أفضل العدّائين والعدّاءات العرب

أفضل العدّائين والعدّاءات العرب

بعد أن حطمت العداءة الإثيوبية جينزبي ديبابا في 17 يوليو الماضي الرقم القياسي العالمي لمسافة الـ1500 متر في دورة مونوكو لألعاب القوى، برقم جديد هو 03:50:07، حاصلةً بذلك على لقب أسرع امرأة في التاريخ، عاد السؤال الجدلي هل بإمكان العدائين تحطيم أرقام قياسية أخرى بعد ذلك، أو وصل الإنسان إلى المرحلة الأخيرة من قدرته على الركض السريع. في خضم هذا الجدل، من هم أهم العدائين والعداءات في العالم العربي الذين حطموا أرقاماً قياسية عبر التاريخ، وربحوا ميداليات ذهبية، ورفعوا أعلام بلادهم في بطولات عالمية.

أبرز خمسة عدائين عرب

سعيد عويطة - المغرب

يعدّ من أشهر وأقدم العدائين العرب الذين وصلوا إلى العالمية. ولد عام 1959، وحقق أهم إنجازاته لدى حيازته ميداليته الذهبية في أولمبياد لوس أنجلوس عام 1984، وميداليته الذهبية في بطولة العالم في روما عام 1987، في سباق الـ5000 متر.

نور الدين المرسلي - الجزائر

من مواليد 1970، وقد حقق انتصاراتٍ عديدة وثلاث ذهبيات في بطولات العالم، كما حطّم الرقم القياسي في مضمار الـ1500 متر عام 1992، وبقي رقمه القياسي سارياً حتّى عام 1998. كانت ذهبيته الأبرز في أتلنتا (جورجيا) عام 1996.

جواد غريب - المغرب

عداء ماراثون مغربي من مواليد 1972. حصل في سباقه الثاني، في باريس 2003، على المركز الأول لبطولة العالم، محطماً الرقم القياسي في ذلك الفوز. هذا عدا ذهبيته في بطولة العالم في هيلينسكي 2005، وذهبيته في بطولة العالم في بكين 2008.

هشام الكروج - المغرب

هو الاسم العربي الأكثر تداولاً بين أبطال الأولمبيات في المجال الصحافي الرياضي، لكثرة الإشكاليات حول اسمه وتاريخه. إنه مغربي الجنسية من مواليد 1979. حقق رقماً قياسيّاً في روما في سباق الـ1500 متر في عام 1998، بمدّة زمنية هي 03:26:00. هذا فضلاً عن ميدالياته الذهبية الأربع في بطولات العالم وذهبية أثينا 2004 في مجال الـ1500 كم وذهبية أثينا في العام نفسه في مجال 5000 كم. وقد اعتزل عام 2006 بعد إصابته وله من العمر 32 عاماً.

رشيد رمزي - البحرين

أولّ عدّاء في التاريخ يجمع بين ميداليتي الـ800 والـ1500 متر في بطولة واحدة. عداء بحريني من أصول مغربية من مواليد 1980، وقد حقق إنجازه الكبير لدى فوزه بذهبيتين عام 2005 في بطولة العالم في هيلينسكي.

أبرز خمس عداءات عربيات

نوال المتوكّل - المغرب

أول امرأة عربية وإفريقية تحصل على ميدالية أولمبية عام 1984 في سباق الـ400 متر، هي من مواليد الرباط 1962، وشغلت عام 2007 منصب وزيرة الشباب والرياضة في الحكومة المغربية. في يوليو 2012 أنتُخبت "نائباً لرئيس اللجنة الدولية الأولمبية"، فكانت أول امرأة عربية تتولى هذا المنصب.

حسيبة بوالمرقة - الجزائر

عداءة جزائرية من مواليد 1968 تفوقت في مسافات الجري المتوسطة والطويلة، وهي أول امرأة عربية تحصل على لقب عالمي، عندما فازت بالميدالية الذهبية في بطولة العالم الثالثة لألعاب القوى عام 1991 في طوكيو اليابان بزمن مقداره 04:02:21.

نزهة بدوان - المغرب

من مواليد الرباط عام 1969، انتزعت المركز الأول والميدالية الذهبية في سباق الـ400 متر حواجز للسيدات في بطولة العالم لألعاب القوى في كندا عام 2001، ونالت بذلك لقب المرأة العربية الأولى التي تفوز بميدالية ذهبية. علماً أنّها أحرزت لقب أفضل عداءة في أولمبياد كندا عام 2000.

حسنة بنحسي - المغرب

هي العربية الوحيدة التي فازت بأكثر من ميدالية أولمبية. حققت الميدالية الفضية في سباق 800 متر في أولمبياد أثينا عام 2002، وبرونزية أولمبياد بكين 2008، وهي العربية الثانية التي تحصل على ميدالية ذهبية عالمية بعد نزهة بدوان، وكان ذلك في لشبونة في بطولة العالم إذ فازت بذهبية الـ1500 متر عام 2001. علماً أن حسنة كانت أماً لطفلة عندما فازت بميداليتيها الأولمبيتين.

مريم يوسف جمال - البحرين

إثيوبية إنّما حائزة الجنسية البحرينية منذ ولادتها عام 1984. حصلت على البرونزية في مسافة 1500 متر في الألعاب الاولمبية الصيفية عام 2012 وكانت البحرينية الوحيدة التي تحقق نصراً أولمبياً في ذلك الحين.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

كلمات مفتاحية
الـ22 رياضة

التعليقات

المقال التالي