مكة خلال السنوات الماضية. إذ تتوافر حالياً العديد من المجمعات والأسواق الفخمة، لمن يودون شراء المنتجات المعروفة والماركات العالمية من الملابس والسلع الأخرى.

يُعد سوق الحجاز من أبرز مراكز التسوق الفخمة في مكة، يقع على أول طريق "مكة جدة السريع"، وهو مجمّع تجاري مكيّف ويحتوي على مطاعم وأماكن لألعاب الأطفال، وماركات تجارية عالمية، من العطور ومنتجات أخرى، وفيه بعض المكتبات وشركات الاتصال.

يمكن للحجاج أيضاً الحصول على جولة تسوّق ممتعة في حي العزيزية الذي يعد من أهم الأحياء وأرقاها، وفيه المراكز الضخمة في المدينة، مثل مركز التجارة العالمية، وتنتشر بالحي فروع أشهر الشركات المختصّة ببيع الأجهزة المنزلية والأدوات الكهربائية.

يُعتبر سوق "العزيزية المركزي" من أقدم الأسواق في مكة، وتترابط محالّه وتتنوع بضائعها وسلعها. وهذا ما يجعل منها خياراً ملائماً لكثير من الحجاج. إضافةً إلى موقعها الواضح والمهم، الذي يقع على امتداد شارع العزيزية الرئيسي.

عند زيارة العزيزية، لا تفوت فرصة التجول بسوق المجاز، الذي افتتح حديثاً، وهو قريب للغاية من سوق السلام وسوق العزيزية. وجميعها تضم العديد من المحال التجارية لبيع الأقمشة، والملابس والأكسسوارات والمحالّ العالمية المتنوعة. أطلق على هذا السوق اسم "ذي المجاز" لأن فيه يتم تفويج الحجيج إلى عرفات، ويقع على مسافة ثلاثة أميال من عرفات، بناحية جبل كبكب.

أقوال جاهزة

شارك غردجولة على الأسواق التي يمكن الاستفادة منها في مكة بعد انتهاء الحج


يحمل هذا السوق أهمية تاريخية وأثرية وحضارية كبيرة، بوصفه من أشهر الأسواق في الجزيرة العربية، حتى ظهور الإسلام. لذا قامت وكالة الآثار والمتاحف بالمملكة بتسويره. ويوجد في هذا الموقع التاريخي، أطلال مباٍنٍ متهدمة وآبار، بعضها مدفون. وكان العرب كلما أهلت شهور الحج (شوال وذو القعدة وعشر ذي الحجة)، يخرجون إلى مواسمهم في عكاظ ومجنة وذي المجاز، ثم عرفة ومنى، وكان بعضهم يقول: "لا تحضروا أسواق عكاظ ومجنة ذي المجاز إلاّ محرمين بالحج".

لن تنسى الهدايا طبعاً

يُعتبر سوق الجعفرية أحد أهم الأسواق المستفيدة من إزالة الأسواق القديمة بالقرب من الحرم. فأصبح وجهة حقيقية للمستثمرين في بيع مستلزمات الحج والعمرة والزيارة والهدايا، وتحول إلى مقصد للحجاج والمعتمرين الباحثين عن هدايا رحلات الحج والعمرة. يمكنك شراء هدية لأفراد أسرتك بأسعار تبدأ من نصف سنت فقط، من بين العديد من المنتجات المختلفة.

إن كان هناك من متسع، هلمّوا إلى أسواق تجهيزات المنازل

ستكون "أسواق شارع الحج"، الوجهة المفضلة في مكة، للذين يخططون للزواج أو إعادة تجديد منازلهم بعد العودة من الحج، حيث يمكنهم شراء السجاد والأثاث المنزلي. وهي أسواق شعبية يكثر الإقبال عليها نظراً لجاذبية أسعارها. كما بإمكانهم زيارة سوق "سيتي بلازا" الذي يقع بالقرب من سوق العزيزية، وتتوافر فيه محال لبيع الأثاث والأحذية وماركات ملابس متعددة.

وعلى يمين المدخل الرئيسي لمكة، تبدأ أسواق حي الرصيفة على جانبي الشارع التجاري، وهي أسواق حديثة ومتنوعة ومختصة في الأثاث، والمستلزمات المكتبية والأقمشة، فضلاً عن المطاعم المحلية والعالمية.

يقع "سوق الضيافة" في حي النزهة، قرب شارع الستين، ويمتاز بوجود محالّ المفروشات، ويتكون من دور واحد، يضم العديد من متاجر الملابس والإكسسوارات والذهب والعطور. ويحتوي على قسم مخصص لألعاب الأطفال، ومطعم للعائلات لوقت الراحة.

أما إذا كنت من محبي اقتناء المنتجات الآسيوية القليلة التكلفة، فما عليك إلاّ أن تتجه الى أسواق "شعب بن هاشم هاشم". تقع في الجهة الشرقية من سوق الليل، الذي أزيل مع توسعة الحرم..

لمحبي شراء الأقمشة أسواق خاصة

بإمكان الراغبين في شراء الأقمشة، زيارة سوق "شارع الستين"، الواقع في المدخل الغربي لمدينة مكة. وهو شارع تجاري بامتياز متخصص في الملابس والأقمشة، والمنسوجات والجلديات، وغير ذلك أيضاً من أجهزة منزلية وعطورات. ويُعد من أهم مناطق التسوق لأهالي مكة أو الحجاج والمعتمرين والزوار. أمّا الأقمشة الرجالية فتجدونها بجوار فندق "مكة سوفتيل"، في أسواق المروة تحديداً.

إسلام الزيني

صحفي ومنتج تلفزيوني، عمل في شبكة الجزيرة الإعلامية سابقاً وهو مراسل لصحف ووكالات أنباء بريطانية. ينتج تحقيقات إسقصائية حول قضايا حقوق الإنسان والفساد في الشرق الأوسط.

التعليقات

المقال التالي