كينغز أكاديمي: مدرسة داخلية أردنية تغيّر المناهج التعليمية التقليدية

كينغز أكاديمي: مدرسة داخلية أردنية تغيّر المناهج التعليمية التقليدية

على الرغم من حداثة تأسيسها، استطاعت "كينغز أكاديمي" King’s Academy في الأردن التربّع على عرش المدارس في المنطقة، وتمكنت خلال أقل من 10 سنوات، من تخريج أفواج عدّة من الطلّاب الذين يدرسون الآن في أهم الجامعات العالمية، وذلك لأنها تبنّت نهجاً تعليمياً مختلفاً يقوم على تنمية مهارات الطالب القيادية، بالإضافة إلى المهارات الأكاديمية.

توفر "كينغز أكاديمي" تربية متكاملة تؤهّل الطالب إلى المرحلة الجامعيّة من خلال منهج راق يتحدّى الطلبة في الآداب والعلوم، ويحتوي على برنامج مرافق في الفنون والرياضة وخدمة المجتمع. كل ذلك ضمن بيئةٍ سكنيّة حيويّة وسليمة يتعلّم الطلبة فيها الاستقلاليّة والإبداع والتفكير المسؤول، داخل مجتمع أخلاقي يشجّع الشبّان والشّابات من مختلف الخلفيّات والمعتقدات على التفوّق واحترام الآخر المختلف.

استُلهمت فكرة "كينغز أكاديمي" من رؤية الملك عبد الله الثاني التي ولِدت إثر التحاقه في أكاديمية ديرفيلد الداخلية Deerfield Academy في ولاية ماساتشوستس الأمريكية، والتي ساهمت في تطوير شخصيته وقيمه وقدراته؛ ولدت لديه الرغبة في توفير نوعية تعليم مماثلة لأبناء هذه المنطقة من خلال تأسيس مدرسة في الأردن على غرار أكاديمية ديرفيلد. واعتبر الملك عبدالله الثاني أنّنا "سنرى أجيالاً جديدة بعقول نيّرة ومبدعة تخرّجها كينغز أكاديمي" التي أرادها نموذجاً يحتذى به في منطقة الشرق الأوسط.

أقوال جاهزة

شارك غردمدرسة داخلية أردنية تغيّر المناهج التعليمية التقليدية، لتخريج قادة

شارك غرد“كينغز أكاديمي”، أول مدرسة عربية تتبنى منهجاً تعليمياً يقوم على تنمية مهارات الطالب القيادية، لا الأكاديمية فقط

تخريج طلاب من كل الجنسيات

تحوّلت "كينغز أكاديمي" إلى مدرسة يتنافس على دخولها كثير من الطلاب. افتتحت صيف 2007 كمدرسة داخليّة خاصّة لا تهدف إلى الرّبح، وتتألّف من أربعة صفوف دراسيّة تمتدّ من الصف التاسع إلى الثاني عشر. وتقع على بعد ثلاثين دقيقة إلى الجنوب الغربي من عمان في قرية منجا بالقرب من مدينة مادبا على مساحة تبلغ 575 دونماً، وتضمّ 33 مبنى ومرفقاً.

كينغز أكاديمي - صورة 1

على مدار السنوات الخمس الماضية (2010 – 2014)، تخرّج فيها 550 طالباً وطالبة. والتحق بها خلال العام الجاري 509 طلاب وطالبات في مختلف المراحل يمثلون 39 جنسية من الأردن والولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية وكوريا الجنوبية والصين والعراق ومصر وأستراليا وغيرها.

منهج دراسي أمريكي

يعتمد نظام التعليم بشكل كبير على نظام Advanced Placement Program، نظام تعليمي أمريكي يتيح الفرصة أمام طلبة الثانوية لدراسة بعض مواد الجامعة وحصولهم على امتيازات ومهارات الطالب الجامعي وهم لا يزالون على مقاعد الدراسة الثانوية.

ويجسّد منهج "كينغز أكاديمي" دعوة مثالية وطموحة لممارسة العلوم والفنون العقلية المبنية على المناقشة والمشاركة والحوار. فبالإضافة لحصص الرياضيات والعلوم الطبيعية والحياتية، يلتزم الطلاب متابعة حصص في الأدب العربي وتاريخ الشرق الأوسط وغيرها. وتسعى الأكاديمية إلى حث طلابّها على المشاركة في برامج مرافقة للمنهاج في الفنون والرياضة وخدمة المجتمع لتأكيد دورهم في خدمة الآخرين والعمل الجماعي والتطوع.

كينغز أكاديمي - صورة 2

ما يميّز طالب "كينغز أكاديمي" أنّه يتعلم كيف يصبح شاباً مستقلاً ومسؤولاً. يتعلم الطلبة التسامح والتعاطف واحترام الآخر بغض النظر عن خلفيته وثقافته. كما تساعد الأكاديمية الطلبة على تطوير مهاراتهم القيادية من خلال توفير مجموعة واسعة من فرص بناء القيادة Leadership-building opportunities المتاحة لهم داخل الصف الدراسي وخارجه.

توفر "كينغز أكاديمي" أيضاً فرصة للطالب المهتم بحضور دورة تدريبية تستمر على مدار عام في الـSAT من دون أن تترتب عليه تكاليف إضافية. كذلك يمكن لطلاب "كينغز أكاديمي" ولطلاب من مدارس أخرى، الالتحاق - مقابل رسوم - بالبرنامج الصيفي التحضيري للـSAT. ويقدِّم كلا البرنامجين (السنوي والصيفي) أساتذة متخصصين يعملون على تأهيل الطلبة في جميع أقسام الـSAT كالرياضيات والقراءة النقدية والكتابة.

مدرسة داخلية بامتياز

تتمثّل إحدى مزايا حياة المدرسة الداخلية في الحضور الدائم لأعضاء الهيئة التعليمية في الحرم المدرسي لتقديم مساعدة شخصية إضافية للطلبة. فلا تقتصر ساعات التدريس على ساعات الدوام الرسمي التي تمتدّ عادة من الثامنة والنصف صباحاً إلى الثالثة عصراً في أيام الدراسة الاعتيادية بل تمتدّ 24 ساعة طوال أيام الأسبوع. تعتبر أدوار أعضاء هيئة التدريس مترابطة ومتكاملة وتشمل القيام بالتدريب الرياضي وتقديم المشورة حتى الإشراف على سكن الطلّاب الداخلي.

ويدير "كينغز أكاديمي" مجلس أمناء مستقل يقوم على تحقيق رسالة المدرسة وإدارة مواردها. وهي مؤسسة لا تسعى لتحقيق الربح مسجلة في الأردن والولايات المتحدة والمملكة المتحدة. أما الهيئة التعليمية - التي يفوق تعدادها الثمانين - فهي مزيج نُخبوي منتقى بعناية من المدرسين الأردنيين والأمريكيين ومن مختلف دول العالم.

كينغز أكاديمي - صورة 3

تميّز في المنطقة؟

حول ترتيب المدرسة على مستوى العالم العربي، قالت الإدارة لرصيف22 إنّنا "نترك للآخرين أن يحكموا علينا، سواء كنا أفضل مدرسة في العالم العربي أم لا. لا نحب أن نصنّف مدرستنا بأنفسنا، لكن يمكننا القول إننا مدرسة فريدة من نوعها إذ ليس هناك مدرسة أخرى في العالم العربي شبيهة لـ"كينغز أكاديمي”."

ووفقاً للإدارة، لا توجد مدرسة أخرى في المنطقة تملك درجة التنوع في الجسم الطلابي التي تملكها "كينغز أكاديمي"، أكان من الناحية الثقافية، الاجتماعية أو الاقتصادية، إذ تتميز "كينغز أكاديمي" بتقديم برنامج المنح المالية على أساس الحاجة. وتضيف الإدارة: "نسعى إلى توفير فرص تعليمية رائدة وغير مسبوقة في منطقة الشرق الأوسط، إذ يستفيد في الوقت الحالي أكثر من 40% من الطلاب من أشكال مختلفة ومتعددة من المنح المالية المقدمة على أساس الحاجة".

كينغز أكاديمي - صورة 4

التكاليف والأقساط الدراسية

تعتمد تكاليف الدراسة على البرنامج الذي يودّ الطالب الالتحاق به وتكون ابتداءً من 30,900 دولار أمريكي. تشمل الأقساط الدراسيّة تكاليف التّعليم ووجبات الطّعام والمنامة واستخدام جميع مرافق المدرسة والكتب المدرسيّة وأجور النّقل والزيّ المدرسيّ وتأميناً صحيّاً.

تعوّل "كينغز أكاديمي"، كمثيلاتها من المدارس، على الأقساط كمصدر أساسي لتمويلها، إلا أن هذه الأقساط لا تغطي التكاليف. بعبارة أخرى، يتلقّى كل طالب بشكل أو بآخر "منحة دراسية خفية"، على حدّ قول الإدارة، نظراً لكون تكلفة التعليم تفوق قيمة الأقساط الدراسية التي يدفعها. ومن أجل تعويض هذا الفرق، تعتمد الأكاديمية على تبرعات أولياء الأمور والأصدقاء والشركات والمؤسسات وكل من يؤمن برسالة المدرسة والتزامها التميّز التعليمي وتوفير الفرص.

أكّدت لنا إدارة "كينغز أكاديمي" أنه على مدى السنوات الخمس الماضية، توزّع أكثر من 500 طالب وطالبة على جامعات في مختلف أنحاء العالم. وقد التحق أغلبهم بجامعات في الولايات المتحدة، منها جامعات الدرجة الأولى (Ivy League or Top-tier universities)، إلا أن عدداً كبيراً التحق أيضاً بجامعات المملكة المتحدة وكندا وأوروبا ودول مختلفة في منطقة الشرق الأوسط (بما فيها الأردن).

باختصار، تقدّم الأكاديمية منظومة متكاملة لتحفيز الابداع وتوجيه طاقات الخريجين ليتمكّنوا لا من المهارات الأكاديمية فقط، بل من المهارات الحياتية والقيادية أيضاً، وهذا ما يجعل منها نموذجاً يحتذى به في العالم العربي.

نشر هذا الموضوع على الموقع في 10.04.2015

كلمات مفتاحية
الأردن التعليم

التعليقات

المقال التالي