مرسيدس تعيد إحياء سيّارة مايباخ Maybach

مرسيدس تعيد إحياء سيّارة مايباخ Maybach

تحصل تغيّرات كثيرة في شركة مرسيدس-بنز Mercedes-Benz في الفترة الأخيرة وقد شغلت عالم محبّي السيارات. أهم تلك التغيّرات إعادة إحياء الشركة لسيّارة مايباخ Maybach. بدأت الأخبار تتسرّب منذ يناير الماضي عن عودة هذه السيارة، بعد أن أوقفت الشركة تصنيعها أوائل عام 2013.

وكانت شركة مرسيدس-بنز الرّائدة في مجال صناعة السّيارات منذ عام 1881، والتي تديرها اليوم شركة دايملر Daimler، قد أعادت تصنيع سيارات مايباخ في عام 2002، بعد فترة من السبات سيطرت على الشّركة عند انتهاء الحرب العالمية الأولى. ولكن هذه الخطوة خيّبت أمال القيّمين على الشّركة، لكون عدد السيارات التي بيعت لم يتخطَّ الـ3000 سيارة خلال عشر سنين.

الإشاعات التي ظهرت في النصف الأول من هذه السّنة بشأن عودة مايباخ بدأت تتأكد، بعد أن قام مسؤولون في شركة مرسيدس بوعد عملائهم بمعاودة استخدام اسم مايباخ الذي يعود تاريخه في عالم السيارات إلى عام 1909. ويبدو أن اسم "مرسيدس مايباخ" سيطلق على أحدث سيارات مرسيدس S-Class.

تعدّ سيارات مايباخ من أكثر السيارات الفاخرة رفاهيّةً، وتحاول مرسيدس بنز عبر تصنيعها الإطاحة بشركتي رولز رويس Rolls Royce وبنتلي Bentley السبّاقتين إلى تصنيع السيارات الفخمة.

في حديثه إلى مدوّنة Car And Drive، سلّط غوردون واغنر Gordon Wagener، رئيس قسم التصميم العالمي في شركة مرسيدس-بنز، الضّوء على بعض التعديلات والتفاصيل التي تتمّيز بها السيارة، ومنها طولها الذي يبلغ 5.5 أمتار. طوّرت الشّركة  المحرّك، وأضافت بعض المزايا التي تضمن درجات عالية من الرّفاهية للركاب، مثل مقاعد تتمدّد بشكل كامل.

لفت واغنر أيضاً إلى أن السيارة ستتميّز بنظام الدّفع الخلفي ونظام S-class’s Magic Body Control الذي يقلل من قوّة الصّدمات ويحافظ على توازن هيكل السّيارة بغض النظر عن أحوال الطرق، وهذا ما سيجعل الرّحلة فيها أكثر راحةً وملائمةً للمسافات الطويلة.

على صعيد آخر، ستقسم شركة دايملر Daimler تصنيع السيارات ثلاثة أقسام: مرسيدس-بنز ستصنّع السيارات العادية، مرسيدس آي إم دجي Mercedes-AMG ستتولّى السيّارات العالية الأداء، ومرسيدس-مايباخ ستصنع السيارات الفاخرة من جديد.

سيتمّ عرض أولى سيارات مرسيدس-مايباخ في الحادي والعشرين من شهر نوفمبر المقبل في مدينة لوس أنجلوس في الولايات المتّحدة،. ومن المتوقّع أن يتخطّى ثمنها ثمن سيارة مايباخ 57، الذي بلغ 341.750 دولاراً أمريكياً.

رصيف22

رصيف22 منبر إعلامي يخاطب 360 مليون عربي من خلال مقاربة مبتكرة للحياة اليومية. تشكّل المبادئ الديمقراطية عصب خطّه التحريري الذي يشرف عليه فريق مستقل، ناقد ولكن بشكل بنّاء، له مواقفه من شؤون المنطقة، ولكن بعيد عن التجاذبات السياسية القائمة.

التعليقات

المقال التالي