عدّة أولية للدفاع عن النفس عند التعرض لاعتداء

عدّة أولية للدفاع عن النفس عند التعرض لاعتداء

واحدة من ثلاث نساء في العالم  تعرضت أو تتعرض للعنف. معظم المعنِّفين من الرجال، وأغلبهم من الأزواج، أو الأقارب، أو الأصدقاء. للعنف أشكالٌ كثيرةٌ، الجسدي والنفسي والجنسي، بحسب تصنيف هيئة الأمم المتحدة التي حددت 25 نوفمبر من كل عام يوماً عالمياً للحد من العنف ضد المرأة. اخترنا لكنّ مجموعة من وسائل الحماية السهلة والسريعة،  لمساعدتكنّ لحظة التعرض للعنف الجسدي أو الجنسي في المنزل أو في خارجه.

أدوات يمكن ارتداؤها أو حملها في حقيبتكن

Athena

أثينا هي جوهرة صغيرة يمكن ارتداؤها كقلادة أو تعليقها في المفاتيح أو في البنطال. تستطيع كل امرأة تتعرض للاعتداء في شارعٍ خالٍ مثلاً، أن تطلق إنذاراً بصوتٍ عالٍ، بكبسة زر واحدة على الجوهرة، مما يدب الرعب في المتحرش، بالإضافة إلى أنّ الجوهرة الذكية تقوم بإرسال مجموعة من رسائل التنبيه والاستغاثة إلى الأصدقاء الأقرب إلى مكان الاعتداء باستخدام خدمة GPS.

Pepper spray رذاذ الفلفل

بخاخ رذاذ الفلفل من أكثر الأدوات شيوعاً في مواجهة العنف المفاجئ، لكنّ الكثير من الناس لا يحسنون استعماله، مما يجعل مفعوله عكسياً، إذ أنه قد يؤذي مستخدمه إذا لم يتم الأمر بالشكل الصحيح. عليكنّ أولاً وضع العلبة في مكان يسهل التقاطها منه بسرعة،  قد يكون جيب البنطال أو السترة مثلاً، مكاناً أفضل من الحقيبة، لأن إخراجها من الحقيبة سيأخذ وقتاً يجعل المهاجم ينتبه إلى الحركة. ثم يجب إلهاء المعتدي عبر الصراخ "توقف" أو أي كلمة أخرى مشابهة، مما يكسبكن بعض الوقت. لا بد من الوقوف بشكلٍ متوازن لئلا تدفعكن عملية البخ إلى الوراء، مما يخل بتوازنكن ويفشل العملية في حالة الخوف. اقتربن نحو المهاجم، وانتبهن إلى قرب المسافة بينكما، لأن إطلاق الرذاذ على مجال واسع يخفف من مفعوله، وصوبنّ مباشرةً  وبدقّة نحو الهدف، عينيّ المعتدي.

أقوال جاهزة

شارك غردواحدة من ثلاث نساء في العالم تعرضت أو تتعرض للعنف. بعض الوسائل لحماية النفس

Selfie stick

إثر ازدياد حالات السرقة والنشل في الشوارع، خصوصاً التي يتعرض لها السياح كونهم غنيمة بالنسبة للصوص المحليين، قرر أحد معلمي القتال الروسيين، توظيف الأداة الأكثر استعمالاً لدى السياح وهي عصا السيلفي، في مواجهة المعتدي والدفاع عن النفس. يمكنكن تعلّم بعض خطواتها وتقنياتها، فإذا كنتن من محبات صور الـselfie، فلديكن سلاح جاهز لضرب المعتدي وبطرائق مناسبة.

 

التكنولوجيا

هناك العديد من التطبيقات المصممة خصيصاً لمساعدة النساء في حماية أنفسهن من الاعتداءات، رغم أنه لم تثبت فعاليتها بعد. اخترن لكنّ بعضها:

Circle of 6

يمكن لجميع الاشخاص استخدام هذا التطبيق، فهو سهل الاستعمال. إلا أنه صمم خصيصاً لردع الاعتداءات المباشرة على النساء. تختار المستخدمة بعض المقربين (ستة أشخاص) للاتصال بهم عند الخطر. يوجد على واجهة التطبيق ست أيقونات يمكنها الضغط عليها في حال التعرض للخطر، ليوفر التطبيق بضع وسائل للاتصال بالأشخاص الستة المختارين، هي الاتصال المباشر، أو الرسالة النصية أو الانترنت في حال عدم تمكنها من الاتصال. يقدم التطبيق أيضاً شرحاً تفصيلياً عن الاعتداءات وأنواعها وكيفية التعامل مع كل نوع من العنف أو التحرش على حدة. التطبيق مجاني ومتوافر على نظام iOS.

bSafe

بطريقة التطبيق السابق نفسها، يرسل bSafe رسائل تنبيه نصية إلى مجموعة من الأشخاص المحددين مسبقاً بكبسة واحدة، مرفقاً الرسالة بموقع الضحية الدقيق. للتطبيق نسختان، الأولى مجانية تسمح بالاتصال المباشر بثلاثة أشخاص، إضافة إلى الرسائل النصية المرسلة إلى عدد غير محدد، والنسخة المدفوعة التي تسمح بعدد مفتوح من الاتصالات المباشرة بعدد كبير من الأشخاص، وهو متوافر على نظامي android وiOS.

Guardly

ما يختلف به هذا التطبيق عن سابقيه، أنه يتيح فرصة الاتصال المباشر بالسلطات المعنية بسلامتك وإنقاذك في المنطقة التي تعيشين فيها، يمكنك من خلاله تعريف نفسك مسبقاً بشكل واضح ودقيق، مع اسمك ورقم هويتك ورقم التأمين مثلاً، مما يمكن السلطات المعنية من التعرف إليك. كما أنه يتيح أن تعرّفي بعض المواقع الخاصة بك، كالبيت أو العمل ليسرع ذلك عملية إرسال موقعك إلى المعنيين. التطبيق بنسخته الأولى مجاني على نظامي iOS وAndroid.

حركات سهلة

هناك الكثير من الحركات السهلة التي تستطيع المرأة القيام بها في لحظات الهجوم من دون أن تحتاج لمهارات قتالية كبيرة، أو من دون إجادة رياضة قتالية ما. وهي حركات تشتت انتباه المعتدي مما يعطيها وقتاً للهروب. إليكن بعضها:

 

  • بداية، لا تحاولن حلّ المشكلة وحدكن، أنتن بحاجة إلى المساعدة، وكلّ الخطوات التي يمكن أن تقمن بها هي في سبيل الهروب لا القتال المضاد، لا تحاولن المهاجمة، بل الدفاع عن النفس فقط.
  • عند رؤية المعتدي أو الشعور باقترابه، اصرخن بأعلى ما تستطعن، لأن ذلك سيشتت المعتدي لبضع ثوانٍ.
  • قبل أن يجركن المعتدي إلى أي مكان ابدأن القتال، قاتلن في مناطق مفتوحة، وحاولن عدم السماح للمهاجم بجركن إلى حائط أو شجرة أو زاوية، إذ سيعطي المكان المغلق للمهاجم فرصة ليضبط حركتكن أكثر.
  • احفظن مناطق الضعف في الجسم وهي الوجه والعيون والأنف، والأعضاء التناسلية، والركبتان. اضربن بأقصى قوة على إحدى تلك المناطق واخترنها بحكمة. يفضل إذا كان المعتدي مواجهاً لكن أن تضربنه براحة يدكن على أنفه من الأسفل، أما إذا كان خلفكن، فاركلن ركبتيه أو اضربن خصيتيه بمرفقكن.
  • إذا كان شعركن مربوطاً، حاولن فكه بسرعة، إذ يشكل الشعر المربوط نقطة جيدة بالنسبة إلى المعتدي لجركن بسهولة.
  • إذا ثبتكن أرضاً رافعاً يديكن إلى الأمام، استخدمن أردافكن لدفعه بقوة والانقلاب عليه، اضربنه قدر ما تستطعن ثم اركضن بسرعة.

كل تلك الخطوات قد تبدو صعبة نظرياً في حالة الذعر التي يخلقها الاعتداء، لذا لا تترددن في الحصول على دروس في الدفاع عن النفس إذا ما كان الأمر في متناولكن. في النهاية، قد لا تفيد كل تلك الأدوات في ردع الاعتداء، ولكنها أفضل من لاشيء، وقد تشكل في بعض الحالات الفرصة الوحيدة للإفلات.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

كلمات مفتاحية
العنف المرأة

التعليقات

المقال التالي