ملكات جمال عالميات من أصول عربية

ملكات جمال عالميات من أصول عربية

فازت السورية الفنزويلية مريم حبش بتاج ملكة جمال فنزويلا لعام 2015 يوم الجمعة 09 أكتوبر. ومريم عارضة أزياء من أب سوري وأم فنزويلية تدرس طب الأسنان.

لطالما تميّز العالم العربي بجمال نسائه وسحرهنّ، وهن عرفن بأناقتهّن وذوقهنّ، فوصلت بعضهن إلى النجومية في مجالاتٍ مختلفة كالتمثيل والغناء وعرض الأزياء. هذه لائحة بالنساء العربيات، أو من أصولٍ عربية، اللواتي ربحن جوائز جمالية في العالم.

أقوال جاهزة

شارك غردالجمال العربي عالمياً

شارك غردنساء من أصول عربية توّجن ملكات جمال في العالم

أنتيغون كوستاندا Antigone Constanda

اختيرت ملكة جمال مصر، المصرية اليونانية أنتيغون كوستاندا، من بين 16 متسابقة من دولٍ مختلفة، كملكة جمال العالم لسنة 1954، خلال حفل أقيم في لندن في 18 أكتوبر من العام نفسه، لتكون المصرية الوحيدة التي تفوز بهذا اللقب حتى اليوم. وكانت مصر الدولة العربية والإفريقية الوحيدة المشاركة في المسابقة في ذلك العام. قبل الفوز بهذا اللقب، عملت كوستاندا عارضة أزياء في مصر وبعض الدول الأخرى، لتزداد شهرتها بعد الفوز، كعارضة أزياء في فرنسا واليونان وإيطاليا ودولٍ عربية مختلفة.

وبسبب العداوات السياسية التي كانت قائمة آنذاك بين مصر والمملكة المتحدة على قضية قناة السويس، لم تتوجّه كوستاندا إلى لندن في العام التالي (1955)، لتسلّم اللقب لخليفتها الفنزويلية، فقامت الممثلة البريطانية أونيس غايسون Eunice Gayson بذلك نيابةً عنهايذكر أنها العربية الوحيدة التي فازت بلقب ملكة جمال العالم منذ انطلاقه عام 1951.

جورجينا رزق Georgina Rizk

ملكات جمال عالميات من أصول عربية - جورجينا رزق

هي اللبنانية والعربية الأولى التي تتوّج ملكة جمال الكون. حصلت على هذا اللقب عام 1971، خلال حفلٍ أقيم في فلوريدا، شاركت فيه 60 متبارية من 60 دولة، من ضمنها دولتان عربيتان: لبنان وتونس. هي أيضاً الأولى التي تتوّج ملكة جمال الكون من الشرق الأوسط، اذ إن في العام 1976 فازت إسرائيل باللقب.

ولدت جورجينا في بيروت من أب لبناني وأم هنغارية، ولديها أخت غير شقيقة، وهي مصممة الأزياء الإيطالية فيليسينا روسّي Felicina Rossi. كانت متزوجة من المقاتل الفلسطيني علي حسن سلامة، قبل أن تقتله المخابرات الإسرائيلية عام 1979. قاد حسن مجموعة أيلول الأسود في هجومها على الرياضيين الإسرائيليين في ميونيخ عام 1972.

في عام 1990، تزوّجت رزق من المغني اللبناني وليد توفيق، ولهما ولدان. وفي العام التالي، مُنعت من حضور حفل انتخاب ملكة جمال الكون، بعد الهجوم التي قامت به مجموعة من الجيش الأحمر الياباني على مطار اللد في إسرائيل، وقُتل على إثره 26 سائحاً بويرتوريكياً.

ريما فقيه Rima Fakih

ولدت فقيه سنة 1985 في بلدة صريفا جنوب لبنان، وانتقلت إلى الولايات المتحدة مع عائلتها عام 1993. عملت عارضة أزياء وممثلة، قبل أن تحرز لقب ملكة جمال الولايات المتحدة عام 2010تأهّلت فقيه لمسابقة ملكة جمال الولايات المتحدة بعد أن فازت بلقب ملكة جمال ميشيغان في العام نفسه، ومثّلت لبنان في مسابقة ملكة جمال الكون في العام نفسه، من دون أن تحرز أي مرتبة.

جولي حايك   Julie Hayek

انتخبت ملكة جمال الولايات المتحدة عام 1983، لتكون أول أميركية من أصل عربي ولبناني خصوصاً، تحصل على هذا اللقب. حايك من أصولٍ متعددة، فوالدها من أصولٍ لبنانية، ألمانية وتشيكية، أما والدتها فمن أصولٍ نروجية، اسكتلاندية، إيرلاندية وإنغليزية. عملت كممثلة قبل انتخابها ملكة جمال، واستمرت في مجال التمثيل بعد إحرازها اللقب.

سابرينا حسامي Sabrina Houssami

ولدت حسامي في مدينة سيدني الأسترالية من أب لبناني وأم هندية، وهي تحمل الجنسية الأسترالية. عملت عارضة أزياء، قبل أن تتوّج ملكة جمال أستراليا عام 2006، كما فازت بلقب ملكة جمال آسيا الباسيفيكية في العام نفسه. وحصلت على لقب الوصيفة الثانية في مسابقة ملكة جمال العالم في العام نفسه. درست علم النفس وتخصصت في اللغة الإنغليزية في جامعة سيدني.

إيمان أوبو Iman Oubou

توّجت المغربية الأصل والأميركية إيمان أوبو، البالغة من العمر 26 سنة، بلقب ملكة جمال نيويوك. وكانت قد فازت بلقب ملكة جمال كولورادو عام 2012. أتمت دراستها في جامعة كولورادو بحصولها على ماجستير في الهندسة الطبية الحيوية Bio Medical Engineering، وتتقن 5 لغات بينها الإنغليزية، الفرنسية، الإسبانية، ولغتها الأم العربية. 

جيسيكا قهواتي Jessica Kahawaty

ملكات جمال عالميات من أصول عربية - جيسيكا قهواتي

هي لبنانية أسترالية فازت بلقب ملكة جمال العالم أستراليا Miss World Australia لعام 2012. كما شاركت في مسابقة ملكة جمال لبنان وحلّت وصيفة ثالثة عام 2010. ومثّلت لبنان وأستراليا في مسابقاتٍ عالمية عدة، أبرزها مسابقة ملكة جمال العالم، التي شاركت فيها عام 2012 ممثلةً أستراليا، وحلّت في المرتبة الثالثة. وهي تعمل حالياً عارضة أزياء وممثلة ومقدمة برامج في أستراليا.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي