"يقبرني ربّك" المصطلحات الشعبية للتعبير عن السعادة في العالم العربي

"يقبرني ربّك" المصطلحات الشعبية للتعبير عن السعادة في العالم العربي

يمتد العالم العربي من المحيط الأطلسي غرباً إلى بحر العرب والخليج العربي شرقاً، وهذا ما يبرر وجود تنوع كبير في الثقافات والعادات التي تنبثق منها المصطلحات والكلمات الدالة على حالة معيّنة.

وبالنسبة للسعادة التي غابت عن الكثير من الشعوب العربية في ظل الحروب والمشاكل الاجتماعية، لا تزال المصطلحات والكلمات الشعبية وحدها الدليل على مدى حب هذه الشعوب للفرح والحياة. نقدم لكم هنا المصطلحات الشعبية التي تستخدم لاتمام معان السعادة والتعبير عن الفرح الذي ينبع من داخل القلب.

ابوس روحك

تستخدم في العديد من المناطق السورية، وهي لا تعني تقبيل الروح بقدر ما تدّل على مدى السعادة التي قد تدفع الانسان الى فعل المستحيل للشعور بها.

 

ينعن عمري

مشتقة من فعل "يلعن" ويستخدمها الأردنيون مع حرف "النون" للدلالة على روعة الخبر المفاجىء، وترفق بالعادة مع "يسعدك" لتمني السعادة للاخر الذي خبر الفرح السار.

 

يقبرني ربك

ولهذه الكلمة وطأتها الخاصة لدى اللبنانيين، فبالرغم من أبعادها المرتبطة بالموت والفراق فيتم استغلال هذا التناقض للتعبير عن الفرح المطلق المتحرر من أي قيد.

 

الله يفرح الكلب

وهي تعني الله يفرح القلب ولكن باللهجة العراقية، ويتم استخدامها بشكل عفوي مع تمني السعادة للجميع.

 

عيني ربك

تستخدم في سواحل سوريا لتقدير الاشخاص والمواقف المفرحة، وتأتي في سياق الكلام على الاحداث التي تبعث الأمل.

 

اوبا الله الله

"اوبا الله الله .. حلوة يا عم الحجّ والله انا مزقطت"، بهذه العبارة الطويلة وغيرها من التعابير الكثيرة التي لا يمكن اختيار أفضلها يعبّر الشعب المصري عن السعادة بأسلوب فكاهي.

 

يسعد الله

لطالما ارتبطت هذه العبارة في المسلسلات الشامية وهي تستخدم أيضاً في مختلف المناطق الأردنية، لتمني السعادة للكون بأسره وصولاً الى الربّ.

 

والله هلبة فرحان

عند النطق بهذه العبارة في ليبيا، يعني أن هناك خبراً ساراً يجعل الشخص سعيداً ويرفقها في العادة بكلمة "هلبة" أي كثيراً.

 

واو... فرحان موش نورمال

هي العبارة التي تجدها في كل من تونس، الجزائر والمغرب وتعني السعادة غير الطبيعية مع لفظين فرنسيين يعكس مدى اختلاط اللغة العربية بالفرنسية في هذين البلدين.

 

متمونك

تستخدم في موريتانيا وهي تعني الراحة والهدوء المفعمين بالسعادة.

 

يالبى قلبك

هي لسان حال السعوديين عند الاحساس بالفرح الداخلي، فتنطق بعفوية مطلقة وتعني الفداء من أجل السعادة.

 

يا بعد عمري

في الكويت، تستخدم هذه العبارة للدلالة على السعادة التي تربطها بالعمر كلّه أي أن الخبر المفرح الواحد يساوي عمر الانسان.

 

زخمو

في اليمن، وتحديداً بمنطقة الحديدة، يتم استخدام هذه الكلمة الصغيرة التي تدّل على مدى السعادة، وهي مشتقة من كلمة "زخم" أي قوة.

 

هل تعرفون مصطلحات أخرى؟ شاركوها معنا!

 

سامر حمدان

صحافي من لبنان. مهتم بمواضيع التكنولوجيا ومواقع التواصل الاجتماعي، ومتابع لآخر المستجدات العربية والعالمية في هذا الإطار.

التعليقات

المقال التالي