100 كلمة وكلمة تختزل لغة الشارع السوري

تنفرد اللهجة المحلية المتداولة في الشارع السوري بالكثير من الجمل والمصطلحات البعيدة عن اللغة العربية الفصحى. ويعتبر مؤرخون أن اللهجة السورية غارقة في كلمات خلقت نتيجة تزاوج اللغتين الآرامية والسريانية اللتين كانتا سائدتين في سوريا في الماضي، مع العربية التي وصلت إليها في ما بعد. أيضاً ساهمت الدراما السورية، خلال السنوات الماضية، في تقديم اللهجة السورية إلى الشارع العربي عامة، وجعلت منها لهجة مفهومة لمعظم الناطقين بالعربية. لكن العديد من المصطلحات لا تزال حبيسة الشارع السوري، بينما تشترك أخرى مع لغات الشارع اللبناني أو الفلسطيني أو الأردني.

لغة الشباب

العديد من المصطلحات المتداولة في الشارع السوري اليوم، حديثة العهد، بعضها قد لا يفهمها الكبار، ومعظمها ولد عن طريق الصدفة وبات منتشراً في أوساط الشباب. تعرف إلى أبرز تلك المصطلحات.

والله لنكيف: للتعبير عن التوجس من شيء سيحصل في القريب العاجل.

خود عكش: تستخدم للتعليق على شخص يسرد سلسلسة من الأكاذيب والبطولات الوهمية التي ينسبها لنفسه.

من الجلدة للجلدة: أي أنه درس المنهاج من بدايته لنهايته. وهي متداولة بين الطلاب الجامعيين، من باب المزاح غالباً.

انضربنا: أي جاءت أسئلة الامتحان شديدة الصعوبة.

أرقصلك: وتعني ما هو المطلوب مني الآن؟ وتستخدم بعد سماع شكوى طويلة من دون هدف أو جدوى.

صاروخ: لوصف فتاة ذات مواصفات جميلة، وهو تعبير يستخدمه الشبان فقط.

طلاع من رأسي: وتعني ضقت ذرعاً بحديثك، اصمت وكفى إلحاحاً.

حمول حالك وتعا: تعال إلينا.

صرلي ساعة عم قلك دقيقة: أي انتظر ساعة أخرى، وتستخدم في حالة التذمر من الإلحاح.

طلاع من هالبواب: أنا أعرفك جيداً، ولن أصدق هذا الكلام، فلا داعي للادعاء.

قحّط: للطرد وتعني إذهب من هنا.

خروء: وتلفظ خروووووء، لنعت أحدهم بأنه جبان.

سباح: تستخدم للتعبير صراحة بأنني لن أفعل لك ما تريد.

دكانتك مفتوحة: إن همسها أحدهم في أذنك، فمد يدك إلى سحاب بنطالك وارفعه على الفور قبل أن ينتبه إليك أحد.

بيت خالتك: لا تلبِّ دعوة أحد قال إنه سيصطحبك إلى بيت خالتك، وإلا فستجد نفسك في أحد السجون أو المعتقلات.

101 2

إنسهل التلفون: لم يتوقف عن الرنين.

ضايعة الطاسة: فوضى عارمة.

ولي على بعضي: للغزل، يستخدمها الشبان للتعبير عن إعجابهم بجمال الفتاة.

معلاق: غليظ ويتطفل على كل شيء.

فتت بالحيط: تشتت أفكاري ولم أعد أفهم شيئاً.

طفران: لا يملك المال.

شو في ما في: ما آخر الأخبار.

ورجيني عرض كتافك: يطردك بفظاظة، ويعني استدر وامشِ إلى الخارج لأرى عرض كتفيك وأنت تخرج.

انطمز: انزعج من شيء ما، وغالباً يجلس وحده ولا يريد أن يكلم أحد.

حكي رجال: تعني أن قائل الكلام لن يتراجع عنه مهما حدث. وحكي الرجال في سوريا له العديد من المصطلحات الشائعة ومنها:

مع احترامي إلك: تعبير لبق عن إهانة مبطنة، وتعني لا تتدخل بما لا يعنيك، أو لن أفعل ما تريد.

لا تواخذني بهالكلمة: وهي بمثابة طلب مؤدب لإهانتك، وتعني، من بعد إذنك سأهينك في وجهك أو انطق بكلمات بذيئة الآن، ولن ترد علي أو تفعل أي شيء.

1012

شو بدك بطول السيرة: وتعني حرفياً: سأختصر القصة عليك، وفي الواقع ليست إلا استراحة من الطراز الرفيع: "يتكلم كثيراً". ليأخذ نفسه في سرد قصة قد تستغرق ساعة أو أكثر.

أقوال جاهزة

شارك غرددكانتك مفتوحة، شروي غروي، مأفعة معي... تعابير يرددها السوريون عالـ"الطالع والنازل"


بلا معلمية عليك: طريقة مؤدبة لقول: يا إلهي أنت لا تعرف شيئاً. إلى متى علي أن أعلمك كيف تفعل ذلك.

رحنا دبلكة: أي وقعنا في مصاب ما بشكل مفاجئ.

جيجة: أي "دجاجة"، وهي مصطلح حلبي لتدليع الزوجة.

سيد راسي: لإظهار الاحترام والتقدير.

بدك الصحيح ولا ابن عمو: وتعني سأقول لك الحقيقة فقط، لكن هذه الجملة هي غالباً مقدمة لكذبة من العيار الثقيل.

عيّن خير: إن طلبت من أحدهم طلباً وقالها لك، فهو يعني ظاهراً انتظر أن يحدث خيراً، وضمناً انسٓ الأمر ولا تنتظر مني شيئاً.

يلي بيطلع بإيدك يطلع برجلك: تستخدم للرد على أي تهديد وتحذير، وهي بمعنى نفذ تهديدك لست خائفاً منك.

بحلَق فيني: حدّق إلي بطريقة فظة، ولم يبعد عني نظره لحظة واحدة.

خرط مشطي: أي دخل رأسي مروراً بمشط شعري، وتعني أني اقتنعت به وأحببته، إن قالها مدير عن طالب وظيفة، فهذا يعني أنه سيوظفه. وإذا قالها والد فتاة عن عريس جديد فيعني أنه سيقبل به.

أيدي بزنارك: لا تُصدم إن قالها لك أحد السوريين، فهو لا يعني أنه سيضع يده في زنارك، إنما يرجوك أن تساعده في أمر خطير.

 

صار الدم للركب: احتدمت المشاجرة حتى سالت الدماء.

طاش حجري: أي غضبت حتى لم أعد أرى شيئاً أمامي.

من هون لهون: لا أصدق ما قلت للتو، هيا قل لي الحقيقة. وفي مكان آخر للضغط على البائع لتخفيض السعر.

خود وعطي: كن مرناً بالحديث.

قشة لفة: كل شيء أو الجميع.

كلام النساء

لأحاديث النساء السوريات طابع خاص، فهي تعج بالأمثال والمصطلحات، وتكثر فيها التشبيهات والمبالغات، هذه المصطلحات لا تقتصر على أحاديث النساء فقط، لكنها متداولة أكثر بينهن.

الله يستر عليها: دعاء يدعوه السوريون لفتاة ما في نهاية حديثهم عنها، بعد أن شككوا بأخلاقها وانتقدوا تصرفاتها وكلامها ولباسها.

اشتهيناك معنا: تعني حرفياً تمنينا أن تكون معنا، تقال لأحد ما لحرق أعصابه.

عمنول: العام الماضي.

وحياة الخالقك ماني مفارقك: لن أتركك مهما فعلت.

بلا معنى: كلمة تقال للفت نظرك إلى وجود معنى بذيء لإحدى الكلمات التي قيلت للتو، بحجة أن قائلها لا يقصد ذلك المعنى.

الهفا: تعني الموت، يقولها الغاضبون حين لا يريدون الإفصاح عن وجهتهم الحقيقية.

ضراب السخن: تستخدم للتهرب من الإجابة وإهانة السائل في الوقت نفسه.

عقلو جوزتين بخرج: أي أن عقله كثمرة الجوز بلا نفع، وتعني غبي.

ما بيعرف الخمسة من الطمسة: أيضاً تعني غبي.

ما وصلت فرحتا لقرعتا: لم يتسن لها أن تفرح.

تشنططنا: تنقلنا كثيراً وتعبنا.

هديك الحسبة: مبلغ كبير جداً يصعب علي حتى ذكره.

مافقست عنو البيضة: لا يزال صغيراً على هذا الأمر.

طق حنك: الحديث لساعات طويلة بأمور عامة وسطحية.

تلحلح: لا تقف مكتوف اليدين، وابذل جهداً أكبر لتحصل على ما تريد، كأن تقول أم لابنتها العزباء: "تلحلحي" أي افعلي شيئاً للإيقاع بعريس.

خطوف رجلك: اذهب وعد سريعاً، تستخدم لتشجيع أحدهم على الذهاب والعودة من مكان ما لقضاء شيء.

شي بحط العقل بالكف: لوصف حدث أو أمر غريب عجز الجميع عن تفسيره.

حط بالخرج: أي لا تعبأ بما يقال.

على قفا مين يشيل: كناية عن كثرة الشيء وشيوعه، من أشهر جملها: البنات عقفا مين يشيل.

قلبو عم يعمل حق بق: أي متلهف للأمر كثيراً.

يحرق حريشك: ما أظرفك!

خنطأ منطأ: يشبهه كثيراً، كأنه نسخة منه.

طلع بلعي: أي تكلمت كثيراً دون جدوى.

طقت (تلفظ طأت) خواصري: للتعبير عن شدة الضحك.

وقع قلبي بين رجليي: للتعبير عن شدة الخوف.

تشرطو حناكي: شدة النعاس.

انسلق بدني: شدة الانزعاج.

طلع الدم لراسي: غضبت كثيراً.

انعمى عقلبي: فقدت صوابي ولم أعد أعي شيئاً.

زحل عقلي: لشدة التعجب.

قلبت قد الكمشة: خجلت بشدة.

أزّت نفسي: شعرت بالقرف.

انهز بدني: انزعجت كثيراً.

عصرت مخي: حاولت التذكر.

خبط لزق: بلا مقدمات أو دون سابق إنذار.

حكلي لحكلك: تبادل للمصالح في الخفاء.

شندي بندي: نقداً.

حر ولوص: تناقل الكلام وتحريفه.

شروي غروي: في كل الاتجاهات

حكي شعبي

أعادت مسلسلات البيئة الشامية إلى الشارع السوري العديد من الكلمات الشامية القديمة التي كانت على وشك النسيان. ومنها:

تتحورئي: دعاء على إحداهن بالحرق، وتأتي على سبيل المزاح.

يوه الواه الواه: للتعبير بصوت عال عن الغيظ من إحداهن، غالباً تترافق مع أرجحة أصابع إحدى اليدين للدلالة على الاستهزاء. أو تتبع بزم الشفتين إلى الجانب للتعبير عن الغيظ.

ولي على بعضي: للتعبير عن الخوف على أحد والتعاطف معه.

العين تسفأك: أصابك الحسد، وتأتي في سياق الاستهزاء من قدرات أحد.

ولي على قامتي (تلفظ آمتي): للتعبير عن الخوف والفزع من حدوث أمر ما.

أول باشتان: أي بدايةً، أو أول شيء.

تشكل آسي: تصعد إلى قبري وتضع الآس عليه، أي من شدة الحب أتمنى أن أموت قبلك.

شكلين ما بحكي: غير قابل للتراجع عن كلامي.

والنعم السبع تنعام: عبارة إطراء على الحسب والنسب واسم العائلة.

ولي على قطاطك: للتدليع والتحبب من شخص ما.

مأفعة معي: ضقت ذرعاً.

خص نص: تحديداً.

طلع من عيونو عامص: أي سلب منه شيء بدون إرادته.

سرنوة: تعبر عن اجتماع مجموعة مواصفات، وهي النحيلة والخبيثة وصاحبة الصوت المزعج.

مطرخمة: كسولة.

كركمة: كبيرة في السن ولا تستطيع القيام بشيء.

كرفتة: بسرعة أو على عجل.

بلهموطي: يطمع بكل شيء ويأخذ كل ما يقع بين يديه.

مأنّف: مغرور جداً.

لبنى سالم

لبنى سالم صحفية ومدونة سورية، عملت في مجال الصحافة المكتوبة حول القضايا الاجتماعية والصحية، من كل من سوريا وتركيا. مهتمة بقضايا الحريات وحقوق الإنسان في سوريا والوطن العربي.

كلمات مفتاحية
سوريا

التعليقات

المقال التالي