أبرز الشخصيات الحمصية التي مرّت على تاريخ سوريا

أبرز الشخصيات الحمصية التي مرّت على تاريخ سوريا

تتمتع مدينة حمص بعراقة وتنوع فريدين، فهي قائمة منذ الألفية الثالثة قبل الميلاد، وقد تتالت عليها الممالك والحضارات. وهذا يفرض بالضرورة شخصيات حمصية مثيرة للجدل، شكلت انعكاساً لتاريخ حمص وثقافاتها. اخترنا لكم مجموعة من أبرز الشخصيات الحمصية، منذ القدم حتى حمص الثورة والحرب السورية.

جوليا دمنا

قبل أن تصبح جوليا دومنا، امبراطورة روما عام 193 للميلاد، لم تكن امرأة عادية. فهي حمصية، أحد أشهر نساء عصرها، ابنة الكاهن الأعظم لكهنوت إله الجبل، وزوجة سبتيموس سيفيروس، قائد عسكري للفرقة الرومانية الرابعة، المخيمة في سوريا. تعد جوليا دومنا من أهم الرموز النسائية القديمة في الحضارة السورية، إذ كانت على قدر عظيم من الجمال والقوة، ساعدت زوجها في حروبه العسكرية، وخططه السياسية، إلى أن دخل روما قيصراً منتصراً، فلقبت دومنا بالإمبراطورة العظيمة.

ديك الجن

الشاعر الحمصي العبثي، المثير للجدل، الذي لعب دوراً في تشكيل الصورة العامة للأدب العباسي. ولد في مدينة حمص عام 778 ميلادي، في واحد من أحيائها القديمة، الذي يسمى اليوم باب الدريب، واسمه عبد السلام بن رغبان. كان معروفاً بجدليته الكبيرة حول قضايا وجودية، لم يكن مسموحاً مناقشتها في ظل دولة الإسلام العباسية في الشام، فكان سكيراً يحب الفلسفة والنقد الأدبي، ويلاحق النساء من مكان إلى آخر غائصاً في عوالم جنسية غامضة، واتهمه بعضهم بالإلحاد.

تعد القضية الأهم التي يناقشها المؤرخون ونقاد الأدب في ما يتعلق بديك الجن، أنه الموطن الأهم لسرقات المتنبي. فوجه الاتهام إلى أبي الطيب، بأنه سرق أفكاراً وصوراً شعرية وأسلوباً كاملاً من ديك الجن في العديد من قصائده.

ستيف جوبز

لا يمكن الحسم أن لهذا الاسم، مكان في هذه القائمة، فالأبوان البيولوجيان لجوبز، ومنهما ينحدر الأصل الحمصي، غير الأبوين اللذين ربياه. مؤسس واحدة من أهم شركات البرمجة التكنولوجية في العالم، شركة Apple، ومديرها التنفيذي السابق. ولد في سان فرانسيسكو عام 1955، لأبوين غير متزوجين، هما عبد الفتاح الجندلي من مدينة حمص، وجوان شيبل المنحدرة من أسرة كاثوليكية رفضت زواجها منه، فعرضا ولديهما للتبني. لكن جوبز لم يربط نفسه بمدينة والده في أي من تصريحاته أو في الميديا المتعلقة به.

عبد الحميد الزهراوي

ما يزال اسم عبد الحميد الزهراوي محفوظاً في مدينة حمص، تحديداً  في مدرسة ثانوية ومنشآت عامة أخرى. فهو المفكر السياسي والصحافي المعروف بماضيه كقيادي في حركة النهضة السياسية في سوريا. وهو الرجل الذي قاوم المحتل بالفكر والقلم حتى آخر لحظة، من دون تراجع أو خوف من العدو العثماني. ولد عام 1855 في حمص، وأسس أول جريدة سرية معارضة للنظام العثماني عام 1895، باسم الأنبار، كان يطبعها على الجلاتين ويوزعها سراً. ثم سافر إلى تركيا، بعد أن أتقن اللغة التركية في صغره. عمل في صحيفة تركية تصدر بالعربية، موجهاً مقالات ثورية وفكرية إلى الشباب العربي، مؤثراً بجيل الثورة ضد العثمانيين، إلى أن أعدم بين شهداء 6 أيار في مرجة دمشق، بأمر من جمال باشا السفاح.

علاء الدين الدروبي

تأتي أهمية هذا الاسم نتيجة لسلسلة من الأحداث التاريخية الكبيرة، التي كان مشاركاً أو فاعلاً فيها منذ الاحتلال العثماني حتى بدايات الانتداب الفرنسي. هو حمصي من مواليد 1870، كان والياً للبلقان وحاكماً للبصرة في عهد العثمانيين. ثم شكل أول حكومة سورية بعد الملك فيصل، في الانتداب الفرنسي، من منطلق أنه لا يجب أن تترك الحكومة لفرنسا، بل يجب أن يكون هناك شخصيات سياسية سورية قادرة على تعديل المزاج الاحتلالي الفرنسي. اغتيل على يد أهالي حوران، بعد أن فرضت فرنسا مبلغاَ هائلاً على سوريا، وحاول الدروبي جمعه من المدن بتقسيمه عليها.

نور الدين الأتاسي

شخصية يجهلها الكثير من الأجيال السورية الحديثة، فهو واحد من الشخصيات التي تم التعتيم الإعلامي الكبير عليها بعد وصول الرئيس السابق حافظ الأسد إلى السلطة. ولد عام 1929 في حمص. دخل كلية الطب في دمشق، وكان مفكراً وثائراً على الاحتلال الفرنسي، سجن في حكم أديب الشيشكلي. بعثي، تولى رئاسة جمهورية سوريا عام 1966 بعد انقلاب نظمه صلاح جديد وحافظ الأسد على "القيادة القومية" لحزب البعث، مطيحين بزميلهم البعثي أمين الحافظ. وفي العام 1970 قام وزير دفاع سوريا أنذاك، حافظ الأسد، بانقلاب عسكري، أسماه "الحركة التصحيحية".  أطاح بالأتاسي وأدخله السجن. كان هذا الانقلاب الأخير، وبدأ العهد البعثي الثالث، واستلم الأسد السلطة، والأمانة العامة لحزب البعث العربي الاشتراكي. توفي عام 1992 بعدما أطلق سراحه لمرضه بالسرطان.

هاشم الأتاسي

انتخب ثلاث مرات لرئاسة جمهورية سوريا، وعين ثلاث مرات رئيس وزائها، وقد لقب بأبي الجمهورية. وهو مناضل فكري معروف بمناهضته للدولة العثمانية، والاحتلال الفرنسي في ما بعد. ولد في حمص عام 1875، وكان من المقربين من الملك فيصل الأول خلال فترة المملكة العربية السورية، وناشطاً سياسياً في ما بعد.  تزعم الكتلة الوطنية، وهي عبارة عن مجموعة من الحركات والأحزاب التي لعبت دوراً كبيراً في السياسة السورية قبل 1963. أما في عهد الانتداب الفرنسي، فلم يوافق الأتاسي على المشاركة في الثورة السورية الكبرى عام 1925. إذ كانت ثورة مسلحة، بينما يعتقد هو أن الثورة يجب أن تكون فكرية، واسترجاع البلاد يكون بطريقة سلمية لا عنيفة، فكان من الأصوات السياسية المميزة حينها.

جمال الأتاسي

مفكر قومي عربي ولد عام 1922، لعائلة عريقة في مدينة حمص. درس في فرنسا وحصل على شهادة دكتوراه في طب النفس والعقل، وتأتي الأهمية التاريخية الكبيرة لاسمه كمكفر سوري، لأنه من مؤسسي حزب البعث العربي الاشتراكي، مع صلاح بيطار وميشيل عفلق. لكنه أصبح ناصري التوجه في ما بعد، وإلى جانب الوحدة العربية. اهتم بقضايا منفصلة كالجزائر تحت وقع الاحتلال وفلسطين بعد 1948. ابنته سهير الأتاسي معارضة سورية كانت قد أنشأت منتدى جمال الأتاسي في دمشق في فترة ربيع دمشق، ثم اعتقلت. من مؤسسي المجلس الوطني المعارض.

رياض الترك

معارض سوري من مواليد حمص 1930، تقلد سابقاً منصب الأمين العام للحزب الشيوعي السوري، ويعتبر الأب الروحي لحركة المعارضة السورية منذ الثمانينات. لجأ إلى لبنان عام 1963، بعد استلام حزب البعث السلطة في سوريا وعاد إليها عام 1966، في فترة رئاسة نور الدين الأتاسي.

نادر الأتاسي

الرجل الذي سمعنا كل المشاريع الفنية الرحبانية بسببه، هو مهندس ومنتج سوري، ولد في حي باب هود في مدينة حمص عام 1921، وحصل فيها على الشهادة الإعدادية، ودرس الثانوية في دمشق ثم توجه إلى الجامعة اليسوعية في بيروت. تخرج من معهد الهندسة الفرنسي في الجامعة، وأنتج كل المشاريع السينمائية للرحابنة، ونقلها من المسرح إلى الشاشة الكبيرة.

عبد الله مراد

رسام سوري من مواليد حمص 1944، تخرج من كلية الفنون الجميلة في دمشق، قسم التصوير. ودرس التربية الفنية في معهد دار المعلمين، وما زالت أعماله محفوظة في المتحف الوطني في دمشق، كونها رمزاً للثقافة السورية في زمن معين. شارك في عدة معارض داخل وخارج سوريا.

برهان غليون

أول رئيس للمجلس الوطني السوري، وهو مؤلف من عدة جهات معارضة للنظام السوري وأنشأ في اسطنبول بعد الثورة السورية 2011. غليون أستاذ في علم الاجتماع السياسي ومدير مركز دراسات الشرق المعاصر في جامعة السوربون في العاصمة الفرنسية باريس. ولد في مدينة حمص عام 1945، ودرس وتخرج من جامعة دمشق في اختصاص الفلسفة وعلم الاجتماع. كان يعمل في مجال التدريس قبل أن يهاجر عام 1969. ويعد غليون واحداً من الشخصيات السورية البارزة في الأعوام الخمسة الأخيرة، لما له من علاقات سياسية خارجية وداخلية، ولما شغله من مناصب حساسة.

سامي الدروبي

أديب وناقد ومترجم ودبلوماسي سوري، ولد في حمص عام 1921، واشتهر بترجمته لجميع أعمال دوستويفسكي، والتي تعد الترجمات الأشهر لهذا المؤلف. كان عميداً لكلية التربية في جامعة دمشق وأستاذاً للفلسفة ووزيراً للمعارف.

أسماء الأخرس الأسد

أسماء الأخرس ابنة حمص التي ثارت بمعظم أحيائها على النظام. تنحدر من عائلة الأخرس العريقة. ولدت في بريطانيا عام 1975، وهي ابنة طبيب القلب فوّاز الأخرس والدبلوماسية سحر عطري. حصلت على شهادة البكالوريوس في علوم الكومبيوتر في لندن، وتدربت على العمل المصرفي قبل زواجها من الرئيس بشّار الأسد. تشكل واجهة ثقافية وإعلامية مشرقة ولها حضور ملحوظ وأنيق أينما حلّت.

مالك جندلي

مؤلف موسيقي وعازف بيانو، ولد في ألمانيا عام 1972 لعائلة من حمص. يقيم في الولايات المتحدة الأمريكية، وتتلمذ على يد البروفسور فيكتور بونين. قدم أعماله برفقة العديد من الفرق السمفونية العالمية، على أهم المسارح في الشرق الأوسط وأوروبا. وكانت أهم مشاركاته في الثورة السورية، تحويله الأغنية الشعبية "يالله ارحل يا بشار" من ذاكرة المظاهرات السورية إلى سيمفونية موسيقية، وأهداها إلى ذكرى ابراهيم القاشوش صاحب الأغنية.

عبد الباسط ساروت

الرجل الذي أعاد إحياء أغنية "جنة جنة"، فعادت رمزاً على مستوى العالم العربي بأكمله. هو حارس نادي الكرامة السوري ومنتخب سوريا للشباب، وأبرز قادة التظاهرات التي قامت في حمص للمطالبة بإسقاط نظام الرئيس بشار الأسد. ولد في حي البياضة الحمصي عام 1992 وشارك بالتظاهرات منذ بداية الاحتجاجات، وتحولت هتافاته إلى أناشيد ولقب ببلبل الثورة وحارس الثورة السورية.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

كلمات مفتاحية
حمص

التعليقات

المقال التالي