مليحة الإماراتية تحوّل الماضي إلى مشروع سياحي

مليحة الإماراتية تحوّل الماضي إلى مشروع سياحي

على بعد 40 دقيقة من إمارة الشارقة، تطلّ عليك مملكة مليحة الملأى بالقصص والأساطير والآثار القديمة، لتحملك في رحلة عبر العصور، من العصر الحجري القديم إلى الحديث. فالعصر البرونزي والعصر الحديدي، وصولاً إلى العصر الجاهلي المتأخر، لتكتشف حياة المستوطنين الذين تعاقبوا على الشارقة والإمارات، بالانتقال بين المواقع الأثرية والتاريخية وتفقدّ الاكتشافات المختلفة.

يقول محمود راشد بن ديماس السويدي، المدير العام لمشروع السياحة الأثرية والبيئية في مليحة لرصيف22: "هدف تطوير مشروع مليحة للسياحة الأثرية والبيئية يُعزى إلى طلب السياح المتزايد لسياحة أكثر أصالة وثقافة، مقابل السياحة التقليدية، التي تقتصر على مجرد مشاهدة المعالم". مضيفاً: "مليحة ليست أحد المواقع الأثرية المهمة في المنطقة فحسب، بل وجهة السياح الذين يريدون الهرب من حياة المدينة، والذين يريدون تمضية الوقت باكتشاف هدوء الطبيعة والكثبان الرملية والجبال".

ما هي قصة الموقع الأثري؟

DY0A2908

يوضح السويدي أن مديرية الشارقة للآثار كانت أول من قام بالاكتشافات في مليحة قبل ثلاثين عاماً، في حين أن مشروع مليحة الأثري للسياحة البيئية، أطلقته هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) بداية هذا العام. ويُعدد أبرز الاكتشافات، التي ميّزت مليحة، من بينها قطع من الفحم، وجدت في فم جمل مدفون، ويشير تاريخ الكربون المشع، إلى أنها تعود إلى 74 و125 بعد الميلاد. ويشير السويدي: "لاحظنا أن العديد من الاكتشافات تتضمّن حيوانات مدفونة مثل الأحصنة والجمال. واستنتجنا أنها ضمن ممارسة تقليدية تُعرف بالبلية، التي هي عادة درجت في حقبة ما قبل الإسلام، وتنضوي على التضحية بالجمال والأحصنة في قبور أصحابها".

MTV_0187-56a6430485fd3

وتحتوي قبور حقيقية على 17 جملاً وحصانين، احتفظت بأشكالها قبل 1700 إلى 1800 عام.

ومن بين الاكتشافات الأخرى، مصنوعات يدوية، مثل قطع من الجبس مع نقش عربي قديم باللغة الحسائية، تعود إلى القرن الثاني قبل الميلاد، وجدت على ألواح القبور واللويحات البرونزية الجنائزية، والأوعية النحاسية والأدوات الفخارية.

ويتابع السويدي: "أكثر من 120 غرفة دفن، اكتشفت في مليحة. وإلى جانب تلك التي تعود إلى العصر البرونزي، اكتشفنا أيضاً قبوراً من العصر الحديدي والعصور ما قبل الإسلام، مع أشياء من النوع الجوفي بُنيت عليها أبراج من الطين".

مليحة للسياحة البيئية والأثرية

إذا كانت مليحة تعود إلى آلاف السنوات، فإن مشروع السياحة البيئية والأثرية انطلق في يناير الماضي، مع مركز مليحة الأثري، إضافة إلى العديد من النشاطات لجميع الأعمار وكل الأذواق. ويؤكد السويدي: "نطور المشروع تدريجياً على مراحل عدة، لأننا ما زلنا نقوم بعمليات التنقيب واستكشاف مواقع تاريخية جديدة، بالتعاون مع مديرية الشارقة للآثار. كما أننا ندرس منطقة مليحة بأكملها وما تحتها، لبناء منشآت حول المنطقة، وتوفير تجارب جديدة وأكثر تشويقاً للزوار في السنوات المقبلة".

أقوال جاهزة

شارك غردجولة في مملكة مليحة الملأى بالقصص والأساطير والآثار القديمة...


ويأتي هذا المشروع ضمن رؤية الشارقة السياحية 2021، التي تجعل من الإمارة وجهة يقصدها السياح بفضل تعدد التجارب التي تقدمها. وتجسد مليحة للسياحة الأثرية والبيئية أول خطوة لـشروق وإمارة الشارقة في السياحة البيئية والأثرية.

ويقول السويدي: "التوقيت كان ممتازاً لإطلاق المشروع، ولنضع أنفسنا على خارطة السفر والسياحة الإقليمية. بالإضافة إلى ذلك، فإن هدفنا من تطوير المشروع على مراحل عدة، يكمن في منح المستثمرين ما يكفي من الوقت لدراسته. ونقدر حجم الاستثمارات بـ250 مليون درهم.

ماذا أتوقع من زيارتي إلى مليحة؟

تبدأ رحلتك من مركز مليحة للآثار، الذي يعج بالشاشات التفاعلية، وأخرى ثلاثية الأبعاد، تقدم باقة واسعة من المعلومات التاريخية، إضافة إلى عرض العديد من القطع التي صنعها سكان المنطقة الأوائل، بما فيها النقود وأسلحة المعارك والفخار وغيرها.

ويقول السويدي: "بُني مركز مليحة حول ضريح أم النار الدائري، الذي يعود إلى منتصف العصر البرونزي وتحديداً نحو 2300 قبل المسيح. ويتوقع أنه تم استخدام هذا المدفن لنحو 200 عام ويصل قطره إلى 13.9 متراً. مقبرة تعتبر ثاني أكبر مقبرة من حقبة أم النار في الإمارات".

ومتى تنتهي من زيارة المركز، تستطيع أن تختار الوسيلة التي تريدها، من السير عبر الكثبان الرملية إلى ركوب الأحصنة أو الجمال، أو حتى التنقل في السيارات الرباعية الدفع أو "الباغيز" Buggies، أو اختيار المظلة لاكتشاف المواقع الأثرية السبعة.

12388_1675440946044413_4864189185900846294_n

ويشير إلى أن المغامرات خارج الطريق off-road drives، تسمح بالتمتع بالمناظر الخلابة من صخرة الأحفور أو صخرة الجمل (التي تشبه فعلاً رأس الجمل)، أو السير لاكتشاف وادي الكهوف، إذ تتسنى للزوار فرصة صقل الصوان الذي كان يستخدم في العصر الحجري لصناعة الأدوات.

DY0A2856

قد يصعب اختصار أو وصف مختلف مواقع مليحة لأن "الحكي ليس مثل الشوفة"، من مجمع المباني الذي أطلق عليه "م ل ح 8"، ويعتبر الأكثر هيبة بسبب مساحته التي تبلغ 5069 متر مربع، والمحاط بقلعة مليحة من الشرق وبمقبرة "م ل ح 5" من الشمال، وهو يعود إلى القرن الأول وأواسط القرن الثالث بعد الميلاد، ويضم القصر الذي اكتشف داخله العديد من القطع الأثرية. إلى التنقل في جبل فايا، لتفقد الأضرحة التي تختلف أشكالها، وتعود إلى حقبات مختلفة، أو تفقد الكهوف والوديان على منحدر الجبل.

الزمن لم يتوقف في مليحة

MLEIHA 176 14-06-2016

يمكنك إذاً أن تختار الوسيلة التي تريد للتجوّل في موقع مليحة الأثري، الذي يعد تجربة فريدة من نوعها، بسبب ما يتضمنه من حكايات وآثار. لكن الأمر لا يتوقف عند هذا الحد، إذ يقول السويدي إن المرحلة الثانية تعد بالكثير من النشاطات الجديدة. ويضيف: "ستضم المرحلة الثانية بناء منتزه صحراء مليحة الوطني في مساحة تمتد على 450 كيلومتراً مربعاً، بالتعاون مع هيئة الشارقة للبيئة، والمناطق المحمية، ليتحول إلى محمية للحياة البرية. وسيتم إطلاق فصائل نادرة من الحيوانات البرية كالغزلان والمها والغزلان الصحراوية والجبلية". ويوضح، أن المرحلة الثانية ستضم أيضاً مخيم المنتزه الليلي، الذي سيقدم كل ما يحتاجه محبو التخييم. إضافة إلى بناء مرصد فلكي بالتعاون مع مركز الشارقة لعلوم الفلك والفضاء، بما يسمح بالاستمتاع بمراقبة النجوم والسماء.

MLEIHA 184 14-06-2016

متى تريد الهروب من ضوضاء المدينة والبحث عن تجربة بعيدة عن ناطحات السحاب والمنتزهات الفخمة والمراكز التجارية العملاقة، لا شك أن مشروع مليحة للسياحة الأثرية والبيئية قد يكون من بين أفضل الخيارات، لا سيما أنه يقدم فرصة للاختلاط بالطبيعة الأم مع لمسة شخصية.

باميلا كسرواني

صحافية لبنانية عملت في مجال الصحافة المرئية والمسموعة وتعمل في الصحافة الإلكترونية بين دبي ولبنان. تحمل ماجستير في الإعلام من جامعة السوربون الفرنسية.

كلمات مفتاحية
الإمارات سياحة

التعليقات

المقال التالي